قاعدة حميميم الروسية: رفض المعارضة حضور مؤتمر سوتشي له تبعات على الأرض.. وفصائل المعارضة السورية تتقدم في عفرين والوحدات الكردية تنفي سقوط طائرة تركية

 

man-syria.jpg555

دمشق  ـ (د ب أ ) – توعدت القاعدة العسكرية الروسية في حميميم في محافظة اللاذقية على الساحل السوري المعارضة السورية بإجراءات على الأرض بعد رفضها المشاركة في مؤتمر سوتشي .

وقال المتحدث باسم قاعدة حميميم العسكرية الروسية أليكسندر إيفانوف ، عبر صفحات تابعة للقاعدة على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم السبت ، إن ” إعلان المعارضة السورية امتناعها عن حضور مؤتمر سوتشي سيكون له تبعات عديدة على الأرض”.

وأضاف أن “تأخر مسار العملية السياسية لن يكون من صالح المعارضة السورية بأي شكل من الأشكال” ، مضيفا :”بالطبع لا يزال لدينا الكثير من العمل للقضاء على التنظيمات المتطرفة في سورية”.

يأتي تصريح ايفانوف بعد إعلان الهيئة العليا للمفاوضات في المعارضة السورية اليوم مقاطعتها لمؤتمر سوتشي للحوار الذي يعقد منتصف الاسبوع الحالي .

ومن جهة اخرى تشهد مناطق ريف حلب الشمالي معارك عنيفة بين الجيش التركي وفصائل المعارضة السورية من جهة ومقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي من جهة أخرى .

قال قائد عسكري في الجيش السوري الحر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) ” حققت فصائل الجيش الحر تقدماً مهماً اليوم السبت على جبهتي غرب عفرين وشرقها حيث سيطرت قواتنا المدعومة من الجيش التركي على تلة المرسيدس وعدة تلال مجاورة مطلة على ناحية جنديرس جنوب عفرين بعد معارك مع مسلحي وحدات الحماية الكردية”.

وأضاف القائد العسكري بأنه “تمت السيطرة أيضاً على قرية بسكي والنقطة 740 ومعسكر تدريب ضمن جبال راجو غرب عفرين بعد انهيار دفاعات الوحدات الكردية وقتل أكثر من عشرة عناصر كردية وأسر عنصر آخر ، ضمن عملية غصن الزيتون “.

وذكر القائد ” بعد تحسن الأحوال الجوية بدأت قواتنا اليوم عملياتها العسكرية في جنوب منطقة أعزاز شمال حلب للسيطرة على مناطق منغ وتل رفعت والشيخ عيسى وطرد مسلحي الوحدات الكردية التي سيطرت عليها قبل عامين “.

من جانبه، قال روجهات روج المتحدث باسم وحدات الحماية في مدينة عفرين لـ (د.ب.أ) ” تخوض قواتنا معارك عنيفة مع الجيش التركي وفصائل المعارضة في منطقة بسكي وناحية جنديرس وراجو وتم تدمير دبابة للجيش التركي وقتل طاقمها “.

ونفى روجهات إسقاط طائرة حربية تركية قائلاً ” لم يتم إسقاط أي طائرة حربية تركية في منطقة عفرين اليوم “.

وسيطرت فصائل المعارضة على قرى عدة في منطقة عفرين، لا سيما محوري بلبل وراجو وغرب جنديرس فضلاً عن مواقع عسكرية في جبل برصايا قرب مدينة أعزاز شمال حلب.

 

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here