قاسم سليماني سيدفن في مسقط رأسه بجنوب شرقي إيران

طهران- (د ب أ) – من المقرر أن يدفن الجنرال الإيراني قاسم سليماني، الذي قتل في ضربة جوية أمريكية ببغداد الأسبوع الماضي، في مسقط رأسه بمدينة “كرمان” بجنوب شرقي إيران اليوم الثلاثاء.

وتم إعلان اليوم عطلة عامة في كرمان، في خطوة تهدف إلى تشجيع الكثير من الأشخاص على المشاركة في مراسم تشييع ودفن سليماني، الذي يتم اعتباره شهيدا في إيران.

وجرت مراسم جنائزية في عدة مدن أخرى يوم الاثنين، حيث ذكرت وسائل إعلام أن ملايين الأشخاص تجمعوا في طهران حدادا على سليماني. وترأس المراسم في العاصمة، المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي، الذي أجهش بالبكاء وهو يؤم المصلين أثناء صلاة الجنازة على سليماني.

وكان سليماني قائدا لفيلق القدس وكان يعتبر واحدا من أكثر القادة العسكريين نفوذا في إيران، حيث كان يمارس نفوذه في كل من العراق وسورية ومناطق أخرى من الشرق الأوسط.

وأثارت العملية الأمريكية التي قتلت سليماني غضب إيران والعراق وقوبلت بتعهد بالانتقام من طهران.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here