قطار التطبيع: وزير الخارجيّة الليبيّ عبد الهادي الحويج التابِع لحفتر لصحيفةٍ عبريّةٍ: ليبيا تأمل في إقامة علاقاتٍ طبيعيّةٍ مع إسرائيل

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

يبدو واضِحًا أنّ الهرولة نحو التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيليّ لا يشمل الدول الخليجيّة فقط، بل بات يتعدّاها إلى دولٍ كانت حتى الأمس القريب تعتبِر التطبيع جريمةً بحق الأمّة العربيّة، وفي هذا السياق قال عبد الهادي الحويج، وزير الخارجية الليبيّ، إننّا نأمل في إقامة علاقاتٍ طبيعيٍّة مع الدولة العبريّة، على حدّ تعبيره.

وذكرت صحيفة “معاريف” العبرية، صباح اليوم الأحد، إنّ ليبيا تأمل في إقامة علاقات طبيعية (تطبيع) مع إسرائيل، إذا ما تمّ حلّ القضية الفلسطينية، ومن الجدير بالذكر أنّ مُراسِل الصحيفة العبريّة في باريس، غدعون كوتس، أجرى حوارًا صحافيًا مع وزير الخارجية الليبيّ، جاء فيه أنّ عبد الهادي الحويج، وزير خارجية الجنرال المُتقاعِد خليفة حفتر، قد أكّد خلال على هامش زيارته للعاصمة الفرنسيّة، باريس، أنّ بلاده تأمل إقامة علاقات طبيعية مع إسرائيل.

عُلاوةً على ذلك، لفتت الصحيفة العبريّة في سياق تقريرها إلى أنّ الوزير الحويج أوضح في معرِض ردّه على سؤالٍ أنّ بلاده دولةً عربيّةً، وعضو في جامعة الدول العربيّة، مُشدّدًا في الوقت عينه على أنّ ليبيا ملتزمة بقراراتها وقرارات الأمم المتحدة، ومُضيفًا أنّ ليبيا تدعم حقوق الشعوب وبشكلٍ خاصٍّ حقوق الشعب العربيّ- الفلسطينيّ، على حدّ قوله.

بالإضافة إلى ذلك، نقلت الصحيفة العبرية على لسان الحويج قوله إنّ بلاده تدعم السلام الإقليميّ، ومكافحة الإرهاب، وهو ما تقوم به بلاده، أيضًا من محاربة الإرهاب الداخليّ، كما أدان في الوقت عينه أنشطة الرئيس التركيّ، رجب طيب أردوغان، في منطقة الشرق الأوسط، وبيع السلاح مع حكومة طرابلس، والاتفاقيات النفطيّة التي وقعتها حكومته مع الحكومة نفسها، كما قال للصحيفة الإسرائيليّة.

كما لفت وزير الخارجية الليبي في حديثه للصحيفة العبريّة إلى أنّ ما يهم تركيا هو النفط والإرهاب وبيع السلاح، في حين أنّه يجِب توجيه الأنظار نحو التعليم والحوسبة والعصرنة وتحسين الأحوال الاجتماعيّة للمواطنين الليبيين، كما قال.

وأفادت الصحيفة العبرية بأنّ الحويج يرغب في مشاركة الدول الأوروبيّة مؤتمر برلين، الذي سيعقد منتصف الشهر الجاري، معتبرًا أنّ ليبيا باتت ساحة للإرهاب وتصفية الحسابات بين القوى الكبرى التي تتنازع على النفوذ في المنطقة، طبقًا لأقواله.

ووردت هذه التصريحات بعد عدّة أيّامٍ على اجتماع مسؤولين أمريكيين بـ”قائد الجيش الوطنيّ الليبيّ المشير خليفة حفتر” لبحث سبل إنهاء النزاع في ليبيا والمضي قدمًا نحو حلٍّ سياسيٍّ يضمن سيادة ووحدة الأراضي الليبيّة، كما جاء ذلك فيما عبّرت واشنطن عن قلقها حيّال التدّخل الروسيّ على خطّ الأزمة الليبيّة خدمةّ لأجندتها السياسيّة في المنطقة.

وشدّدّ الاجتماع، الذي عُقِد في الـ26 من الشهر الماضي، على الدعم الأمريكيّ الكامل لمواجهة الميليشيات والجماعات المتطرفة التي تربطها علاقات بأطراف ودول تدعم التنظيمات الإرهابية وتعمل على ضرب استقرار ليبيا والمنطقة برمتها.

وقالت الخارجية الأمريكيّة في بيانٍ لها إنّ حفتر وأعضاء الوفد الأمريكيّ الذي ضمّ سفير واشنطن في ليبيا ريتشارد نورلاند وفيكتوريا كوتس نائبة مستشار الأمن القومي ناقشوا الخطوات الرامية لوقف القتال وتحقيق حلٍّ سياسيٍّ للصراع الليبيّ.

