قنابل الصوت ورنين الهواتف تحرم لاعبي الأرجنتين من النوم قبل مواجهة البرازيل

مدريد- (د ب أ): كشفت وسائل الإعلام الإسبانية الثلاثاء أن المنتخب الأرجنتيني الأول لكرة القدم قضى ليلة عصيبة مساء الاثنين، قبل مباراته المرتقبة أمام البرازيل في الدور قبل النهائي لبطولة كوبا أمريكا 2019، بعد أن توجهت الجماهير البرازيلية إلى مقر إقامة الفريق وقاموا بإلقاء قنابل الصوت.

ووصل صخب الجماهير للذروة في الفترة ما بين الواحدة والثالثة فجرا، حيث قاموا بإلقاء مجموعة كبيرة من قنابل الصوت.

ويلتقي المنتخبان البرازيلي والأرجنتيني فجر الأربعاء في الدور قبل النهائي لبطولة كوبا أمريكا 2019 المقامة في البرازيل.

وأفادت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن الإزعاج الذي تعرض له لاعبو الأرجنتين لم تكن الجماهير البرازيلية هي سببه الوحيد، بل شاركت إدارة الفندق الذي تقيم فيه البعثة الأرجنتينية في هذا المخطط أيضا بعدما انطلق رنين جميع هواتف الفندق في وقت واحد وبشكل مفاجئ في السادسة من صباح اليوم (بتوقيت البرازيل).

وأوضحت الصحيفة أن استراتيجية المنتخب البرازيلي للفوز بالمباراة المرتقبة أمام الأرجنتين لم تقتصر فقط على الجوانب الفنية بل تعدتها إلى إزعاج المنافس وحرمانه من الراحة والنوم متعمدة إرهاقه قبل ساعات قليلة من اللقاء التاريخي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here