قادة كنائس الاردن يتوسطون للإفراج عن اعلامي سجن بتهمة الاساءة للمسيح

راي اليوم – عمان

افرجت سلطات القضاء الاردنية عن اعلامي مشهور اتهم بالإساءة للسيد المسيح  بكفالة نخبة من قادة الكنائس الاردنية الرئيسية .

 وتم فعلا ظهر الاربعاء الافراج عن الاعلامي والمذيع محمد الوكيل ناشر صورة العشاء الاخير المثيرة للجدل بعد زيارة قام بها لرئاسة المجلس القضائي نخبة من رجال الدين المسيحي.

وافرجت السلطات عن الوكيل والصحفية المتدربة لديه غدير اربيحات .

وتوجه وفد الكنائس المسيحية للقضاء بمبادرة لكفالة المشار اليه حيث  وقع على وثيقة المطالبة بالإفراج عنه مطران الروم الكاثوليك جوزيف جبارة ومطران اللاتين وليام الشوملي ومطران الروم الارثدوكس كريستوفر عطا الله

Print Friendly, PDF & Email

11 تعليقات

  1. شكرا لكل من علق هذا هو شعبنا الحبيب والكبير هنا تكمن قوتنا هذا بلدنا يعشعش في قلوبنا جميعا عندما يصاب نصاب جميعا الدين لله صبحانه وتعالى والوطن للجميع عدونا لا يستطيع المس بنا إلا من خلال دس سم الفتنه بين مكونات شعبنا خسىء من يريد المس بنا فنحن اكبر واوعى من فتنتهم ربنا يخرج حاقد من هنا او هناك ليدس سمومه وافكاره البغيضه وعلينا جميعا الوقوف صف واحد بوجه من يريد السوء لنا كشعب على ارض اردننا الحبيب لي رجاء للاخ محمد الوكيل ان تكون في صف الاردن والاردنيون حتى لو كان ما نشر حصل سهوا عدونا لا يفرق بيننا ان كنا مسلمين او مسحيين نحن شعب واحد اخوه لا يفرقنا إلا ما حرمه الله لك مني انا اخاك في الوطن كل الحب والتسامح

  2. تذكروا يا اصوليون يا سلفيون ويا اصوليون ويا متطرفون ان رسالة السيد المسيح عليه السلام والحوارييين اتباعه وانصاره هي رسالةإلهية وهي رسالة نبي الانسانية جمعاء محمد المصطفى خيز الانام عليه افضل الصلوات والسلام :-
    ( المجد لله في الاعالي وفي الناس المسرّة وعلى الارض السلام ) ً .
    وفوق ذلك كله قوله عليه السلام إذ أنطقه الله في المهد صبيا ليقول للناس ( إني عبد الله أتانيٓ الكتاب وجعلني نبياً، ،وجعلني مباركا اينما كنت وأوْصاني بالصلاة والزكاة مادمت حيا ، وبرا بوالدتي ولم يجعلني جبارا شقيّاً ، والسلام عليّٓ يوم وُلِدْتُ ويوم اموت ويوم أُبعثُ حيَّاً ، ذلك عيسى ابن مريم قول الحق الذي فيه يمترون ، ماكان لله ان يتخذ من ولد سبحانه إذا قضى امراً أن يقول له كنْ فيكون ، وإن الله ربي وربكم فاعبدوه هذاصراط مستقيم ، ) صدق الله العظيم
    فهل يتعظ اولئك المتطفلون والمتطرفون ؟
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  3. الدرس والرساله المسيحيه واضحه التسامح فشكرا للسيد المسيح والمسيحيين وكل العام والجميع بالف خير

