ردًّا على ترامب.. إيران تنفي فقد أيّ طائرة مُسيّرة وتؤكد أن كل الطائرات المُسيّرة الإيرانية “عادت سالمة” إلى قواعدها بعد تنفيذ مهام الاستطلاع والتحكّم المُخطّط له.. وتعِد بنشر صور تدحض ادّعاءات واشنطن.. وموسكو تُحذّر من اندلاع نزاع

 

طهران (أ ف ب) – (د ب ا): نفت القوات المسلحة الإيرانية الجمعة أن تكون الولايات المتحدة قد أسقطت واحدة من طائراتها المسيرة وقالت إن كل طائراتها “عادت بسلام” إلى قواعدها، بحسب وكالة الأنباء “تسنيم”.

ونقلت الوكالة عن كبير المتحدثين باسم القوات المسلحة العميد أبو فضل شكارجي قوله “خلافاً للمزاعم الواهية (للرئيس دونالد) ترامب، جميع الطائرات المسيرة للجمهورية الاسلامية الايرانية في منطقة الخليج الفارسي ومضيق هرمز ومن بينها الطائرة التي تحدث عنها الرئيس الاميركي عادت بسلام الى قواعدها بعد تنفيذ مهام الاستطلاع والتحكم المخطط له، ولم يرد اي تقرير يشير الى مواجهة عملانية للسفينة يو إس إس بوكسر الاميركية”.

ومن جهته رد مساعد وزير الخارجية الإيرانية للشؤون السياسية عباس عراقجي على ادعاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باسقاط طائرة إيرانية مسيرة، بالتأكيد على أن بلاده لم تفقد أي طائرة مسيرة.

وكتب عراقجي في صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: إننا لم نفقد أي طائرة مسيرة، لا في مضيق هرمز ولا في أي مكان أخر”،حسبما ذكرت اليوم الجمعة وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

واضاف ساخرا: “إننا قلقون من أن تكون السفينة الحربية بوكسر قد اسقطت طائرة مسيرة امريكية بالخطأ !.

 

 وقال الحرس الثوري الإيراني، الجمعة، إنه سيعرض صورا التقطتها طائرة مسيرة قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن قواته البحرية أسقطتها في منطقة الخليج، لدحض ادعائه.

وأفاد بيان لـ الحرس نشره على موقعه الإلكتروني، أن الصور التي سينشرها تبيّن كيف نفذت الطائرة مهمتها المعتادة، فيما وصلت السفينة الحربية الأمريكية USS Boxer إلى مضيق هرمز.

ولم يحدد البيان موعدا لنشر الصور.

وأضاف أن الطائرة المسيرة أرسلت صورا قبل وبعد التوقيت الذي ادعت الولايات المتحدة إسقاط الطائرة فيه، الخميس، مؤكدا أنها عادت إلى قاعدتها بسلام.

وأردف أن قوات الحرس الثوري تستمر في مراقبة جميع تحركات الأجانب بعناية، لا سيما القوات الأمريكية والبريطانية في مضيق هرمز الاستراتيجي، ومنطقة الخليج .

ومن موسكو صرح نائب وزير الخارجية الروسي، سيرجي ريابكوف، معلقا على أخبار إسقاط الطائرة الإيرانية، بأن بلاده مقتنعة جدا بأن الوضع في الخليج العربي متفجر ومحفوف بمخاطر حدوث نزاع في المنطقة.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي في لقاء مع الصحفيين: “الوجود العسكري لدول مختلفة والمركّز في منطقة الخليج العربي مرتفع للغاية لدرجة أن أي حوادث ممكن أن تقع، والشيء الرئيسي هو منع تطور التصعيد”،حسبما ذكرت اليوم الجمعة وكالة سبوتنيك الروسية.

وأضاف: “نحن مقتنعون مرة أخرى بأن الوضع ليس متفجرا فحسب، بل محفوف بحدوث نزاع، ونأسف لأن الجانب الأمريكي على الرغم من كل النداءات التي نوجهها بالإضافة لنداءات أعضاء المجتمع الدولي، مازال مستمر في زيادة التوترات، وهذا الطريق خاطئ ومحفوف بالمزيد من التعقيدات والصدمات الأخرى”.

كان الرئيس ترامب قد اعلن أمس الخميس بان المدمرة البرمائية “يو اس اس بوكسر الأمريكية قد اسقطت طائرة ايرانية مسيرة في مضيق هرمز بعد ان اقتربت منها نحو 900 متر ولم تكترث للتحذيرات الموجهة لها.

