قائد عسكري يمني ينشق عن قوات هادي وينضم إلى الحوثيين في صنعاء

صنعاء ـ (د ب أ)- انشق قائد عسكري يمني موال للرئيس عبدربه منصور هادي وانضم إلى جماعة أنصار الله الحوثية في العاصمة صنعاء الواقعة تحت سيطرة الجماعة.

وذكرت وكالة أنباء سبأ التابعة للحوثيين، اليوم السبت، أن قائد الشرطة العسكرية في محور اليتمة بمحافظة الجوف العقيد أحمد المجنحي أعلن انشقاقه وعاد إلى صف الجماعة.

ووصل العقيد المجنحي العاصمة صنعاء أمس الجمعة مع دوريتين محملتين بالأفراد العائدين معه ، حسب الوكالة.

ونقلت الوكالة عن العسكري المنشق قوله إن “ما لمسه من مؤامرات العدوان وسعي المرتزقة(التحالف العربي وقوات هادي) لتنفيذ مخططاته الاستعمارية، كان دافعا له ولعدد من الجنود للانضمام إلى الجيش واللجان الشعبية(يتبعون الحوثيين) الذين يدافعون عن الوطن واستقلاله”.

وأضاف أن “أفراد القوات الموالية لهادي يتلقون أقسى الإهانات والذل من الضباط السعوديين والإماراتيين” ، ودعا “من هم في صفوف التحالف العربي إلى استغلال فترة العفو من قبل قيادة الحوثيين والعودة إلى ديارهم والدفاع عن وطنهم”.

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. خان الرىءيس وخان الوطن لان الحوثي ليس الا معتدي على اليمن وشعبه الطيب وهذا دخيل عليهم أتى بافكار غريبه على المجتمع اليمني ولكن انشقاق واحد لايعتبر مشكله حتى خمسين ليست ظاهره ولا تغير من الصراع قوات هادي ومعه السعوديه والإمارات وباقي دول التحالف هي الورقه الرابحة لطرد هذا الورم الخبيث المزروع في جسد اليمن ستكون ضربات التحالف قاسيه وقد راينا عبدالملك الحوثي يصرخ اليوم ويهدد ويتوعد ويعلم بأننا اصحاب افعال لا كلام

  2. ?الضباط في اليمن أكثر من العسكر ؛ العقيد سيكون عبىء على الحوثيين ؛ والولاءات في اليمن دائمت التبدل? .

  3. ? اختلال كبير في ميزان الصراع للصالح الحوثيين ?

  4. الله ينصرهم على هؤلاء العربان
    الذين لم يرعوا في شعبنا وبلادنا
    لا دينا ولا ذمة
    ولا جوار
    ولا أخوة..
    وتحية لهذا القائد العسكري
    الذي انضم للجيش اليمني واللجان الشعبية..

  5. عين الصواب ما قام به رجع الى وطنه واهله يموت بين اهله وذويه ولا يموت بين الاعداء
    الوطن وطن مهما كان والاهل اهل مهما كانوا
    لا يحكلك ظهرك الا ظفرك
    سلام

  6. ان كانت الحرب ضد الحوثيين أو ضد الانقلاب لأعادة الشرعية كما يدعي تحالف العدوان فما هو مبرر الاستيلاء على سقطرى والمهرة و حضرموت التي لا تعرف وجودا حوثيا وهي مدن بعيدة عن العاصمة صنعاء وهذا اكبر دليل على نوايا العدوان القذرة على الشعب اليمني الشريف واخضاعه لسيادة البعران واخيرا توفير حماية متينة للكيان الصهيوني

  7. بعد انكشاف كذبة اعادة الشرعية في وبعد تدمير السعودية والإمارات لليمن وقتل المدنيين بالجملة وفِي كل مكان وبعد اكتشاف اشتراك الإسرائيليين والامريكان والاوروبييين في قصف أهل اليمن وتدمير مدنهم وقراهم يجب على كل يمني سواء عسكري او مدني يجب ان يقفوا ضد العدوان السعودي الصهيوامريكي على اليمن لانه الحق أصبح واضح والباطل اصبح واضح بن سلمان الاحمق يريد إنعاش سوق الأسلحة الأمريكية والاوروبية حتى لو قتل نصف أهل اليمن حتى وان كان اكثر من ٥ مليون سعودي تحت خط الفقر المهم هو رضا ترامب وكوشنر عليه ليصبح ملكا وان شاء الله عمر حلمه مايتحقق هذا المارق عديم العروبة وعديم الرحمة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here