  4. ولمثل هذا فليعمل السعوديون والوهبيون والاصوليين من وعاظالسلاطين ؟
    هذه صفعة قوية الى ”
    ولي العهد قاتل الاعلامي خاشوقجي ،
    وعاش الهلال والصليب في بلاد سوريا الكبرى قائماً منذ فجر التاريخ ،
    وإنها لامة عربية واحدة ذات رسالة خالدة ، شاء من شاء وخسئ الاعداء ؟
    ولننشد سويا بصوت عربي-مسلم واحد:
    اخي اقبل الشرق في أمة / تردُّالضلال وتحيي الهدى
    أخي قم الى قِبْلَةِ المشرقين / نحيّي الكنيسة والمسجدا
    يسوع الشهيد على ارضها / يعانق في جيشاه احمدا
    فتحية اكبار واجلال لقادة كنائس الاردن الغالي وتحية
    مماثلة لاخوانهم في القدس وفلسطين المحتلة وعلى رأسهم
    المطران حنا عطاللة واالمطران الراحل اشهيد كبوتشي ؟
    احمد الياسيني المقدسي الأصيل

  5. كان من الأفضل للأباء القساوسه والمطارنه عدم التدخل وترك الأمر للقضاء لمعاقبته وردع غيره من تكرار التطاول على معتقدات الأخوه المسيحين الذين نكن لهم الإحترام بإعتبار تطاوله ليس حقا سخصيا يملكه المطران فالسيد المسيح يخصنا جميعا مسيحيين ومسلمين وهو ليس رمزا دينيا يخص زعماء طائفة معينه دون غيرها من الطوائف .

  6. وسيبقي مسيحيون الشرق الاوسط صمام الأمان للوطن العربي الكبير لما يتمتعون به من بعد النظر والحكمه والولاء للوطن والعروبة.

  7. أقول كمسـلم بفضل الله:
    يأبـى أهلنـا واخواننـا المسيحيون إلا أن يسجلوا مرة تلـو الأخرى سطرا جديـدا في سجل الوطن الخالد في التسامـح والرحمـة والترفـع عن الاساءات والوحـدة الوطنية.

    كنت أرجوعـدم تكفيله على الأقل حاليا، لأن ما حصل لا يمكن تبريره الا بشيء واحد وهو الاســتخفـاف بمشاعر الاخرين ومعتقداتهم الدينية، مع العلم أن القرآن الكريم يحتوي على سورة (المائـدة) التي تشير الى المائدة التي أنزلت على سيدنا عيسى عليه السلام والحواريين.

    وكنت أتمنى لو أن أحدى الجهات (نواب أو ممثلي مجتمع أهلي الخ) قامت بمثـل هذا العمل مع المرحوم ناهض حتر، الذي يجزم كل من عرف فكره ووطنيته أنه لـم يقصد الاساءة للذات الالهية بالصورة التي (أخطـأ) باعادة نشرها، وانما كان يقصد التشهيـر بالفكر الضلالي وأصحابه.

    وكـل عام والوطـن وجميع أهلنـا وإخواننـا المسيحيون بألـف خير.

  8. .
    — تعلم أيها العالم من مسيحيينا ، تعلم من مطارنتنا ورهباننا ، تعلم التسامح والتآخي ، كم نفخر بكم وكم نخجل منكم ، ليتنا راينا موقفا مماثلا عندما تم توقيف الشهيد ناهض حتر ، ربما لو فعلنا لبقي على قيد الحياه يدافع عن الحريات والوطن ولم يقتله مخبول مبرمج ، ناهض هذا المسيحي الاردني الشامخ الذي درس الفقه وكان مما تميز به وقوفه امام الاعلام الغربي المتجني مدافعا دوما عن الرسول العربي كنصير الضعفاء والمساكين .
    .
    .
    .

  9. من ضربك على خَدَّك الأيمن أدر له خَدَّك الأيسر. هذا هو نهج التسامح في الديانة المسيحية.

  10. المسيح عليه السلام خط أحمر ومن تجاوزه لفيتي توبة نصوحا
    وأنه نبيا من ذوي العزم الذين امتدحهم القرأن الكريم بل هو من روح الله
    وجاء إلى الدنيا كملاك وغادرها كملاك

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here