في لبنان أب يحرق نفسه أمام مدرسة أولاده لعجزه عن دفع الأقساط ورفض المدرسة نقل الأولاد إلى التعليم الرسمي قبل دفع المال.. وحركة “كفاية ” لبنانية تجتاح وسائل التواصل وتطالب بثورة على النظام القائم

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:

تزداد الاحوال المعيشية سوء في لبنان ، ويزاد معها الفقر و الحاجة  التي تدفع الى اليأس والعجز . ولا ينفع تذمر الناس على وسائل التواصل أو عبر وسائل الإعلام ، في ظل نظام تقاسم طائفي يستند إلى العائلة والتوريث  السياسي والمقربين في دائرة السلطة .

الاب “جورج زريق”  واحد من اؤلئك الذين كواهم نمط الحياة مرتفعة الكلفة حتى ضاقت به الأرض و استبد به الظلم فاختار عدل السماء  ، فارق الاب حياته بعد ان كان احرق نفسه لعدم تمكنه من دفع اقساط اولاده. المدرسية  

احرق الأب ذله ، وامتهان كرامته على أبواب  مدرسة ابنته ، هكذا يغدو العلم كما الطعام و الكهرباء والصحة ، تجارة وكسب  ، إذ ترتفع تكلفة التعليم في لبنان بشكل جنوني لتتجاوز أقساط مدرسة ابتدائية تكلفة التعليم في كبريات الجامعات في اوروبا وامريكا .

 توجه جورج صباح أمس  الى المدرسة طالباً إفادة أولاده حتى ينقلهم الى مدرسة أخرى رسمية، بسبب سوء وضعه المالي، إلا ان المدرسة رفضت طلبه مشترطةً تسديد القسط أولاً، فأقدم على حرق نفسه أمام باحة المدرسة.  وقد نقل جورج امس الى مستشفى السلام في طرابلس بسبب وضعه الحرج الا انه ما لبث ان فارق الحياة.

وعلى اثر هذه الحادثة انطلقت حركة احتجاج على وسائل التواصل الاجتماعي ، و صبت جام غضبها على الطبقة السياسية الحاكمة ، معلنين أن هذه الحادثة  تعني أن السيل قدت بلغ  الزبى  رافعين شعار” كفى ” في وجه النخبة السياسية  الأرستقراطية والإقطاعية  السياسية  التي تعيش في ابراجها العالية بعيدا عن فاقة الشعب ، وشبه اللبنانييون الأب جورج زريق بأبو عزيزي تونس ، مطالبين بثورة على الأوضاع الراهنة . لكن شيئا كهذا يبدو صعبا في بلاد تعيش على المحاصصة الطائفية ، و تخضع كل طائفة فيها إلى زعيم سياسي .

بعض أقطاب السياسية في لبنان انضموا ايضا الى شجب واستنكار الحادثة ، ليزيدوا الطين بلة ، و يجروا النشطاء إلى مزيد من الانتقاد و الغضب ردا عليهم .

على سبيل المثال غرد النائب سامي جميل على صفحته في تويتر معتبرا أن الأب زريق شهيد الضرائب والغلاء و الاستهتار وقلة المسؤولية ، شهيد الأنانية والغش ”  لتأتي ردود الفعل على موقفه غاضبة ، واعتبره بعض النشطاء من ضمن الطبقة السياسية الفاسدة .

ونزل الغضب من الفضاء الافتراضي إلى جدران وزراة التربية ، وكتب الغاضبون من حادثة موت الأب زريق على جدار الوزارة عبارة ” جورج شهيد ” .   وقرر وزير التربية في الحكومة الجديدة” أكرم شهيب ” فتح تحقيق بحادثة انتحار المواطن زريق ، وغرد النائب طوني فرنجية تعليقا على الحادثة بالاشارة إلى أنه سيتقدم باقتراح قانون يحفظ حق التلاميذ بالتعليم ، ويمنع المدارس الخاصة من حرمان  الطالب من تقديم الامتحانات أو ممارسة ضغوط على الأهالي عبر أبنائهم .

