قتل سليماني والمهندس.. الاغتيال الذي تدارسه الكيان: قلقٌ ممزوجٌ بالارتياح بإسرائيل التي تلتزِم وإعلامها الصمت واجتماع طارئ بوزارة الـ”دفاع” بمُشاركة الوزير وقادة الأجهزة الأمنيّة

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

يبدو أنّ مقّص الرقيب العسكريّ في كيان الاحتلال الإسرائيليّ يعمل على مدار الساعة ويمنع وسائل الإعلام العبريّة من نشر أيّ تحليلاتٍ أوْ تصريحاتٍ تتعلّق بعملية اغتيال قائد فيلق القدس في الحرس الثوريّ الإيرانيّ، الجنرال قاسم سليماني، وأبو مهدي المهندس، نائب قائد “الحشد الشعبيّ” العراقيّ، في غارةٍ أمريكيّةٍ استهدفت ليل الخميس- الجمعة سيارتهما في بغداد.

ومن خلال مُتابعة وسائل الإعلام العبريّة يبدو واضِحًا أنّ إسرائيل الرسميّة قررت-آنيًا وعلنيًا- عدم الـ”تدّخل” في التوتّر الحاصِل بين الولايات المُتحدّة الأمريكيّة والجمهوريّة الإسلاميّة في إيران، حيث كان مُحلّل الشؤون العسكريّة في صحيفة (هآرتس) العبريّة، عاموس هارئيل، قد نقل عن مصادر أمنيّةٍ واسعة الاطلاع في تل أبيب قولها إنّ من مصلحة إسرائيل عدم تصوير نفسها أمام العالم بأنّها الدولة التي قامت بتشجيع واشنطن على التصعيد مع طهران، لأنّ ذلك قد ينعكِس سلبًا على أمنها القوميّ، على حدّ تعبير المصادر الإسرائيليّة الرفيعة.

إلى ذلك، أصدر جيش الاحتلال بيانًا رسميًا صباح اليوم الجمعة جاء فيه أنّ وزير الأمن، نفتالي بينت، وعلى خلفية تصفية سليماني والمهندس من قبل الولايات المُتحدّة، قرر عقد اجتماعٍ اليوم في مقّر وزارة الأمن في تل أبيب، بمشاركة القائد العّام لهيئة الأركان في الجيش، الجنرال آفيف كوخافي، وجنرالات آخرين، بالإضافة إلى قادة أذرع الأمن الإسرائيليّة الأخرى، وعُلاوةً على ذلك، أعلن الجيش الإسرائيليّ، كما نشر الموقع الالكترونيّ لصحيفة (هآرتس) العبريّة، أعلن في بيانٍ رسميٍّ أنّه في أعقاب عملية الاغتيال فقد تقرّر إغلاق التنزّه في جبل الشيخ، الواقع ضمن هضبة الجولان العربيّة السوريّة المُحتلّة، والذي قامت إسرائيل باحتلال القسم الجنوبيّ الغربيّ منه في عدوان حزيران (يونيو) من العام 1967.

ويُشار في هذا السياق إلى أنّه من ناحيته كان مُحلِّل الشؤون الأمنيّة والعسكريّة في موقع (YNET)، الإخباريّ-العبريّ، رون بن يشاي، كان قد كشف النقاب في شهر تشرين الأوّل (أكتوبر) من العام الماضي، عن أنّ التفاصيل التي أعلن عنها في حينه رئيس جهاز الاستخبارات في حرس الثورة في إيران حسين طائب عن محاولة اغتيال قائد قوّة القدس قاسم سليماني يبدو أنّها واسعة الاطلاع وليست مبالغًا فيها، ويُمكِن التقدير بأنّ مشروع اغتيال سليماني هو مصلحة لإسرائيل وربما للموساد، على حدّ تعبير المصادر الرفيعة التي اعتمد عليها.

وحينها لم تتوقف وسائل الإعلام، التي تعكس آراء صناع القرار في تل أبيب عند التقارير، بل انتقلت إلى التحليل، الذي يعتمد على مصادر عسكريّةٍ وأمنيّةٍ وسياسيّةٍ واسعة الاطلاع، وتحت مقص الرقيب العسكري في كيان الاحتلال الإسرائيلي: اللواء سليماني، أجمع المحللون في وسائل الإعلام العبريّة يجب أنْ “يختفي” عن الساحة في الشرق الأوسط بأسرع وقتٍ مُمكنٍ لأنّه المسؤول الأوّل والمُباشر عن تمركز إيران في المنطقة، وبالإضافة إلى ذلك، شدّدّت المصادر الأمنيّة الرفيعة في تل أبيب، فإنّه هو الذي يقوم بنقل الأسلحة الدقيقة وغيرها من إيران إلى سورية ومن ثم إلى حزب الله، ويُخطط على مدار الساعة لتنفيذ عملياتٍ “إرهابيّةٍ” ضد كيان الاحتلال، على حد تعبير المصادر في تل أبيب.

