قمّة ثُلاثيّة أردنيّة إماراتيّة بحرينيّة مُفاجئة في أبوظبي.. لماذا غابت مِصر والسعوديّة عنها إذا كانت لبحث التطوّرات في المِنطقة والقضيّة الفِلسطينيّة؟ وهل لها عُلاقة بالتّسريبات المُتزايدة حول عزم ترامب توجيه ضربات للمُنشآت النوويّة الإيرانيّة؟ وكيف يكون نِتنياهو الحاضِر الغائِب؟

تُثير القمّة الثلاثيّة التي استضافتها أبوظبي اليوم الأربعاء بدَعوةٍ من الشيخ محمد بن زايد، وليّ عهد أبو ظبي، وبحُضور العاهِلين الأردني عبد الله الثاني، والبحريني حمد بن عيسى آل خليفة العديد من علامات الاستِفهام ليس لأنّها جاءت مُفاجئةً وإنّما أيضًا لأنّها ربّما تُؤسّس لمحورٍ جديدٍ في المِنطَقة.

البيان الذي صدر عن الديوان الملكي الأردني قال إنّ هذه القمّة ناقشت آخِر التطوّرات الإقليميّة والدوليّة وفي مُقدّمتها القضيّة الفِلسطينيّة، وهذه فقرةٌ تنطوي على الكثير من العُموميّة، ولا تشفي غليل أيّ مُراقب سياسي يُحاول أن يبحث عن الأسباب الحقيقيّة لعقدها.

وإذا افترضنا جدلًا أنّها ستبحث التطوّرات الإقليميّة والدوليّة والقضيّة الفِلسطينيّة، فلماذا تغيب عنها أهم دولتين في المِنطقة مِثل مِصر والمملكة العربيّة السعوديّة، ناهِيك عن السّلطة الفِلسطينيّة التي أعلنت بالأمس عودة عُلاقاتها مع دولة الاحتلال الإسرائيلي إلى سابِق عهدها بِما في ذلك استِئناف التّنسيق الأمني.

مِن المُفترض أن تكون العُلاقات بين الدّولة الدّاعية إلى هذه القمّة، أيّ الإمارات، مع كُل من مِصر والمملكة العربيّة السعوديّة في ذروة قوّتها، فالسعوديّة تُعتَبر شريكًا للإمارات في الحرب اليمنيّة، أمّا مِصر فيربطها بالإمارات والبحرين تحالفٌ استراتيجيٌّ ضدّ دولة قطر وحركة الإخوان المُسلمين، فلماذا تغيب الدّولتان عن هذه القمّة؟

بعض التّسريبات الإخباريّة تقول إنّ الدّول الثّلاث التي تلتقي على أرضيّة التّطبيع وتوقيع اتّفاقات سلام مع تل أبيب، تربطها عُلاقات قويّة مع إدارة الرئيس ترامب المهزوم في الانتخابات الرئاسيّة الأخيرة، تُريد وضع “خطّة مُشتركة” حول كيفيّة التّعامل مع إدارة الرئيس جو بايدن القادمة على الصّعيدين الإقليمي والدّولي، خاصّةً أنّ هناك توقّعات بأن يحظى الاتّفاق النووي مع إيران الأولويّة القصوى لهذه الإدارة، وعودة التِزام الولايات المتحدة ببُنوده، مُجدَّدًا مثلما كان عليه الحال قبل انسِحاب إدارة ترامب منه، ممّا يعني رفع العُقوبات الاقتصاديّة عن إيران، وكَسر عُزلتها الدوليّة.

الأمر الآخَر الذي لا يَقِلّ أهميّةً هو احتِمالٌ غير مُستَبعدٌ، بأن تكون هذه القمّة الثلاثيّة تأتي في إطار تحضير إدارة الحليف ترامب لضرباتٍ عسكريّةٍ تستهدف المُنشآت النوويّة الإيرانيّة في غُضون الشّهرين المُتبقّين من عُمر هذه الإدارة، فإيران تُشَكِّل العدوّ المُشترك للدّول الثّلاث.

إنّها قمّة “غير عاديّة” من حيث توقيتها والأهداف التي تطمح إلى تحقيقها، وممّا يزيد غُموضها الطّابع “شِبه السرّي” لعَقدِها والتّقتير الشّديد في المَعلومات من قبل المسؤولين المُشاركين فيها، علاوةً على فترة انعِقادها الزمنيّة التي لم تَزِد عن بِضع ساعات، ممّا يعني أنّ هُناك رسالة مُهمّة لا يُمكن الكشف عن مضمونها إلا في الغُرف المُغلَقة، ووجهًا لوجهٍ بين القادة الثّلاثة.