كما كتب الإعلامي اللبناني  محمد قازان على صفحته ” تلفزيونات وصحافيون كثر هاجموا اليوم السياسيين على خلفية حرق جورج زريق لنفسه ، معظم هؤلاء هم أنفسهم الذين يطبلون يوميا للسياسيين وحيتان المال وحملاتهم الانتخابية ، ويتصورون السيلفي على موائدهم وفي الحفلات ، ويغطون سرقاتهم وانجازاتهم الوهمية “

وانشرت دعوات على مواقع التواصل الاجتماعي ، إلى ثورة غضب يوم الاثنين المقبل أمام وزارة التربية في بيروت . للقول كفى . ويعاني اللبنانيون من ارتفاع تكلفة التعليم الخاص ، حيث يصل في بعض المدارس الى 12 الف دولار سنويا  ، للمرحلة الابتدائية فقط . في الوقت الذي يعاني فيه القطاع الرسمي للتعليم من نقص حاد في المدارس والكادر التعليمي ، والحرفية في التعليم .

 

Print Friendly, PDF & Email

24 تعليقات

  1. أحيل الردادي ومافي ردادي عيره على أخر خطاب لنصر الله وأذا نصرالله بسبب له ارتكاريا كما هو باين أعراضها المؤلمه والدا ئمه عليه بأمكانه يعمل زياره سريعه لأيران وهي الحمدلله قريبه وجارتهم عبر الخليج عشان يقارن بين أل سعوده ولاأقول السعوديه وبين اللي مسبباله أرتكاريه مزمنه مارح يشفى منها إللى لمن تخضع لآمريكا تمامآمثل سعوديته الشامجه ابدآ. نصيحه بسيطه مني لاتنسى تجهز أوراق الهجره عشان حتحتاجهم أكيد. مع تحياتي طبعآ.

  2. الى بوركينافاسو
    بعد التحيه
    علشان هم بخلاء فقط يفكرون في انفسهم
    بدون اخلاق و الاطفال جنه الدنيا كان الله في عون الطفله

  3. السؤال الوحيد لماذا يفكر الأوروبي أو الياباني أو حتى الكوري مائه مره قبل أن ينجب طفل واحد حيث الأم تعمل والاب يعمل أما نحن دائما نتحدث عن الشخص وأطفاله

  4. ما يؤسفنا أن الناس ينتحرون لا لشئ إلا من أجل كرامة الفرد . بينما الحكام والدعاة والإعلام مشغلين بما لا يفيد المجتمع

  5. هذه نتائج الخصخصة وتخصيص التعليم الخدمات الاساسية كالتعليم والصحة يجب ان تبقى خدمات حكومية وان لا يسمح للقطاع الخاص الخوض فيها لانه قطاع استغلال ومصاص دماء ، ويجب ان تكون هذه الخدمات عالية الجودة وان لايكون تدني مستوى الخدمات الحكومية في هذه القطاعات حجة للقطاع الخاص .
    وفي الاصل المستثمرين في المدارس الخاصة في عالمنا العربي اغلبهم مسؤولين حكوميين خربوا هذه القطاعت في الحكومة من اجل اجبار الناس للتحول للقطاع الخاص .
    واصبح التعليم والصحة تجارة ، والفكرة الاولى للتعليم الخاص في المدارس وحتى الجامعات فكرة استغلالية وكذلك الحال بالصحة

  6. الوضع بلبنان سيء ناس عايشة على حساب ناس
    اتمنى ان ارى ثورة ضد السياسيين اللبنانيين جميعهم من دون استثناء

  7. انظمة عربية فاسدة عميلة منافقة ، يجب ان لا يحرق اي مواطن نفسه بسبب اولائك الإقطاعيين بل يجب حرقهم هم بأنفسهم .

  8. فى الحقيقة ومع ذلك ينتهي التعليم الإلزامي بحلول سن 16 في معظم الولايات المتحدة وتتطلب الولايات المتبقية من الطلاب الالتحاق بالمدرسة حتى يبلغوا 17 أو 18 عامًا ويمكن لجميع الأطفال في الولايات المتحدة الوصول إلى المدارس العامة المجانية كما تتوفر المدارس الخاصة (الدينية وغير الطائفية) ولكن يجب على الطلاب دفع الرسوم الدراسية لحضورها وهر رسوم معتدلة.

