قائد الشرطة الاسرائيلية في القدس يقتحم المسجد الأقصى

القدس/الأناضول-

قالت دائرة الأوقاف الاسلامية في مدينة القدس، إن قائد الشرطة الاسرائيلية بالمدينة، اقتحم المسجد الأقصى، اليوم الخميس.

وقال فراس الدبس، مسؤول الإعلام، في دائرة الأوقاف، في تصريح مكتوب أرسل نسخة منه لوكالة الأناضول، إن “قائد الشرطة الاسرائيلية في القدس يورام هليفي اقتحم المسجد الأقصى مع مجموعة من الجنود القدامى الذين احتلوا المسجد الأقصى، ومدينة القدس الشرقية، في العام 1967”.

وأضاف:” كان برفقتهم طاقم تصوير تابع للشرطة الاسرائيلية”.

واشار الدبس إلى أن هليفي ومرافقيه، “قاموا بجولة استفزازية في باحات المسجد”.

ونشر الدبس شريط فيديو قصير للمجموعة الاسرائيلية، وهي تقتحم مُصلى قبة الصخرة المشرفة، وسط احتجاجات من المصليات الفلسطينيات في المكان.

وتقوم الشرطة الاسرائيلية بتسهيل اقتحامات المستوطنين الاسرائيليين للمسجد، من خلال باب المغاربة، في الجدار الغربي للمسجد الأقصى، الذي تسيطر عليه الشرطة.

وبدأت الاقتحامات الاسرائيلية في العام 2003 وسط احتجاجات دائرة الأوقاف الاسلامية، التي تدير شؤون المسجد وتتبع لوزارة الأوقاف الأردنية.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية إن نحو 30 ألف متطرف اقتحموا المسجد الأقصى خلال العام 2018.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here