وجدير بالذكر في هذه العُجالة، إلى أنّه قبل ثلاثة أشهرٍ، وفي تصريحٍ لافتٍ، لا بلْ يُمكِن تصنيفه بغير المسبوق، قال رئيس الموساد (الاستخبارات الخارجيّة) في كيان الاحتلال يوسي كوهين، إنّ تصفية قائد فيلق القدس بالحرس الثوريّ الإيرانيّ اللواء قاسم سليماني مُمكنة، على حدّ تعبيره.

ونقلت قناة “كان” الإسرائيليّة، شبه الرسميّة، عن كوهين قوله في حديثٍ أدلى فيه لصحيفةٍ دينيّةٍ إسرائيليّةٍ أمس الجمعة، (همشبحاه)، نقلت إنّ سليماني غيرُ مُدرجٍ حتى الآن على قائمة التصفية، وهو لم يقُم بأيّ خطأ لنضعه بقائمة التصفيات، على حدّ تعبير رئيسه الموساد، الذي كان رئيسه السابِق تامير باردو، قد وصفه، أيْ (الموساد)، في البرنامج التلفزيونيّ الاستقصائيّ العبريّ في القناة الـ12 بالتلفزيون الإسرائيليّ (عوفدا)، بأنّه عبارة عن تنظيم قتلٍ مُدّبرٍ، في إشارةٍ واضحةٍ منه إلى أنّه يستخدِم أساليب المافيا لتصفية مَنْ يُصنِّفهم بالأعداء.

وأضاف كوهين قائلاً إنّ إسرائيل تُراقِب نشاطات وأعمال سليماني في كلّ مكانٍ، وتقوم بمحاربتها، وستفعل كلّ ما بوسعها، لمنع إيران من امتلاك السلاح النوويّ، عُلاوةً على ذلك، تطرّق كوهين إلى موضوع اغتيال عناصر حركة “حماس” قائلاً: نقوم بتصفية عناصر كبيرةٍ من حركة “حماس” بالعالم، والأخيرة تنفي ذلك، على حدّ زعمه.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

18 تعليقات

  1. الجنرال الإيراني قاسم سليماني تمت تصفيته بأمر مباشر من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ، أمر معروف ومعترف به من قبل الفاعل شخصيا ! العملية الإستخباراتية المدروسة جاءت للتعويض على فشل المخابرات الإسرائيلية ، التي كانت تطارده منذ سنوات ، وليقدم رأسه هدية لقادة الكيان الصهيوني ، وربما لسان حاله يقول : لكم رأس سليماني .. ولي أصوات اليهود في الإنتخابات الرئاسية القادمة ! وإن أردتم أكثر فلدي المزيد !! الكل يجب أن ينتبه .. فحجاج أمريكا لن يتردد في قطف رأس من يقف ضد الكيان الصهيوني ويعارض سياساته التوسعية في المنطقة !!!

  2. تمجيد قاتل يداه ملطخة بدماء الأبرياء وعدم الترحم على الضحايا يدل على سطحية عقل وتفكير بعض العرب من الصعب فهمها أو تبريرها.
    مع الأسف

  3. اغتيال الجنرال الايراني قاسم سليماني و قائد الحشد الشعبي هادى العامري
    يعتبر انتحار سياسي لامريكا و امريكا فتحت ابواب جهنم على قواتها المتواجدة في العراق و سورية و المنطقة !
    هذا الاغتيال يذكرني بانسحاب بريطانيا العظمى من المنطقة بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية و بعد ان ادركت بريطانيا انها غير قادرة على البقاء في المنطقة !
    و اليوم التاريخ يتكرر على امريكا انها ادركت غير قادرة على البقاء في المنطقة و كل ما عليها اشعال الحروب و حروب الطائفية و خلق الفوضى في المنطقة

  4. رجعت امريكا الى عهد العشرينات من القرن المنصر ايّام الاحتلال المباشر
    سوف تدفع الثمن وتخرج كما حدث سابقاً
    رحم الله شهداء الأمة واسكنهم فسيح جناته

  5. انا ارى ان عملية الاغتيال هي خدمه لايران لاعادة نفوذها للعراق بعد ان تصدع بسبب الاضطرابات في الشارع العراقي والمندده بالتواجد الايراني في العراق… اما عملية الاغتيال فهي ضربة قاصمه وصادمه للنظام الايراني لدرجة انها ستكون عاجزه عن اي رد كبير ..وسيكون الرد محدود لحفظ ماء الوجه وستقبله امريكا وتتركه للحفظ …وسنبقى نحن شعوب المنطقة نعاني من تكالب القوى الكبرى والاقليميه للسيطرة علبنا

  6. قاسم سليماني لم ينتصر على داعش بالعكس حارب تحت طيران التحالف الغربي الأمريكي قمه التناقضات!!!