  9. الى السيده توجان فيصل
    بعد التحيه والتقدير
    اصيله في كل احترام

  10. الى غازي الردادي
    الرجل مات و كان من الأفضل له و بيته و بنته أن لا يقتل نفسه من أجل حياه افضل الى ابنته الله اعلم ماذا ستكون حياه ابنته بعد موته لا يوجد مال الله تعالى كريم يرزق العباد من يدري غدا ماذا يحصل في السعوديه و لا احد يتمنى ذلك من أجل الاطفال و المعاقين و الشيوخ انا لا احب ال سعود ولا ولا اتمنى ال الشعب أن يمر في ضائقة كان الله في عون الطفلة . و انت بتكب الزيت على النار
    افكار ابلسيه اعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    يا غازي الردادي هذه طفله صغيره ارحمه هل عندك اطفال هل انت اب انا لا اتمنى هذه لك

  11. أي حكومة تأخذ ضرائب ولا تقدم تعليما مجانيا ، خاصة تعليم الإبتدائي والمتوسط عليها ان تذهب الى الجحيم

  12. “مت إنَّا متنا بعدك” … نزار القباني: “عِش إنَّا متنا بعدك”!

  13. وانت الصحافي الالمعي، الم يجدر بك ان توضح في مقالك ان السياسي الذي استشهدت بقوله “ان الأب زريق شهيد الضرائب والغلاء و الاستهتار وقلة المسؤولية ، شهيد الأنانية والغش” ينتمي الى عائلة سياسية تحكم لبنان منذ ما قبل استقلاله ايام الانتداب الفرنسي وهي عائلة سياسية لعبت وتلعب دورا اساسا في ايصال لبنان الى ما وصل اليه؟
    او ان توضح ان جميع المدارس الرسمية في لبنان مملوكة من قبل المؤسسات الدينية ومعفاة من الضرائب على اساس انها اوقاف دينية؟

  14. للاسف بعد ما كان لبنان واحة ثقافية و علمية و فنية….وصلنا لمستوى من الانحطاط بسبب هالطبقة الحاكمة لم نشهد له مثيل…

  15. سحقا لمجتمع لا يحترم ابناءه
    رحمك الله يا جورج وادخلك فسيح جنانه
    الاخوة في الانسانية

  16. الرحمة على روحك يا جورج والله وجعتلي قلبي , اعطوني مجال اتكلم الشعوب العربية بدها حرية وديمقراطية لاكن كل الشعوب او اكثر الناس فاهمه الديمقراطية غلط او الحكومات فهمة الديمقراطيه غلط للناس , بدكم تتشلحو باسم الديمقراطية واتشلحتو , طيب وباقي شروط الحرية والديمقراطية وين راحة , لازم يكون مؤسسة تعطي كتيبات للشعب بمعنى الديمقراطية على اصولها بعدها ما بظل ولا رئيس عربي في الحكم . الحرية والديمقراطية من رئيس الدولة لاصغر موظف في الدولة موجودين لخدمة المواطن هذا اولها بس هذه كم قرن بدها لما تلصق بمخ العربي ,

  17. لا يوجد مدارس خاصة في لبنان، هي مدارس تتبع السلطات الدينية وتعود عائدات تلك المدارس الى السلطات الدينية.

  18. لعل السياسيين اللبنانيين يستذكرون ان الدولة اللبنانية تدعم المدارس الخاصة بـ 516 مليار ليرة سنويا عبر المنح المدرسية المخصصة لأبناء الموظفين الحكوميين والعسكريين،
    بدلا من تحفيز حتى اساتذة المدارس الرسمية على ارسال ابنائهم الى المدارس الخاصة، تهمل الدولة اللبنانية المدارس الرسمية الى حدود عدم وجود قزاز على شبابيكها.
    علينا ان لا ننسى ان جل، ان لم يكن جميع، المدارس الخاصة في لبنان تتبع للمؤسسات الدينية المسيحية والاسلامية، وليست ملكا خاصا كما توحي تسميتها.

