قبل 66 مليون سنة.. الديناصورات انقرضت لهذا السبب!

لندن- متابعات: كشف مختصون في علم المناخ القديم Paleoclimatology من جامعة ييل الأميركية استنتاجاً يفيد بأن سبب انقراض الديناصورات كان سقوط نيزك عملاق على الأرض.

وذكر موقع “Phys.org”، أن معظم العلماء يعتقدون أن سبب انقراض الديناصورات، كان سقوط كويكب ضخم واصطدامه بالأرض قبل 66 مليون عام.

ولكن هناك طرحاً آخر، يتلخص في أن سبب هذا الانقراض قد يكون مجموعة كبيرة من الانفجارات البركانية في منطقة مساطب ديكان، وهي أراضي الهند الحالية.

وحاول الباحثون تحديد الوقت الدقيق لانبعاثات الغازات البركانية الضخمة التي تحدث أثناء مثل هذه الانفجارات. ولتحقيق ذلك، قارنوا التغير العالمي الشامل في درجة الحرارة وتحليل نظائر الكربون من الحفريات البحرية.

واتضح أن كمية كبيرة من غاز ثاني أكسيد الكربون وصلت إلى الغلاف الجوي للأرض، قبل وقت طويل من سقوط النيزك المذكور.

ويقول العلماء، إن النشاط البركاني في العصر الطباشيري المتأخر، تسبب في زيادة تدريجية في درجات الحرارة العالمية بمقدار درجتين تقريبا، ولكن لم يحدث انقراض جماعي للحيوانات.

كما يضيف العلماء، أن ذلك تسبب بهجرة بعض أنواع الأحياء إلى القطبين الشمالي والجنوبي، لكنها عادت قبل فترة طويلة من سقوط النيزك.

هذا واستنتج علماء المناخ القديم، أن السبب الوحيد لانقراض الديناصورات هو سقوط نيزك عملاق على الأرض.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here