كرواتيا تقلب الطاولة على انجلترا عقب فوزه المثير 2 / 1 وتحقق تأهلا تاريخيا لنهائي كأس العالم

موسكو- (د ب أ): واصل منتخب كرواتيا صناعة التاريخ في بطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في روسيا، بعدما تأهل للمباراة النهائية للمونديال للمرة الأولى في تاريخه، عقب فوزه المثير 2 / 1 على منتخب انجلترا الأربعاء في الدور قبل النهائي للمسابقة.

وضرب المنتخب الكرواتي موعدا في المباراة النهائية للبطولة يوم الأحد القادم مع نظيره الفرنسي، الذي اجتاز عقبة بلجيكا في مباراة الدور قبل النهائي الأخرى الثلاثاء، وذلك على ملعب (لوجنيكي) بالعاصمة الروسية موسكو، الذي استضاف لقاء اليوم.

في المقابل، تلتقي انجلترا مع بلجيكا يوم السبت القادم في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.

ونجح المنتخب الكرواتي في قلب تأخره بهدف مبكر أحرزه كيران تريبيير في الدقيقة الخامسة، بعدما أدرك لاعبه إيفان بيريسيتش التعادل في الدقيقة 68، قبل أن يتكفل النجم المخضرم ماريو ماندزوكيتش، بتسجيل هدف الفوز القاتل في الدقيقة 109، بعدما اضطر الفريقان لخوض وقت إضافي مدته نصف ساعة مقسمة بالتساوي على شوطين، عقب تعادلهما 1 / 1 في الوقت الأصلي.

وكان المنتخب الكرواتي، الذي سجل ظهوره الثاني في المربع الذهبي للمونديال والأول منذ 20 عاما، الطرف الأفضل في المباراة، حيث أظهر قدرته البدنية على تحمل لعب ثالث وقت إضافي له في النسخة الحالية للبطولة، على عكس المنتخب الانجليزي الذي بدا منهكا في الشوطين الثالث والرابع، ليحسم الكروات الأمور لمصلحتهم في النهاية.

بتلك النتيجة، حرم منتخب كرواتيا نظيره الانجليزي، الذي بلغ الدور قبل النهائي للمرة الثالثة في تاريخه والأولى منذ 28 عاما، من تحقيق حلمه في استعادة اللقب الغائب عن خزائنه منذ تتويجه بلقبه الوحيد عندما استضاف المونديال على ملاعبه عام 1966.

لم تشهد المباراة مرحلة جس النبض، حيث بدأت بنشاط هجومي مبكرا من انجلترا، التي حصلت على ركلة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء إثر إعاقة لوكا مودريتش لديلي آلي، أسفرت عن هدف أحرزه تريبيير في الدقيقة الخامسة.

ونفذ تريبيير الركلة بمهارة فائقة، حيث وضع الكرة ببراعة من فوق الحائط البشري على يسار دانييل سوباسيتش، حارس مرمى كرواتيا، الذي حاول إبعاد الكرة دون جدوى لتسكن شباكه.

حاولت انجلترا استغلال حالة الارتباك التي عانى منها المنتخب الكرواتي عقب الهدف المبكر، وتابع هاري ماجواير ركلة ركنية من الناحية اليمنى في الدقيقة 15، ليسدد ضربة رأس، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر.

أضاع هاري كين فرصة مؤكدة في الدقيقة 29 ،عندما تلقى تمريرة بينية انفرد على إثرها بالمرمى، لكنه وضع الكرة برعونة في جسد سوباسيتش، الذي خرج من مرماه لملاقاته.

بدأت كرواتيا الدخول لأجواء المباراة، حيث شهدت الدقيقة 32 أول فرصة لها في اللقاء، حينما مرر أنتي ريبيتش كرة عرضية زاحفة من الناحية اليمنى، أبعدها الدفاع بصعوبة بالغة، لتصل إليه مجددا ويسدد من على حدود المنطقة، لكن جوردان بيكفورد، حارس مرمى انجلترا، أمسك الكرة على مرتين.

