كرواتيا تتأهل لنصف نهائي المونديال وتنهي المغامرة الروسية بالفوز بركلات الترجيح بنتيجة 4-3

عبد الناصر أحمد/ الأناضول: تأهل المنتخب الكرواتي، اليوم السبت، إلى المربع الذهبي لبطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا.

وأنهى الكروات المغامرة الروسية بالفوز بركلات الترجيح بنتيجة 4-3 بعد نهاية الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل منهما.

بذلك، ستلعب كرواتيا مع إنجلترا يوم الأربعاء المقبل في المربع الذهبي للبطولة العالمية.

جاءت بداية المباراة سريعة من جانب كرواتيا، حيث كثف اللاعبون من هجماتهم في رحلة بحث عن هدف التقدم، قابله تأمين دفاعي من جانب روسيا مع الاعتماد على المرتدات السريعة.

وفي الدقيقة السابعة مرر لوكا مودريتش كرة عرضية لداخل منطقة الجزاء قابلها لوفرين برأسية غير متقنة مرت أعلى مرمى الحارس الروسي إيجور أكينفيف.

ومع حلول الدقيقة 28 عرضية من الجهة اليمنى عن طريق سيمي فرساليكو استقبلها إيفان بيريسيتش بضربة رأسية لكن افتقدت الدقة ومرت بجوار القائم الأيمن.

وجاءت الدقيقة 31 لتشهد هدف التقدم لروسيا عندما تهيأت الكرة إلى دينيس تشيريشيف سددها قوية في الشباك.

بعدها بحث لاعبو كرواتيا عن فرصة إدراك التعادل، وتوالت الفرص الضائعة من جانب لاعبيه إلى أن جاءت الدقيقة 39 ليتمكن اندريج كراماريتش في إدراك التعادل عندما تلقى عرضية وضعها برأسه في المرمى.

وفشلت جميع محاولات الفريقين في الدقائق المتبقية من شوط المباراة الأول في تسجيل هدف ثانٍ لينتهي الشوط بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، وإن كانت السيطرة الحقيقية من جانب كرواتيا حيث بحث لاعبوه بشتى الطرق عن فرصة تسجيل هدف ثانٍ.

وكادت الدقيقة 60 أن تشهد الهدف الثاني لكرواتيا إثر عرضية من إيفان سترينيتش وارتباك من دفاع المنتخب الروسي لتصل إلى أندري كراماريتش الذي مرر كرة وصلت إلى إيفان بيريسيتش سددها أرضية على يمين الحارس لكن اصطدمت بالقائم الأيمن.

وفي الدقيقة 76 مرتدة لمنتخب كرواتيا انتهت بتسديدة عن طريق مودريتش من داخل منطقة الجزاء لكن ارتدت من الدفاع لتصل الكرة إلى سيمي فرساليكو الذي سدد بقوة اصطدمت بالدفاع ومرت لخارج المرمى.

وتسيد الحذر أداء لاعبي الفريقين في الدقائق المتبقية من اللقاء دون أن تتغير النتيجة، لينتهي الوقت الأصلي من اللقاء بالتعادل الإيجابي ليخوضا شوطين إضافيين.

وأحكم لاعبو كرواتيا سيطرتهم على الشوط الإضافي الإضافي، ونجح دوماجوف فيدا في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 101 بعدما تلقى كرة عرضية انقض عليها برأسه في المرمى.

وكثف لاعبو روسيا من هجماتهم في شوط المباراة الثاني في رحلة بحث عن التعادل، وهو ما تحقق في الدقيقة 115 عن طريق ماريو فرنانديز الذي تلقى كرة عرضية وضعها برأسه في المرمى، لتنتهي المواجهة بالتعادل الإيجابي، وتم اللجوء لركلات الترجيح والتي حسمها المنتخب الكرواتي لصالحه بنتيجة 4-3 .

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الروس لعبوا مباراة كبيرة ونظيفة،
    وكانوا يستحقون الفوز.
    لكن لم آسف كثيرا لرحيلهم، قلت في نفسي: قد أدوا ما عليهم، وظهروا في المونديال في أحسن صورة، ثم إن الكروات أقدر من الروس على تأديب الإنجليز، رغم أن متنبئة مصرية قالت قبل بدء دور الثمانية: النهائي بين فرنسا وإنجلترا!
    ومع أني شجعت الروس إلى آخر لحظة، لكن صعودهم كان سيلقي في النفس شيئا من الشك في تجاوز جماعة هاري كين!
    الآن، نرجو من جماعة راكييتش وموديرتش أن يسحقوا إنجلترا كما سحقوا الأرجنتين… هذا هو العدل، وإلا سأرفع لهم راية رمادية اللون!
    لم يعد عندي إلا راية رمادية؛ الرايات السوداء (وهي رمز العيب والفعل الشنيع في ثقافتنا القبلية)
    قد خلصت وانتهت، من كثرة رفعي لها في وجوه سود الفعائل! السعودية والإمارات بما يرتكبون من مجازر وقتل يومي بالطائرات والصواريخ لأطفال ونساء وأبرياء بلادي!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here