قناة إسرائيلية: رئيس الموساد اشترى سجائر لنتنياهو فلم يسدد ثمنها له

القدس المحتلة/ أسامة الغساني/ الأناضول: كشفت القناة 12 الإسرائيلية (خاصة)، الخميس، أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، امتنع عن تسديد ثمن سجائر ابتاعها له يوسي كوهين، الرئيس الحالي لجهاز الاستخبارات الخارجية “الموساد”.

جاء ذلك في شهادة أدلت بها هداس كلاين، الشاهدة الرئيسية في القضية المسماة “الملف 1000″، وفق القناة العبرية.

وتتعلق قضية المسماة “الملف 1000” بشبهات حول حصول نتنياهو على رشوة على شكل هدايا ثمينة من رجل أعمال يدعى أرنون ميلتشين، مقابل التوسط له للحصول على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة مدتها عشر سنوات.

وكذلك شبهات تسهيل استحواذ ميلتشين، على محطات تلفزيونية إسرائيلية، وكلاين هي الشاهدة الرئيسية في هذه القضية، وقد كانت المساعدة الشخصية لرجل الأعمال المذكور.

وفي شهادتها ضد نتنياهو، قالت كلاين، إن كوهين، أبلغها أنه اشترى لـ”نتنياهو”، بطلب من الأخير، سجائر بقيمة 1800 شيقل (ما يعادل نحو 505 دولارات)، لكن نتنياهو لم يسدّد ثمن هذه السجائر له، وفق المصدر ذاته.

ووقعت الحادثة في وقت كان كوهين يتولى فيه رئاسة مجلس الأمن القومي في إسرائيل، قبل توليه رئاسة جهاز الموساد عام 2015.

وحسب شهادة كلاين، قال كوهين، إن نتنياهو لم يكن ينوي تسديد المبلغ بالمطلق، ولم يظهر أية إشارة أنه سيخرج محفظته لدفع ثمن السجائر.

وأضاف كوهين، حسب كلاين، “كانت هذه المرة الأولى والأخيرة التي اشتريت له فيها”.

وسارع مكتب نتنياهو إلى نفي ما نسبته له الشاهدة كلاين، وقال في بيان نشرته القناة 12، إن “هذه شهادة أخرى كاذبة تقدمها هداس كلاين. يوسي كوهين لم يسبق أن قدم أية هدايا لرئيس الوزراء الإسرائيلي”.

ويواجه نتنياهو إمكانية محاكمته بتهم الرشوة والاحتيال وخيانة الأمانة في هذه القضية وقضيتي فساد أخريين، ومن المقرر أن تعقد جلسة استماع في لائحة اتهام أولية ضده في بداية أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. طلع رايس الموساد * بايع سجاير بالتقسيط * ومهدد بالإفلاس ؟ مثله كمثل كيانه ؟!

  2. “قال كوهين، إن نتنياهو لم يكن ينوي تسديد المبلغ بالمطلق، ولم يظهر أية إشارة أنه سيخرج محفظته لدفع ثمن السجائر.”
    ماذا تنتظر من النتن ؟!

  3. كيان احتلالي مليء بالمحتالين والنصابين وقتله الاطفال.
    اذا اشتعلت المنطقه سبهرب هؤلاء السراق الى دولهم الاصليه دون تردد.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here