وأبعد أشلي يونج تمريرة عرضية أرضية من الناحية اليسرى في الدقيقة 34، من أمام ريبيتش، مبعدا الكرة لركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

في المقابل، أضاع جيسي لينجارد فرصة لتعزيز النتيجة في الدقيقة 36، بعدما تلقى تمريرة عرضية من الناحية اليسرى عن طريق ديلي آلي، لكنه سدد من على حدود المنطقة دون تركيز، لتمر الكرة بجوار القائم الأيسر.

حاول المنتخب الكرواتي إدراك التعادل قبل نهاية الشوط الأول، لكن دون جدوى، لينتهي بتقدم انجلترا بهدف نظيف.

بدأ الشوط الثاني باستحواذ متبادل على الكرة، فيما شهدت الدقيقة 56 التسديدة الأولى خلاله عن طريق لينجارد، الذي صوب من على حدود المنطقة، لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركلة ركنية لم تستغل.

وقاد رحيم ستيرلينج هجمة لانجلترا في الدقيقة 63، حيث انطلق بالكرة حتى وصل بها لمنطقة الجزاء، لكنه سدد دون تركيز ليبعد سوباسيتش الكرة بقدمه.

في المقابل، أضاع إيفان بيريسيتش فرصة محققة في الدقيقة 65، حينما تهيأت أمامه الكرة على حدود المنطقة، ليسدد قذيفة اصطدمت في جسد كايل والكر.

وجاءت الدقيقة 68 لتشهد هدف التعادل لكرواتيا عن طريق بيريسيتش، بعدما سدد ضربة رأس رائعة من متابعة لتمريرة عرضية من الناحية اليمنى عن طريق سيمي فرسالجكو، ليسدد الكرة بقدمه اليسرى من أمام والكر، الذي حاول إبعادها برأسه، لتسكن الشباك على يمين بيكفورد.

طغى الارتباك على أداء لاعبي انجلترا بعد هدف التعادل، وكاد بيريسيتش أن يضاعف النتيجة في الدقيقة 71 ،عندما تابع كرة مبعدة بطريقة خاطئة من الدفاع الانجليزي، ليسدد من داخل المنطقة، لكن الكرة اصطدمت في القائم الأيسر، وتهيأت أمام ريبيتش، الذي سدد دون مضايقة من أحد، لكن الكرة ذهبت في منتصف المرمى لتصل إلى أحضان بيكفورد.

أجرت انجلترا التبديل الأول في الدقيقة 74 بنزول ماركوس راشفورد بدلا من ستيرلينج.

على عكس سير اللعب، أهدر لينجارد فرصة محققة لإعادة التقدم لانجلترا في الدقيقة 77، حينما انطلق بالكرة من الناحية اليمنى لمنطقة الجزاء، ولكنه وسدد الكرة بغرابة شديدة بعيدة عن المرمى.

أضاع ماريو ماندزوكيتش فرصة أكيدة في الدقيقة 83، حينما تلقى تمريرة بينية داخل المنطقة من مارسيلو بروزوفيتش، ليهيأ الكرة لنفسه ولكنه سدد في يد بيكفورد.

شهدت الدقائق الأخيرة للشوط الثاني محاولات على استحياء من كلا المنتخبين، ليظل التعادل 1 / 1 قائما ،ويحتكم الفريقان لخوض وقت إضافي مدته نصف ساعة مقسمة بالتساوي على شوطين.

دفع المنتخب الانجليزي بتبديله الثاني قبل انطلاق الشوط الثالث بنزول داني روز بدلا من أشلي يونج، لترد كرواتيا بتبديلها الأول في الدقيقة 95 بنزول جوسيب بيفاريتش بدلا من إيفان سترينيتش المصاب.

