قائد قوات الدعم السريع في السودان: محاولة البشير تهريب أموال ضخمه قادته إلى الحبس

الخرطوم- (وكالات): كشف نائب رئيس المجلس العسكري، قائد قوات الدعم السريع “المثيرة للجدل” محمد حمدان حميدتي عن تعهدات قدمها المجلس العسكري للرئيس السوداني المعزول عمر البشير، عقب إجباره على التنحي، بوضعه قيد الإقامة الجبرية بيد أن محاولات البشير تهريب مبالغ ضخمه قادته إلى الحبس في نهاية المطاف.

وقال حميدتي وفق مقطع فيديو مسرب عن لقاء جمعه بمسؤولين بوزارة الداخلية السودانية الأربعاء: “عاهدنا البشير كمجلس عسكري أن يبقى قيد الإقامة الجبرية، ولكنه خالف العهد,حيث ضبطنا بحوزته مبالغ مهربة تقدر بسبعة ملايين يورو و”350 ألف دولار, ماقادنا نحو إيداعة سجن كوبر.

وأشار حميدتي إلى اكتشافهم حسابا باسم رئاسة الجمهورية لم يتم تحريكه منذ تشرين أول/ أكتوبر 2016 وبه مبلغ “315” مليون دولار و”142″ مليون جنيه سوداني.

من ناحية أخرى، انضم مئات الآلاف من السودانيين مساء الخميس، إلى المعتصمين أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني منذ السادس من نيسان/ أبريل الجاري، للمطالبة بحكم مدني.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. تلفيقات وكذب هناك أموال توضع في القصر الرئاسي لغايات بر وتوكوليه وما يلزم من نفقات والرئيس البشير ارفع من ذلك .

  2. هذه أفلام محروقه من زمان طيب انت يا قائد التدخل السريع ماذا تفعل وتعمل الان الم تكن قائد تدخل سريع في زمن البشير يا أخي روح الله معك هذه كلام فارغ. أموال وتهريب الشعب يريد حكومه مدنيه فقط

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here