كانت ايران قد اعلنت عن اسقاط طائرة مسيرة امريكية الشهر الماضي دخلت مجالها الجوي على حد قولها، فيما قالت الولايات المتحدة أنه تم اسقاط الطائرة في المجال الجوي الدولي .

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. الحمد لله الذي جعل امريكا “بكل هيلمانها وجبروتها” تتباهى وتتفاخر بانها اسقطت طائرة مسيرة ايرانية .
    لم تجرؤ على الرد على ايران عندما اسقطت طائرة امريكية بل انتظرت الفرصة حتى جائت طائرة ايرانية واقتربت من سفينتهم ثم قامت بضربها .
    فهل هذه هي امريكا التي تهز العالم وتضرب من تشاء وتعربد كما تشاء ولا احد يستطيع ردعها او ان يتنفس امامها !!
    فاذا كان هذا هو حال امريكا امام ايران فكيف سيكون حال اتباعها الذين يستمدون منها القوة ويعتمدون عليها لتحميهم من ايران !!
    صدق الله القائل ( الَّذِينَ يَتَّخِذُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْـمُؤْمِنِينَ أَيَبْتَغُونَ عِنْدَهُمُ الْعِزَّةَ فَإِنَّ الْعِزَّةَ للهِ جَمِيعًا ) من سورة النساء- آية (139)

  2. بسم الله الرحمن الرحيم
    احسنت المغترب …
    تحليل مقبول ويمكن ان يكون صحيحا…
    ولكن لو فرضنا ان الامريكان اسقطوا الطائره …
    فأين الطائره التي اسقطتها ايران والتي قيمتها ٢٠٠ مليون دولار وعددها محدود ولايتجاوز الاربعين طائره…
    وطائرة الدرون ذات القيمه المنخفضه جدا والعدد الهائل سوى عند ايران او في كل العالم …
    فلا مجال للمقايسه بين الطائرتين حتى يفتخر ترامب بإسقاط الطائره الإيرانيه ..
    ثم لابد ان يجيب ترامب بماهية السلاح الذي اسقط بها الطائره فهذا امر مهم واستراتيجي
    في ايضا …

  3. بدون تردد أو تسآل نقول لمن ألِفََ عدّ أكاذيب ” ترامب ” أن يضيف تكتة وكذبة اسقاط الطائرة الايرانبة المسيـرة عن بعد الى سجله الحافل بالأكاذيب .. اذا كانت اهم ميزة حكام العرب واعوانهم هي الاستبداد والإستئثار بالسلطة ، فإن عبقرية ” دونالد ترامب ” وفريقه هي خلق الاكاذيب وتضارب التصريحات .. الفرق بين الايرانيين والامريكيين ، أن الايرانيين يؤكدون تصريحاتهم بالصوت والصورة كما حدث مع اسقاط طائرة التجسس الامريكية عند محاولتها اختراق اجواء الجمهوربة الاسلامية الايرانية ، بينما الامريكيون كثيرا ما يعتمدون على فكرة صناعة الكذبة والاحجية ثم يروجون لها اعلاميا الى حـدِّ تصديقها وتحويلها الى حقيقة تفتقد الى ادلة مادية وواقعية لتأكيد وجودها .. رغم معرفة الكثير من الاعلاميين بريادة أمريكا لمحفل الكذابين الا انه ما زال فيهم من يصدقها ويسارع الى الترويج لأكاذيب قادتها دون استناد لاي خيط يمكن أن يتبين معه صدق الخبر من كذبه . كبار القادة العسكريين والسياسيين في ايران ينفون فَـقْـد اي من طائراتهم المسيرة والتي كانت تؤدي مهام الاستطلاع في المنطقة . بينما ” ترامب ” وبدون ابسط دليل مادي ” كإظهار بعض الحطام ” يؤكد اسقاط طائرة ايرانية بدعوى اقترابها الخطير من السفينة الامريكية ” بو أس أس بوكسر ” . الساعات القليلة القادمة أو ربما بعض الايام القادمة هي وحدها من يتمخض عن الحقيقة ، وتتبين بأدلة مادية مخرصة لكل افاك مصطنع لبطولات وهمية .. علينا أن لا ننسى مدى جهوزية قادة امريكا لصناعة الأكاذيب حتى وإن أفضت الى قتل الملايين وتدمير البلدان ، وما كذبة تدمير الغراق بدعوى امتلاكها لاسلحة الدمار الشامل عنٌا ببعيد ..

