قوات سودانية انتشرت على حدود ليبيا قبل عزل البشير

الخرطوم/الأناضول

قال مصدر عسكري سوداني للأناضول إن القوات النظامية انتشرت في ديسمبر/كانون الأول الماضي على الحدود مع ليبيا لمنع دخول أي عناصر من الحركات المسلحة السودانية إلى ليبيا.

وأكد المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه “متابعة الخرطوم للمعلومات الاستخباراتية بخصوص تطورات الأوضاع بالحدود مع ليبيا وانعكاساتها على السودان”.

وفي وقت سابق، الثلاثاء، قالت صحيفة “العربي الجديد” اللندنية إن مسؤولين في الإمارات أبرموا، خلال الفترة الأخيرة، اتفاقات لتزويد قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، بمسلحين من السودان ودول إفريقية مجاورة، وذلك بتمويل من أبوظبي والرياض.

فيما لم يتسن على الفور الحصول على رد بشأن ما أوردته الصحيفة من جانب الإمارات والسعودية وقوات حفتر والمجلس العسكري.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر ليبية ومصرية قالت إنها “معنية بالملف الليبي” دون الكشف عن هويتها، إنه في إطار التحضير لـما وصفته بـ”عملية الحسم في طرابلس” من قبل قوات حفتر، قائد قوات الشرق الليبي، تجرى حاليا عمليات تحشيد كبيرة عبر الحدود المصرية الغربية، والحدود الجنوبية لليبيا، بتمويل إماراتي سعودي وصفته المصادر بـ”غير المسبوق”.

وقال مصدر مصري “وثيق الصلة بدوائر صناعة القرار”، حسب الصحيفة ذاتها، إن الأيام الأخيرة شهدت اتفاقات واسعة مع مليشيات ومسلحين أفارقة من دول محيطة بالسودان، للمشاركة في عملية اقتحام طرابلس مقابل أموال.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here