قضية المغني المغربي الذي “أساء” لملك المغرب في أغنية “عاش الشعب” المثيرة للجدل تعود بعد أسبوع على قبول النيابة العامة لشكوى ضده ومحاكمة طالب نشر كلمات الأغنية

الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

عادت قضية مغني الراب المغربي، يوسف محيوت، المثير للجدل الى البروز من جديد، وذلك بعد أسبوع على قبول النيابة العامة لشكوى ضد المغني المعروف بـ”ولد الكرية”، الذي خلفت أغنية فيديو كليب انتقد فيها نظام البلد الكثير من اللغط بسبب التعبيرات المسيئة التي حملتها لجهات عليا في البلاد.

 

 

 وكشفت مصادر عن قبول النيابة العامة بدينة مكناس، شكوى ضد يوسف محيوت، الملقب بـ”ولد الكرية”، على خلفية أغنيته “عاش الشعب”، بعد تحويل الشكوى من مكناس الى مدينة فاس محل اقامة المعني تمهيدا لفتح تحقيق في الموضوع، وذلك لكون الأغنية تتضمن عبارات تحمل ”السب، والقذف، وازدراء الأديان”.

 

وتقدمت جمعية أهلية بشكوى لدى الادعاء العام ضد المغني، لما قالت انها “كلمات سب، وشتم في شخص صاحب الجلالة محمد السادس” تتضمنها كلمات  أغنيته التي شاهدها الملايين على يوتيوب.

 

وقالت “جمعية شباب البيعة لمغرب الغد” أن منتجي أغنية “عاش الشعب“ المثيرة للجدل نعتوا عاهل البلاد ب“كلمات قدحية، وكلمات تحضر على ازدراء الأديان والإشارة إلى المستشار الملكي أندريه أزولاي بديانته“ في اشارة الى انتمائه للطائفة اليهودية.

 

وتعتزم الجمعية المشتكية رفع دعوى قضائية ضد المغني بسبب محتوى الأغنية التي قالت أنها تحمل “إساءة للمغاربة، وتحقير المستمعين، والمشاهدين، وخلخلة اللحمة الاجتماعية، والتحريض على الفساد الأخلاقي، وتناول المخدرات، وكل السلوكات اللقيطة”.

 

وجرى توقيف شاب مغربي اخر بسبب اعادة نشره كلمات الأغنية على حسابه بفيسبوك، والذي حكم عليه في منتصف كانون الأول/ ديسمبر الماضي، بثلاث سنوات سجنا.

 

وتزايدت الانتقادات بعد توقيف عدد من الأشخاص بسبب آراء وتعبيرات أطلقوها على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وأصدر القضاء في المغرب حكما وصف بالقاسي في حق المدون المغربي محمد السكاكي بسبب نشر فيديو اعتبر مسيئا.

 

 

وفي ثاني حكم عليه، قضت المحكمة بحبس المدون المغربي المعروف بمول الكاسكيطة، بالسجن النافذ، أربع سنوات، وغرامة مالية، على خلفية شكوى رفعتها في حقه جمعية مدنية قرها باحدى مدن الشمال المغربي.

 

اما طالب الثانوي حمزة أسباعر المتابع بتهمة المس بالمقدسات، نتظر أن تبدأ جلسات محاكمة التلميذ “” استئنافيا يوم الخميس المقبل.

 

واعتقلت الشرطة الطالب من وسط ملعب لكرة القدم بمدينة العيون، على خلفية أغنية راب نشرها على قناته في اليوتيوب، وأدانته المحكمة الابتدائية بالعيون بالسجن لمدة أربع سنوات، وغرامة مالية قدرها 1000 دولار.

 

وسيمثل في 20 كانون الثاني/ يناير الجاري ايضا  طالب الثانوي أيوب محفوظ أمام محكمة الاستئناف بمكناس، بعدما تم الحكم عليه في المرحلة الابتدائية بثلاث سنوات سجنا نافذة مع أداء غرامة 500 دولار.

 

وتعود قضية ايوب الى تدوينة نشرها على حسابه الشخصي بموقع فيسبوك تتضمن كلمات من أغنية “عاش الشعب.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. اني انتظر مشاركة من الأخ مغربي من المغرب بفارق الصبر .قد يقول ان السبب الذي دفع المغني الي اتباع و تشكيل الكلمات و الجمل هو الجارة الشرقية للمغرب والحان الغينة صنيعت جبهة البوليساريو .

  2. تقديس الحاكم تقديسا مطلقا يتيح له أن يكون فوق النقد وفوق المحاسبة وفوق القانون هو مظهر من مظاهر الشمولية والدكتاتورية في أقصى تجلياتها..
    أعتقد أنني بدأت الآن أفهم جملة الاستثناء المغربي..

  3. عندما تم اعتقاله قال المخزن انه اعتداء و أهان أفراد من الامن الوطني و ان كلمات الأغنية ليست هي السبب في الاعتقال .الان سقطت التهمة الاولي و اضمحلت و أصبح ما نفي في السابق هو سبب الاعتقال .زد علي ذلك في المغرب أصبحت اللجان المدنية هي حامي حمي المخزن و المدافع الأول عن الدولة وكأنها وكيلة الملك في المغرب لأن وكيل الملك .أظن أن هذه اللجان هي في حقيقة الأمر مخزن مختفي خلف تسمية مدنية الله ايكون في عون الغلابة المساكين كانت مشكلتهم مع المخزن مباشرة أصبحت معه و مع لجانه

  4. الغرامات في المحاكم المغربية بالدولار غلط.إما أنها سابقة أو أن الكاتب مدولر.
    هذه قضايا ينظر فيها القضاء المغربي.وهناك دفاع وحق عام وو.
    لا داعي للصيد في الماء العكر.
    المملكة دولة محترمة بمقدساتها وتاريخها ومؤسساتها وحدودها وكلها خطوط حمر من جمبع المغاربة.
    خلاصة القول أن الشبكة العنكبوتية تعج بمثل هاته التفاهات.وكل يعبر كيف يشاء، ومنهم من يلقى من يقف في وجهه ويدعي عليه وهذا حقه. والقضاء هو الحكم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here