كما تناول اللقاء تحديد “الخطوات الواجب اتّخاذها توصّلاً إلى وقفٍ للأعمال القتاليّة وإلى تسويةٍ سياسيّةٍ للنزاع”، ويرى خليفة حفتر أنّه لا مجال للحديث عن حلٍّ سياسيٍّ في ليبيا لا يشمل خطة للتخلّص من سطوة الميليشيات. ويأتي هذا اللقاء في إطار جهود الولايات المتحدة لحلحلة الملف الليبيّ وتحييد أيّ دورٍ مستقبليٍّ لروسيا حيال الأزمة.

وشنّ “الجيش الوطنيّ الليبيّ” (!) بقيادة حفتر منذ نيسان (أبريل) الماضي هجومًا “لإنقاذ” العاصمة الليبيّة طرابلس من قبضة الميليشيات المسلحة وارتهان حكومة الوفاق بقيادة فايز السراج لهذه الجماعات المدعومة من تركيا وقطر، وحيال إمكانية عقد مفاوضات بين الأطراف الليبية، يرى مراقبون أنّ سيطرة الجيش على مواقع في محيط طرابلس ستضعه في موقفٍ تفاوضيٍّ أفضلٍ بكثيرٍ ممّا كان عليه قبل 4 نيسان (أبريل) الماضي.

وترى المصادر عينها أنّ العملية العسكرية التي أطلقها الجيش قطعت الطريق على الإسلاميين الذين كانوا يخططون للانقلاب على اتفاق أبو ظبي عن طريق المؤتمر الجامع الذي كان المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة يعد لعقده منتصف نيسان (أبريل)، على حدّ زعمها.

Print Friendly, PDF & Email

16 تعليقات

  1. الجنرال المتقاعد هو من أزلام أمريكا و إسرائيل، و يُساعده الغرب و أمريكا و روسيا من أجل العودة إلى النظام الشمولي البائد ( نظام القدّافي ) ، لأن الديمقراطية في البلد لا يمكن أن تضمن مصالحها في ليبيا.. و بطبيعة الحال فهذا ( الوزير ) في حكومةٍ غير شرعية يبحث عن زيادة الدعم الأمريكي و الغربي و لذلك يحاول إرضاءها بهذا الخطاب بدعوته إلى إقامة علاقات مع إسرائيل ( التطبيع ) ، لأن الأنظمة التابعة لأمريكا تبحث دائماً عن إرضاء سيّدَتِها و إرضاؤُها يتجلّى في إرضاء إسرائيل، فمَنْ أراد مرضاةَ أمريكا فعليه أن يتعامل مع الكيان الإسرائيلي كصديق حميم ..

  2. سبحان الله كل من يتم دعمه من الامارات والسعوديه يطالب بتطبيع العلاقات مع اسرائيل من الأكراد الى ليبيا حفتر والمعارضة السوريه وغيرها ! هل عرفتم من هم عدوكم الرئيسي يا عرب ؟

  3. هو قال ذلك الكلام نعم ولكن اشترط قيام الدولة الفلسطينية. اذا كنا ضد كلامه معناه اننا لازلنا نؤمن برمي الإسرائيليين في البحر .اليس هذا هو المنطق.
    والله ثم والله العرب يعيشون خيالا وهلاميات. والغريب اننا نشبع بسب وشتم كل من تحدث بمنطق الاشياء والغريب اننا اما نسب ونشتم نرتاح ويبقى الحال على حاله. اليس كل الدولتين هو ما يطالب به العرب ؟ واذا تكونت الدولتين واعترف بهما في الامم المتحدة هل ستبقى اسرائيل معزولة؟ لن انتظر جوابا من القراء بل اجيبوا انفسكم فقط.

  4. اولاً تحية و تقدير للقراء الاعزاء الذين تحيا فلسطين في قلوبهم. انه الايمان بصورة جلية في نفوسهم الطيبة. العروبة لن تموت و فيها هؤلاء الاعزاء. تحدثت الى شبان عرب مراهقين من دول عربية مختلفة (بما فيهم شعبنا العربي في الخليج) فوجدتهم ممتلئين حبا لفلسطين و يقينا انها سترجع لشعبها العربي من النهر الى البحر.
    ثانياً بالنسبة لما يسمى حكومة حفتر فهم مليشيا تدعمها السعودية و الامارات و حيث ان هاتيىن الدولتين متحالفتين مع الصهاينة فمن الطبيعي ان يسير حفتر في ركابهما. و لو حدث ان غيرت السعودية و الامارات موقفهما من الصهيونية لغير حفتر موقفه.