الأمر المُؤكّد أنّ هُناك “طبخة ما” يَعكِف هؤلاء القادة على إعدادها أو الاطّلاع على تفاصيلها ويَصعُب علينا، وربّما غيرنا، التعرّف على عناصرها في ظِل حالة التّكتّم الشّديد، وليس أمامنا غير الانتِظار لمعرفة رُدود الفِعل من الدّول المعنيّة، خاصّةً المُستَبعدة منها، والجانِب الإسرائيلي الذي يُعتَبر الحاضِر الغائِب عنها.. واللُه أعلم.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

35 تعليقات

  1. استاذ عبد الباري بقى لك عشرين سنه تتوقع وتحذر من ضربات امريكيه لايران. وده محصلش ومش يحصل، وتذكر قول الرئيس الايراني السابق احمدي نجاد عن ان جميع الحسابات، والايرانيون يحسبون جيدا، لا تسمح إطلاقا لاي دوله ان توجه ضربات لايران. وانا اتوقع ان الايرانيين افهمو الأمريكان والاسرائيلين انا اي اعتداء على إيران سيجلب كوارث على المعتدي. وفي هذا السياق صرح جنرال أمريكي كبير اليوم او ليلة امس ان الضغوط الكبيره على إيران ليس لها ذراع عسكري. يعني ما فيش خيار عسكري وضربات خارج قواعد الاشتباك الهادئه الى حد ما. وهذا لا يعني ابدا ان الايرانيين يطمئنون للامريكان، فهم يعرفون الأمريكان اكثر ممن يعرفهم الاخرين. العقيده العسكريه في إيران بعد تجربة ثماني سنوات حرب طويله ومريره، ترتكز على منع اي اعتداء جدي عليها، واذا حدث اعتداء فيجب حسمه لصالح إيران في ايام قليله او حتى ساعات. وهم يعملون على هذه العقيده بجديه وتصميم عجيب منذ ربع قرن. ما حدش يقول انا اعتقد إيران اقوى من امريكا، لا امريكا اقوى بكثير. لكن قدرات إيران كافيه لجعل الأمريكان يستنجون ان تكاليف العمل العسكري ضد إيران اكثر بألف كره من الارباح التي قد تجنى منه، هذا اذا لم يفشل ويؤدي الى هزائم لا يمكن استساغتها. ما عندي معلومات مش متوفره للجميع وتنشر باستمرار. مجرد قراءه منطقه.

  2. اول الغيث انبطااااااااااااااااااااح
    الأمم المتحدة الأول بعد توقيع اتفاق السلام … إعلام : السودان تصوت لصالح إسرائيل في الأمم المتحدة !!!

  3. الى الاخ
    الرميحي
    Today at 8:41 pm (2 hours ago)
    الأردن عنصر توازن وهو يدافع عن القضية الفلسطينية واقول للاخ الجزائري شعاركم الفارغة لم تحرر سنتيمتر واحد من فلسطين.

    اخي الكريم لا أرى اي اخ جرائري في التعليقات .
    مع احترامي

  4. الأردن عنصر توازن وهو يدافع عن القضية الفلسطينية واقول للاخ الجزائري شعاركم الفارغة لم تحرر سنتيمتر واحد من فلسطين

  5. بسم الله الرحمن الرحيم: ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين .

  6. ماراثون الخيانه الكل بدو يلحق حاله . دور عباس هو تزفيت الطريق أمامهم

  7. المواطن العربي العادي يجب ان يكون
    حاصل على شهادات من السوربون
    وهارڤارد وسانت هيرست بالعلوم السياسيه
    والعسكريه لفهم دهاليز و تحركات الساسه
    والسياسه العربيه،
    فعلا شيء يسبب الدوار..
    Beem me up scotty!!

  8. قمّة ثُلاثيّة أردنيّة إماراتيّة بحرينيّة مُفاجئة في أبوظبي = تمهيدا لتنفيذ اول مرحلة من ( صفقة القرن ) و السلطة الفلسطينية بداءت بتشريع لتطبيق صفقة القرن المزعومة !
    من عار الى عار اخر هذا هو حال قادة الاعراب المنبطحين