  7. قاسم سليماني قتل من المسلمسن السنة في سوريا و العراق ما لم يقتل منهم على مر العصور لقد لقي جزائه على يد عدو لنا نحن السنة فلننتطر من ايران رد الفعل من محور المقاولة

  8. رحم الله الشهيد قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني كان دائما يتمنى الشهادة ونالها بعد ان هزم الجماعات التكفيرية الإرهابية المتطرفة والذين دمروا سورية
    المرحوم هزم الإرهابيين والممرتزقة والان يمتلكون مطاعم ومولات في تركيا من اموال الخليج السائبة
    قاسم سليماني مات بطلا لم يخن بلاده ولَم يفرط بثروات بلاده ولَم يدفع جزية للامريكان مقابل حمايته ولَم يدعم العدو الصهيوني في احتلال ارض رمقدسات العرب
    كان قائدا مناضلا تقيا داعماً للحق ومدافعا عن المستضعفين في منطقتنا المنكوبة باللصوص والعملاء وتجار الدين
    رحم الله جميع الشهداء و الخزي و العار للخونة

  9. قتل الآلاف من السوريين والعراقيين، فحشره الله قبل موته مع الحشد الإرهابي الطاءفي..هذا جزاءه، مات محترقا بالنار في الدنيا قبل الآخرة.. كنا نتمنى أن تنجح الثورة العراقية ويعلقه الشعب العراقي مع عملاءه الحشد في المشانق ، يوم العيد انتقاما لصدام وملايين السوريين العراقيين واليمنيين.

  10. ألم يقول عربوا أمريكا من العربان أن إيران حليفة أمريكا في السر؟؟؟؟؟
    أهناك من يقبل بقتل نفسه من أجل التمثيل؟؟؟؟
    رحم الله السيد
    والخزي والعار لمسؤولين يموتون في مستشفيات أمريكا

  11. رحم الله الشهيد قائد فيلق القدس الجنرال قاسم سليماني كان دائما يتمنى الشهادة ونالها بعد ان هزم الجماعات التكفيرية الإرهابية المتطرفة والذين دمروا سورية
    المرحوم هزم الإرهابيين والممرتزقة والان يمتلكون مطاعم ومولات في تركيا من اموال الخليج السائبة
    قاسم سليماني مات بطلا لم يخن بلاده ولَم يفرط بثروات بلاده ولَم يدفع جزية للامريكان مقابل حمايته ولَم يدعم العدو الصهيوني في احتلال ارض رمقدسات العرب
    كان قائدا مناضلا تقيا داعماً للحق ومدافعا عن المستضعفين في منطقتنا المنكوبة باللصوص والعملاء وتجار الدين

  12. 1- اكبر قاعدة امريكية هي فلسطين المحتلة .
    2- وظيفة عربان الخليج وخصوصا آل سعود هو تفتيت الامة واضعافها بخلق مشاكل مع جيران الامة مثل ايران وتركيا والدول الافريقية .
    3- اميركا لها قواعد متحركة اخرى وهي قصور حكام العرب وقواعد صغيرة في بلدان هؤلاء الحكام .

  13. جزيل الشكر والتقدير للرئيس دونالد ترامب وللجيش الأميركي.
    You’re on the right track now
    Keep up the great work

  14. احتفل بعض العراقيين بمقتل سليماني وحزن البعض حزنا شديداً على اغتيال الرجل للأسف هذا حال العرب والمسلمين لا نتفق حتى على الطريقة التي نودع بها أمواتنا. اللهم اغفر وارحم كل من شهد لك بالوحدانية ولنبيك بالرسالة ومات على ذلك.

  15. فليقص الرقيب مايريد ويترك ما يريد فهدا ديدنهم هي دماء نقية سالت عل درب الشهادة وهي غايتها مند ان دخلت درب الاشواك فهي من الله الى الله تسعى للفوز بالجنان رحم الله كل صادق مقاوم وبارك في من سيكملوا الطريق وانا لله وانا اليه راجعون والله المستعان

  16. طرمب وقع سرقة القدس بالقلم ؛ وسرقة النفط بالفم ؛ وتغيير وجه المنطقة والعالم * بالدم * وهذا هو الأهم !

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here