كريم الزغيّر: صفقةُ القرنِ.. خرافةٌ واقعيّةٌ

 

كريم الزغيّر

 

 

بعباراتٍ إنفعاليّةٍ – عرمرميّة، تنافحُ القيادةُ الفلسطينيّةُ صفقةَ القرنِ، وبفحيحٍ ودبيب توطّئ الواقع السياسيّ للصفقةِ القرن، ليس مُريعًا أن يُحبطَ جهازُ الشين بيت “الشاباك” أربعُمئةٍ وخمسين عمليّةً خلال عامٍ واحد، وذلك تجليًّا للعلاقةِ الأمنيّة بين الاحتلالِ والسلطة اللافلسطينيّة، كما ليس مُفزعًا أَنْ تُمكِّنَ الأجهزة الأمنيّة الفلسطينيّة الاحتلالَ الصهيونيّ من اعتقالِ مُنفّذي عمليّة دوليب التي في أيلول الماضي، ولا يتوارى عن أيِّ أريبٍ الموافقة الإسرائيليّة على منحِ السلطةِ مدرّعاتٍ عسكريّة قبل أشهرٍ.

 

 

قبل واحدٍ وخمسين عامًا، قال مُحمّد أبو ميزر ( قياديٌّ فتحاويٌّ ) لأحدِ المناضلين الفلسطينيين: “اِسمعْ، خذ مني ما سأقوله ولا تنساه، اعتبارًا مني وفوق، وأنا مع الذين فوق، إذا أردتم أَنْ تتقدّمَ الثورة وتنتصر، فتجاوزونا جميعًا قبل فواتِ الآوان”. أعوامٌ انغمست بداخلها الأسئلة وأبرزها: “لماذا لم نصلْ إلى حقوقنا؟”. استخدمت القيادةُ الفلسطينيّةُ الثورةَ كوسيلةٍ براغماتيّة لتحقيقِ مصالحٍ فئويّة- طبقيّة، وهذا الاستخدامُ كان عبر الدوغمائيةَ التي كانت تمارسها في سلوكها السياسيّ المراوغ والتحايُليّ، وباجتراحِ طبقةٍ توظّفها هذه القيادةُ ” حصانها الطرواديّ”.

 

نهايةُ الستينيّات، قال أحدُ الفدائيين لياسر عرفات: “ما الضمانة بعد هذا الكفاح أَنْ لا تذهبوا إلى تسويةٍ مع الاحتلال ؟!”. فمنحهُ عرفات حينها مسدّسها الشخصيّ وقال له: “إذا فعلت ذلك.. فاقتلوني!”. لا تختلف هذه التصرّفات الميلودراميّة عن أخدوعةِ محمود عبَّاس وهي “إفشالُ صفقةِ القرن”، فصفقةُ القرن هي ليست مبادرةً سياسيّة تستدعي موافقة عبّاس أم مقاومته، بل هي “تأفيلٌ” لواقعيّةِ الأحلام الفلسطينيّة واستاتيكيّة الصراع، وهذا نتيجةٌ للشبقِ السلطويّ لدى قيادةِ أوسلو والذي دفعها أَنْ تكونَ وثّابةً لتحقيقِ تسويةٍ تُصيّر عرفات حاكمًا لدولةٍ من الانتظارِ السّرابيّ.

 

كاتب فلسطيني

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here