  19. نحن نعيش في عصر لا رحمة فيه ولا شفقه. انها منظومة الرأسماليه الامريكيه، التي افسدت الكثير من بلدان العالم. تجرد البشر من قيمهم الانسانيه والوجدانيه مقبال منفعه ماديه جشعه….

  20. ليس هناك افصح من السياسيين اللبنانيين الذين ينتقدون الاوضاع التي اوصلوا هم البلد اليها، الا جوقة الاعلاميين الذين يطبلون ويزمرون لهؤلاء السياسيين في الليل والنهار.
    ليتك اوضحت في مقالك ان النائب سامي الجميل هو سياسي لبناني من الجيل الثالث ينتمي الى عائلة اقطاعية شاركت وتشارك في حكم لبنان منذ 80 عاما.

  21. في السعوديه التعليم الخاص للمرحله الابتدائيه حوالي ثمانية الاف ريال
    اي اكثر قليلا من ألفين دولار ، وفِي لبنان 12000 الف دولار ،
    على اللبنانيين الثوره على كل زعماء الأحزاب والسياسيين ،
    ماذا استفاد اللبنانيين من خطابات حسن او غيره ،
    لبنان الذي كان في الستينات والخمسينات سويسرا الشرق اصبح اليوم
    ايران او باكستان الشرق ، ولا حول ولا قوة الا بالله ،،
    تحياتي ،،

  22. هذه ليست مدرسة”تعليمية تربوية”, كونها تبتز من تورطهم بتسجيل أبناءهم لديها بإعلانات كالتي تصلنا لبيوتنا وتدس تحت أبوابنا (الحال متشابه متطابق في ظل الفساد الهائل مع زعم إصلاح التعليم لاستقطاب ونهب معونات دولية). ولايلزم قانون لإجبار المدرسة على إعطاء تقارير لطلبتها مطلوبة رسميا. فهذا ملزم كحق بدهي مطلق, كونه لو طلب “محكميّا” لاضطرت الإدارة لإعطاءه مع التعويض عن أي ضرر مادي ومعنوي يلحق بالطلبة, وقد يساوي القسط المتبقي لدى المدرسة, بل ويزيد عنه.
    أما حق المدرسة “المادي ” في القسط , فهو,كأي حق مادي يمكن طلبه عبر المحكمة , والمدرسة مقتدرة جدا ولها محاموها, ولكنها لا تريد الطريق القانوني الشرعي كما يفترض في جهىة “تربوبة”وتلجأ للإبتزاز, كونها تعرف أن الحق المالي يحكم به بقدر استطاعة المدين ويقسط أو يجري على ما يملكه, وواضح أن الأب لا يملك شيئا يمكن مصادر.والمدارس المعتبرة لا تطالب العاجز بدرجة نقل ابناءه, بل بعضها يتكفل سرا بتعليم مجاني لما بقى من سنوات للطالب, بخاصة إن كانت سنوات معدودة.
    أتمنى أن يتطوع محامون لرفع قضية ضرر فادح لحق بالأسرة, لابد من وجود شهامة لدى من مهنتهم الدفاع عن الحقوق الإنسانية الثابتة وليس فقط حقوق من يدفع ليبتز اسر أفقرت وأطفال تضرروا ابتداء من مجرد اضطرار والدهم لنقلهم لعوزه. سيكون في هذا عبرة لمن يعتبر .. وأول من يجل أن يعتبر في شأن يخص سلامة وكرامة أطفاله, هو أهالي الطلبة الباقين في المدرسة..إلا ان يكون تعلم نهج الإبتزاز والإنتفاع مطلوب .. وهو بالفعل مطلوب لدينا في الأردن ويرسل البعض أبناءهم لمدارس بعينها كي ينشأوا علاقات مستقبلية بزنس وحتى زواج(بعض الأهالي يقولونها صراحة لتبري قبولهم دفع اقساط ضخمة غيرمبررة وأحيانا فوق طاقتهم) مع أبناء الفاسدين.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here