  9. السيد رئيس التحرير المحترم
    تحية واحتراما وبعد
    لا يشك اي متابع أن السياسة الأمريكية ليست سياسة أشخاص بل هي سياسة احزاب سواء جمهوري او ديمقراطي فكلاهما يخدمان المصالح الأمريكية داخليا ورعاية اسرائيل وحمايتها خارجيا ..وحماية اسرائيل ودعمها من الأولويات البديهيةفي السياسة الأمريكية …
    لذلك لا تعولواكثيرا على تغير الوجوه في الرئاسة الامريكيه فكل الرؤساء
    يتسابقون على دعم اسرائيل وأرضائها..
    العرب وللاسف يتغنون بالتعاون الوثيق بينهم وبين الإدارات الامريكية ولعلي أن أقول أنه تغن بالمصالح الشخصية دون القضايا العامة بل جل القول قولهم نحن بهذه العلاقات نخدم مصالح بلداننا …
    لهذا فالقضية الفلسطينية تراجعت بصورة مثيرة بل حفظت في ملفات النسيان بل أصبح الحديث عنها او فيها نوعا من إضاعة الوقت ..انهم يقولون دعونا نحافظ على بلداننا فلم تعد قضية فلسطين قضيتنا اوتعنينا بشئ فهي قضية الفلسطينيين ولم نعم نسمع الا تصريحات هنا وهناك شكلية لم تفد القضية سوى الضياع والإهمال..
    اذا لماذا وصلت القضية هذا المستوى من الاهمال
    الجواب يكمن في الضغوط الدولية والخوف من تغيير الأنظمة فما حدث للقذافي وصدام حسين كان عبرة لمن يعتبر ومن لا يعتبر … وهذا يكفي

  10. طيب فهمنا انه الامارات تملك المال وتنفقه هنا وهناك لشراء الذمم لكن البحرين ماذا لديها تقدمه للأردن ؟
    البحرين اصلا تعيش على المعونات من السعودية والان السعودية افلست بسبب حربهم على اليمن حتى انهم عرضوا أرامكو للبيع
    اذا ماهى أهمية البحرين التي تحتاج من يدعمها ؟؟؟
    هذه آخرتها تسير الاْردن خلف البحرين

  11. تعمل الإمارات والبحرين والسعودية التي اختبئت خلف البحرين بضغوط هائلة على الاردن ولي ذراعه لتصفية القضية الفلسطينية من جانبه وقد أجبر الاردن على الحضور لهذا اللقاء رغما عنه فقد اتفقت هذه الدول على الضغط على الاردن قبل استلام الرئيس الأمريكي الجديد بسبب أن هناك بعض التعديلات على خطة ترامب ولكي تقطع هذه الدول هذه التعديلات على خطة بايدن والتقرب من اسرائيل اكثر سارعت إلى هذا اللقاء بما معناه وضعوا كل البيض بسلة اسرائيل والبحرين تقوم بذلك نيابة عن السعودية التي أصدرت قبل فترة قليلة بيانا لتوهم المواطن العربي انها مع القضية الفلسطينية وعودة إلى إعادة السفراء الفلسطينين الى أبوظبي والبحرين وإعادة التنسيق الفلسطيني الإسرائيلي سوف يجعل المواطن العربي يتفاجاء بما يقع قريبا جدا من خيانات بحق اخوتنا في فلسطين وتصفية القضية الفلسطينية الإعلام العربي كاذب ومنافق ولديه كافة المعلومات ولكن يخفيها عن المواطن العربي .

  12. .
    — لا اتفق مع الاحترام مع توصيف كاتب المقال لعلاقه الاردن مع اداره ترامب لانها سيئه جدا منذ حادثه القتل في السفاره الاسرائليه بعمان حيث احتالت الاداره الامريكيه بخطه اجلاء سريعه لتهريب الحارس القاتل واعضاء السفاره وكان كوشنر من تولى دورا هاما خلال ذلك واثار غضب الملك الشديد و شتمه ، ومن حينها توقف اي تعاون اردني مع كوشنر وفتر كثيرا مع اداره ترامب لانها اهملت الدور الاردني تماما .
    .
    — الاردن سيكون اقرب لاداره بايدن لاسباب كثيره وعلى الغالب انه سيكون الوسيط للامارات والبحرين لتوضيح مبكر لاداره بايدن بان توجه البلدان للتطبيع بهذا التسارع تم بضغط مكثف من اداره ترامب لاسباب انتخابيه وهذا ما يفسر تفهما ايرانيا لتلك الخطوه تجسد في انتقاد دبلوماسي لها دون اتخاذ مواقف متشنجه منها .
    .
    — وتعي جميع قيادات المنطقه ان الفتره ما بين الان وتسلم بايدن ستكون بالغه الخطوره لان ترامب فقد توازنه وقد يشعل خلالها حربا لتوريط اداره بايدن فيها.
    .
    .
    .