  4. بدون تردد أو تسآل نقول لمن ألِفََ عدّ أكاذيب ” ترامب ” أن يضيف تكتة وكذبة اسقاط الطائرة الايرانبة المسيـرة عن بعد الى سجله الحافل بالأكاذيب .. اذا كانت اهم ميزة حكام العرب واعوانهم هي الاستبداد والإستئثار بالسلطة ، فإن عبقرية ” دونالد ترامب ” وفريقه هي خلق الاكاذيب وتضارب التصريحات .. الفرق بين الايرانيين والامريكيين ، أن الايرانيين يؤكدون تصريحاتهم بالصوت والصورة كما حدث مع اسقاط طائرة التجسس الامريكية عند محاولتها اختراق اجواء الجمهوربة الاسلامية الايرانية ، بينما الامريكيون كثيرا ما يعتمدون على فكرة صناعة الكذبة والاحجية ثم يروجون لها اعلاميا الى حـدِّ تصديقها وتحويلها الى حقيقة تفتقد الى ادلة مادية وواقعية لتأكيد وجودها .. رغم معرفة الكثير من الاعلاميين بريادة أمريكا لمحفل الكذابين الا انه ما زال فيهم من يصدقها ويسارع الى الترويج لأكاذيب قادتها دون استناد لاي خيط يمكن أن يتبين معه صدق الخبر من كذبه . كبار القادة العسكريين والسياسيين في ايران ينفون فَـقْـد اي من طائراتهم المسيرة والتي كانت تؤدي مهام الاستطلاع في المنطقة . بينما ” ترامب ” وبدون ابسط دليل مادي ” كإظهار بعض الحكام ” يؤكد اسقاط طائرة ايرانية بدعوى اقترابها الخطير من السفينة الامريكية ” بو أس أس بوكسر ” . الساعات القليلة القادمة أو ربما بعض الايام القادمة هي وحدها من يتمخض عن الحقيقة ، ويببن ئلك بأدلة مادية مخرصة

  5. عملية عض اصابع وتصعيد مصطنع لتحقيق مكاسب تفاوضية لن تقوم حرب ابدا بين الولايات المتحدة وايران واي تصعيد تجد ان العرب هم وحدهم الذين يدفعون التكلفة كاملة

  6. عندما يفشل العدو من نيل مبتغاه يلجأ للمراوغة للاستمرار في إيهام الناس أنه مازال الأقوى .

  7. بعض وسائل الإعلام تقول ألدرون کانت تابعه للإمارات ،اسقطتها ألامریکان عن خطأ

  8. 1. الطائرة المسيرة ايرانية تابعة لفصائل الحرس الثوري وهي لا تحمل أي علامة تشير إلى تبعيتها لإيران، ولا داعي للتذاكي، الفهلوة والغطرسة التي قد تقلب الأوضاع في المنطقة إلى شرر مستطير.
    2. كافة القطع البحرية الأمريكية مزودة بمدافع موجهة بالرادار، و كمرة تمكن الطاقم من الرؤيا البصرية للهدف نهارا او ليلا، قصيرة المدى ترمي آلاف الطلقات في الدقيقة الواحدة تجاه الهدف لضمان تدميرة قبل وصولة للسفينة سواء كان الهدف صاروخ او طائرة مسيرة صغيرة الحجم لحماية السفن من مثل هذه الأهداف التي قد لا يكتشفها الرادار من مسافة بعيدة.
    3. مما يعني ان الطائرة المسيرة تمت رؤيتها بالعين المجردة وتمييزها كهدف معادي، ثم اعتراضها. علما بان هذه العملية يتم تسجيلها بالصورة والصوت، مما يرجح قيام واشنطن بنشر هذه التسجيلات لأهميتها للرأي العام الأمريكي، الإيراني والدولي. والله اعلم

  9. .
    — اي بياع بدكان ببازار أصفهان او بازار طهران بيحط بتكتيكات التفاوض عشره مثل الرئيس ترامب بجيبته.
    .
    — حتى لو اسقط الجيش الامريكي الدرون الذي تحدث عنه الرئيس ترامب ستنكر ايران ذلك لإظهار بانه كاذب ومدعي وسيصدقها الجميع لانه مشهود له بالكذب .
    .
    .
    .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here