أجرت انجلترا التبديل الثالث في الدقيقة 97 بنزول إيريك داير بدلا من جوردان هندرسون.

وسدد داير من خارج المنطقة في الدقيقة 98 لكن الكرة اصطدمت في الدفاع لتخرج إلى ركلة ركنية كادت أن تسفر عن هدف التقدم لانجلترا.

وتابع جون ستونز الركلة، ليسدد ضربة رأس في حراسة مدافعي كرواتيا، لكن فرسالجكو أبعد الكرة من على خط المرمى.

دفع منتخب كرواتيا بتبديله الثاني في الدقيقة 101 بنزول أندري كراماريتش بدلا من ريبيتش.

وكاد ماندزوكيتش أن يهز الشباك في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني، حينما تابع تمريرة عرضية من الناحية اليسرى، ليسدد مباشرة وهو على بعد خطوات قليلة للغاية من المرمى، ولكن الكرة اصطدمت في بيكفورد، الذي خرج من مرماه لملاقاته، ليبعد الكرة إلى ركلة ركنية لم تثمر عن أي جديد.

وكانت المبادرة الهجومية لصالح كرواتيا في الشوط الرابع، وأضاع بروزوفيتش فرصة محققة في الدقيقة 106، عندما تابع ركلة ركنية نفذها راكيتيتش، ليسدد من داخل المنطقة ولكنه وضع الكرة بغرابة شديدة إلى خارج الملعب.

ولم تمر سوى دقيقتين، حتى أحرز ماندزوكيتش الهدف الثاني لكرواتيا، حينما تابع بيريسيتش كرة مرتدة بطريقة خاطئة من الدفاع، ليمرر الكرة برأسه إلى لاعب يوفنتوس الإيطالي، الذي وجد نفسه منفردا بالمرمى، مستغلا سوء تمركز مدافعي انجلترا، ليسدد وهو على بعد أمتار قليلة للغاية من المرمى على يسار بيكفورد داخل الشباك.

أجرت انجلترا تبديلها الرابع بنزول جيمي فاردي بدلا من كايل والكر في الدقيقة 112، لترد كرواتيا بتبديلين حيث نزل فيدران كورلوكا وميلان باديلي، بدلا من ماندزوكيتش ومودريتش.

كاد المنتخب الكرواتي أن يضيف هدفا آخر في الدقائق الأخيرة، مستغلا المساحات الخالية في دفاع انجلترا، الذي اندفع لاعبوه نحو الهجوم، حيث أضاع كراماريتش فرصة مؤكدة في الدقيقة 120، عندما توغل بالكرة قبل أن يسدد من داخل المنطقة، لكن بيكفورد أمسك الكرة على مرتين.

كثف منتخب انجلترا من هجماته خلال الوقت الضائع الذي قدره حكم المباراة التركي كونيت شاكير بأربعة دقائق، ولكن باءت جميع محاولاته بالفشل، لينتهي اللقاء بفوز مستحق للكروات على الانجليز بهدفين مقابل هدف.

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

5 تعليقات

  1. تمنيت ان يفوز المنتخب الانجليزي بكأس العالم لسببين
    اولا لانه يمتلك مجموعة من اللاعبين الذين يجيدون اللعب الجماعي وبفنيات ومهارات فريدة
    ثانيا لانه ومنذ ‘أن 1966 لم يتوج هذا الفريق بالكاس وربما تتويجه بكأس العالم كان كافيا لنسيان بطولة أوروبا التي آلت الى ريال مدريد . أتمنى متابعة الدوري الانجليزي بشكل أفضل من العام المنصرم

  2. فعلا الف مبروك كرواتيا نريد للكاس ان يخرج عن نطاق الاوروبي وامريكا اللاتينيه لابد للتغيير ان ياخذ مجراه الجديد…..
    اثبتت كرة القدم ان مالهاش كبير من احسن لعبها فاز صغير او كبير وهذه هي سنة الحياة بس من يفهم الاعراب.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here