  13. قمم فاشلة لا تسمن ولا تغني عن جوع
    يدورون في نفس الفلك ولا جديد

  14. هل عرفتم لماذا بذل الأعراب المتأمركين قصارى جهدهم لتدمير سوريه ؟!!!

  15. احتمال ضرب إيران وارد لعدة أسباب، ومن بينها قد يكون إعلان حالة حرب في الولايات المتحدة الأمريكية، وبالتالي عدم تسليم السلطة لبايدن، وبقاء ترامب لفترة في البيت الأبيض.

  16. يستحيل أن يجتمع ” قادة ” عرب لخير أمتهم . لخدمة أعدائها ، نعم .

  17. ورد في المقال ان ايران تشكل العدو المشترك للدول الثلاث قد يكون هذا الكلام ينطبق على البحرين والامارات ولا افهم لماذا تكون ايران في حالة عداء مع الاردن.اعتقد ان اجتماع الدول الثلاثة له علاقة بالدور التي ستلعبه هذه الدول في تنفيذ صفقة القرن .سلطة اوسلو استانفت التنسيق الامني مع اسرائيل مع وصول بايدن للرئاسة في امريكا اعتقادا من السلطة خطأ بانه سيلغي اعتراف ترامب بالقدس كعاصمة لاسرائيل ويعيد سفارته الى تل ابيب وانه سيكون اكثر تعاطفا مع الفلسطينييين من سلفه وهذا تفكير طفولي من قبل سلطة اوسلوفهم اولا لا يعرفوا ان بايدن صهيوني اكثر من ترامب ولم يتعلموا من التاريخ ولا من تجاربهم مع الامريكان.الدول الثلاث وبسبب علاقاتهما الاستراتيجية مع اسرائيل تعتقد ان هذا هو الظرف الملائم لها لتلعب دورا في التطورات القادمة في الصراع الفلسطيني الاسرائيلي بما يخدم مصالحها

  18. امريكا وايران وتركيا يتخادمون على حساب العرب ولن تكون هناك حروب بينهم .

  19. حسب راييي المتواضع قمة لا قيمة لها تماماً دويلات تابعة و لا قرار لها ربما اجتماع بامر من امر و ارضيته هي التطبيع، كما اشرت ابو خالد، و التطبيع امر حاصل لدى فلا يمكن اعارها اي اهمية.

  20. . اهداف تحريض العدو الاسرائيلي الامريكي لن تتحقق مطلقا

  21. الى
    الاصل قلقيلية
    Today at 7:03 pm (3 hours ago)
    لا احد ساعد الفلسطينيين منذ هجروا من بلادهم اكثر من الخليج والاردن وهذه شهاة حق من الظلم امكارها.

    انت لا من قلقيلية و تعرف قلقيلية من جوجل على الانترنت و امكار الظلم ليس حق

  22. بالتأكيد. لقاء عادي ولا اي نتيجه الاً لخدمة الداعي ومخططاته على الرمال

  23. عما بدندبوا حظهم ، ويقولوا نحن خربنا مستقبلا مع الرئيس المنتهي…… وخربوا اوطانهم وشعوبهم

  24. كل المسأله و ما فيها ان الامارات و البحرين المطبعين حديثا مع دولة الاحتلال يريدون التعلم من الأردن اللذي يملك خبره كبيره في التعاون مع دولة الاحتلال عن سبل الاستفاده من هكذا تعاون …لا حاجة لمصر و السعوديه في ذلك

  25. لا احد ساعد الفلسطينيين منذ هجروا من بلادهم اكثر من الخليج والاردن وهذه شهاة حق من الظلم امكارها