  5. أمر طبيعي ان يقول هذا الموزر في حكومة وهمية مثل هذا اللغو ، فهو تابع لحفتر وحفتر تابع لمصر والامارات ، وهذان البلدان هما القاطرة التي تجر العرب نحو التطبيع ، فمن شابه سيده فما ظلم .

  6. ان شاء الله مايوصل قطار التطبيع ويتعثر وينقلب بالمطبعين في منتصف الطريق ويكونوا عبرة لكل خائن لدينه وعروبته

  7. لا تراهن على هذا الموضوع لانه هذا هى المعارضة السورية ذهبوا لزيارة الكيان الصهيوني وقالوا به شعرا ورفعوا علمه بجوار علمهم ومع ذلك فشلو فشلا ذريعا ولم ينالوا الا الْخِزْي
    اذا لا تستمدون الدعم والشرعية من شعبكم لن يحترمكم احد

  8. يفعلون كما فعل بن سلمان عندما انتزع العرش وانقلب على ابناء عمومته وبدأ يغازل بالصهاينة يستمدون شرعيتهم من الاحتلال الصهيوني الذي هو وجوده اصلا في فلسطين المحتلة غير شرعي لانه هذه ارض عربية سرقها الصهاينة اللصوص من سكانها العرب وطردوهم منها ليقيموا لهم كيان عنصري ليس له حدود واضحة لانه مازال يطمع في احتلال مزيد من أراضي العرب

  9. حفتر وأردوغان وجهان لعملة واحدة
    لن ينفعكم مغازلة الاحتلال الصهيوني
    على الأقل تعلموا من تجارب غيركم الفاشلة
    ماذا استفادت الانظمة التي لها معاهدات سلام مع الكيان الصهيوني ؟ بالعكس زاد فقرها واصبحت دول فاشلة ومتسولة ونسب الفقر والبطالة فيها قياسية

  10. مادا ننتظر من الخونة الدين باعوا اوطانهم للشيطان فكيف بهم ان يفكروا فالتطبيع لان من باع لا يهمه نتيجة ما باع لانها خرجت من يده واصبح دليلا من اين خرجت هده الشردمة من المرتزقة الين كانت الدول المعادية للاسلام والمسلمين تسمنهم في انتظار هدا الوقت لتمرر بهم اجندتها ….

  11. مشكلتنا كعرب اننا نبالغ في العداء ونبالع في الصداقة ايضا لانعطي القضايا ماتستحق من المناقشة الحيادية . اذا كان الاتجاه العام هو دعم وترسيخ حكومة السراج وتحالفها مع تركيا سوف تتم شيطنة جميع من هم في المعسكر الاخر الرافضين للاتفاقية والمناهضين لحكم السراج وبقية رفاقه في طرابلس . والعكس صحيح رغم ان الاعلام الذي يتناول القضية بالسلب والايجاب بعيدا عن الحقائق التي تجري علي ارض الواقع وحق الشعب الليبي نفسه في تحديد مصيرة . ولااظن من يتابع مايحدث في ليبيا يغفل علي ان الجيش الليبي الوطني واللواء المتقاعد حفتر يحظي بدعم قبائل الشرق الليبي .. هذه سمة من سمات الاعلام العربي التي لايريد وربما لايعرف ان يتخلص منها منذ حقبة الخمسينيات ووجود المعسكرات الموالية لامريكا او للاتحاد السوفيتي . رغم ان الحزيج اشترط اقامة علاقات تطبيعية بحل القضية الفلسطينية جاء عنوان المقال ” قطار التطبيع ” والسؤال هنا هل اذا انتهت المشكلة الفلسطينية وتم تحرير القدس والمسجد الاقصي واستعادة الاراضي المحتله سيوجد شئ اسمه دولة اسرائيل ليتم التطبيع معها او لاتطبيع ؟ اتمني علي الصحفيين والكتاب العرب ان يخرجون خارج الاطار التقليدي الباهت الذي عفي عليه الزمن ويقدمون لنا كفراء القضايا بحيادية نستطيع نحن ان نفكر فيها ونتخذ موقف . احترامي

  12. عن اي ليبيا تتحدث ياهذا ؟
    بعدما أفتى مشايخ الخليج للناتو بقصف وتدمير ليبيا انتم الان لا تسيطرون الا على ٢٥٪؜ من ليبيا يعني قول (( دويلة حفتر ستقيم علاقات مع الكيان الصهيوني )) وبما انكم مدعومين من مشيخات الخليج اذا مثلما سمى ال سعود الجزيرة العربية على اسمهم ايضا انتم بامكانكم ان تقولوا عن المنطقة من ليبيا التي يسيطر عليها حفتر (( الحفترية )) وهكذا نفهم من انتم
    صدق المرحوم القذافي عندما قال من انتم

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here