كاتدرائية نوتردام تحتفل السبت بأول قدّاس بعد الحريق

باريس (أ ف ب) – تحتفل كاتدرائية نوتردام في باريس بقدّاس غير مفتوح أمام العموم مساء السبت، بعد شهرين على الحريق الذي حلّ بها، وفق ما أعلنت أبرشية باريس الثلاثاء.

وقالت الأبرشية إنّ القدّاس سيرأسه أسقف باريس المطران ميشيل أوبوتي، وسيقام على أحد مذابح الكاتدرائية “بحضور عدد محدود من الأشخاص، لأسباب أمنية واضحة”. وسيشارك فيه عشرون شخصا فقط، بينهم رهبان وكهنة الكاتدرائية.

وتضرر جزء كبير من الكاتدرائية التي تمثّل رمزاً في قلب العاصمة الفرنسية، إثر تعرضها لحريق في 15 نيسان/ابريل.

وسيكون قدّاس السبت الأول منذ وقوع الحريق، وسيصادف تاريخه في 16 حزيران/يونيو، ذكرى تكريس مذبح الكاتدرائية.

وأشار المصدر نفسه إلى أنّ “قناة تلفزيونية ستنقل” القدّاس بما “يتيح للمسيحيين المشاركة”. وقالت الأبرشية إنّ “المطران أوبوتي يريد أن يعلن للكاثوليك أنّ الكاتدرائية هي مكان عبادة”.

في غضون ذلك، تنتظر الأبرشية جواب السلطات المدنية حول إمكانية فتح باحة المعلم أمام العموم. وأوضحت أنّه في حال أعطت السلطات الضوء الأخضر، “سينظر (…) بالاحتفال بصلاة المساء” فيها.

كذلك، يمكن، في حال الحصول على هذا الإذن، وضع مزار مريمي في الباحة للحجاج والكهنة، يأوي تحت خيمة تمثالا لمريم العذراء.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here