قائد القوات البرية الباكستانية يصادق على إعدام 15 مدانا بـ”الإرهاب”

إسلام أباد/ الأناضول: صادق قائد القوات البرية الباكستانية، قمر جاويد باجوا، الأحد، على إعدام 15 شخصا أدانهم القضاء العسكري بتهم تتعلق بـ”الإرهاب”.

جاء ذلك في بيان صادر عن الجيش الباكستاني، أوضح فيه أن الـ15 شخصا، الذين تمت المصادقة على قرار إعدامهم، “ارتكبوا أو شاركوا في عمليات إرهابية خلال فترات زمنية متفاوتة”.

ولفت البيان إلى أن هؤلاء الأشخاص أدينوا في تهم تشمل “الانتساب لمنظمات غير قانونية، والهجوم على حي مسيحي، والضرر بمؤسسات تعليمية، وقتل 34 شخصا”.

وأشار إلى أن قائد القوات البرية صادق، أيضا، على عقوبة السجن مدى الحياة بحق 20 شخصا أدانهم القضاء العسكري بتهم تتعلق بـ”الإرهاب”.

كان الجيش الباكستاني قرر محاكمة المتهمين بجرائم الإرهاب سواء كانوا من الجماعات المسلحة أو ممن يمولهم أو يساعدهم في محاكم عسكرية خاصة بعد الهجوم على مدرسة تابعة للجيش في بيشاور في ديسمبر/ كانون الأول 2014.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here