  26. وهل هؤلاء “اصحاب العمائم” المتأمركين لديهم من السيادة الوطنية ما يدفعهم للاجتماع دون موافقة ساسة المشروع الصهيوالأمريكي حتى يبحثون مواضيع اقليمية ودولية تفوق طاقتهم ومستواهم السياسي. اما امريكا ليست متعودة على ضرب بمفردها او حتى بمساعدة حلفائها وعملائها العربان التقليديين الدول التي تستطيع إلامها وإلام كل من يساعدها…. بل فقط الدول الساذجة التي استطاعت من قبل ان تجردها من أسلحتها ثم بعد ذالك تعتدي عليها بفظاظة وكأنها قوة عسكرية خطيرة وذالك للتقليل لدى الرأي العام من عجزها على شن حرب او حتى عملية عسكرية محدودة غير محسوبة العواقب ضد دولة حافظت على قوتها الردعية. هل سوف تتغير فجئة لصالح حلف المقاومة ومجموعة “البريكس” خريطة الخليج الفارسي والمشرق العربي بعد هذا العدوان المحتمل.
    ثم ماذا بوسع هؤلاء العملاء فعله إلا الغدر. يقول المثل الشعبي: “احفضني من اصدقائي اما اعدائي سوف التكفل بهم”. لم يستطع “حلف الشيطان الأكبر” ان ينجح في هذا النوع من العمليات الخبيثة مع الإيرانيين رغم كل محولاته “التدميرية اليائسة داخل إيران في الأشهر الماضية. ربما توصلوا إلى نتيجة سلبيه مفادها انهم تعرضوا “للخداع الاستخباراتي الإيراني” وكل ما استطاعوا القيام به من تدمير كان مجرد “مجسمات واهية ” لا غير حيث القوة الضاربة الفعالة الإيرانية بقيت على حالها. وهذا ما اجبرهم على ما يبدو على التراجع المشكوك فيه خوفا من الفضيحة الكبرى والخسائر الجسيمة.
    ربما كان يخشى ايضا الساسة الأمريكيون من أنهم قد يكونون سببا في الاختفاء المبكر لإسرائيل من وراء هذه “العملية العسكرية الانتخابية المتأخرة” نضرا لبنك الأهداف الاستراتيجي العسكري لإيران الذي يتم تفعيله بمجرد إطلاق “الرصاصة الأولى” من جانب العدو. هل استوعب ساسة المشروع الصهيوني ان العالم قد تغير “والأيام تنقلب… وعند التقلب في انيابها العطب!” لعل هذه الفكرة العدوانية لم تلقى ترحيبا من طرف البنتاغون لكونها مكلفة وخطيرة جدا للحلف الأطلسي بقيادة امريكا وإسرائيل. لو كانت فيها لصالحهم ثغرة واحدة إجابيه لاستغلوها وشنوا كما يرد في مصطلحاتهم “عملية جراحية” محددة داخل إيران وتنتهي المسألة. لاكن إيران هذه الدولة المسلمة استخلصت العبرة ممن سبقوها الذين وقعوا في مطبات المشروع الصهيو الأمريكي وهي مستعدة وايضا حلفائها مثل امريكا وحلفائها لكل الاحتمالات.

  27. المفروض جغرافيا وتاريخيا ووطنيا وسكانيا ان تكون الاْردن مع فلسطين وسورية ولبنان
    لكن يبدو انه الاْردن تقف مع المتامرين على فلسطين وسورية
    لماذا يا نظام الاْردن تقفون مع الذين يدعمون الكيان الصهيوني ضد بلاد الشام ؟؟؟
    هل ستنفصل الاْردن عن بلاد الشام لتصبح جزءا من الخليج المتصهين ؟ وماذا يستفيد الأردنيين من وقوفهم مع المتامرين على فلسطين وسورية ولبنان ؟؟؟؟

  28. هى ادوار وتعليمات والذين يتلقون الدور وتعليماته هم من يجتمع والذي ليس له دور ينتظر حتى يحين دوره ،
    المسأله بسيطه
    لم يغب احدا من من تطلب استدعائهم والذي لم يستدعى التزم مبيته الى ان يحين دوره

  29. القمه يتم البحث في مستجدات التي طرأت علي المنطقة العربيه بعد الثورات العربيه و حربي العراق و أفغانستان
    من أولوياتها اعادة ترتيب ألاوراق لتهيئة البلدان لقرارات جديده
    ستسمى هذا مرحله التصحيحية لكافة أخطاء السابقة
    من ألأداره ألأمريكية
    مع العلم ان كل مايحصل هو صراع أمريكي روسي

  30. لا طبخة ولاهم يحزنون ما بيدهم حيلة
    محمد بن زايد مستدعي ملك الإردن وقالوا نعمل قمة عن يكون عنده إحراج للملك أمام شعبه

  31. هل ما زلتم مقتنعين ان رؤوس الكيانات الوظيفية يمتلكون زمام امرهم؟

  32. لا طبخة ولا حرب الموضوع تلك المجموعة تربطها علاقات قوية مع إدارة الرئيس ترامب المهزوم في الانتخابات الرئاسية الأخيرة وتريد وضع “خطة مشتركة” حول كيفية التعامل المستقبلي مع ادارة الرئيس جو بايدن القادمة على الصعيدين الإقليمي والدولي خاصة ان هناك توقعات بأن يحظى الاتفاق النووي مع ايران الأولوية القصوى لهذه الادارة وعودة التزام الولايات المتحدة ببنوده مجددا مثلما كان عليه الحال قبل انسحاب إدارة الجرذ ترامب منه.
    لا توجد ضربات عسكرية ترامب في صراع على التمسك بالحكم في البيت الأبيض.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here