في ظِل التَّسريبات حول اتِّصالاتٍ سريّةٍ وضُغوطٍ أمريكيّةٍ.. هَل باتَت المُصالَحة القَطريّة السعوديّة وَشيكةً؟ وما مَدى صِحَّة التَّقارير التي تتحدَّث عن زِيارةٍ للجبير إلى الدوحة؟ ولماذا غيَّرَ الأمير بن سلمان لَهجَتَه وتَغَزَّلَ بالاقتصادِ القَطريّ؟

رُبّما تَخرُج دَولة قطر المُستَفيد الأكبَر من جريمَة اغتيال الصِّحافي السعوديّ جمال خاشقجي، فاللَّافِت أنّ المُعسكَر المُضاد لها الذي تَقودُه المملكة العربيّة السعوديّة يعيش حالةً مِن الضَّعفِ غير مَسبوقة، وباتَ يبحَث عَن مَخارِجٍ لحَلِّ الأزَمَة ورَفعِ الحِصار الذي يَفرِضُه عليها بالتَّالي.

هُناك عِدّة مُؤشِّرات رئيسيّة يُمكِن مُلاحَظتها في هذا الإطار:

ـ الأُولى: تأكيد وكالة بلومبيرغ الأمريكيّة، والمُفَضَّلة لدَى الأمير محمد بن سلمان، وليّ العَهد السعوديّ، أنّ إدارة الرئيس دونالد ترامب تُمارِس ضُغوطًا على السعوديّة لتَخفيفِ حِصارِها السياسيّ والاقتصاديّ على دَولةِ قطر، ونَسَبَت هذا التَّحوُّل المِفصَليّ إلى ثَلاثَةِ مَصادِر داخِل هَذهِ الإدارة.

ـ الثانية: تَراجُع الحَمَلات الإعلاميّة السعوديّة على دولة قطر بنِسبةٍ كَبيرةٍ، خاصَّةً على مَواقِع التواصل الاجتماعي بعد “الغَزَل” الذي ورَدَ على لِسان الأمير بن سلمان بِها أثناء مُؤتَمر الاستثمار الدوليّ الذي انعَقَد في الرياض حيث حَرَصَ على القَول “أنّ اقتصاد قطر قويّ وسيَكون مُختَلِفًا ومُتَطوِّرًا بعد خَمسِ سَنواتٍ”، وهذا اعترافٌ صَريحٌ بأنّ الحِصار الاقتصاديّ لم يُعطِ ثِمارَه، بَل أعطَى نتائِجَ عكسيّةً.

ـ الثالثة: ما ذَكَرَه المُغرِّد السعوديّ “مجتهد” بأنّ السيد عادل الجبير وزير الخارجيّة السعودي، أرادَ القِيام بزيارةٍ مُفاجِئةٍ للدوحة، ووصَل فِعْلًا إلى مَطارِها، وأُعطِيَ الإذن لطائِرته بالهُبوط، ولكنّه لم يَحْظَ بأيِّ استقبالٍ رَسميٍّ، وأبلَغَهُ مُوظَّف البروتوكول الذي كانَ في استقبالِه “ليس عِندَنا لكَ إلا قهوَة الضيف ومَعَ السَّلامة”، كما ذَكَرَ “مجتهد” أيضًا أنّ الأمير خالد الفيصل مُستشار العاهِل السعوديّ وأمير مِنطَقة مكّة، وصل بطائِرتِه إلى الدوحة وطلب أن تكون زِيارَته سريّة، دُونَ أيِّ تصوير، ولكن السُّلُطات القطريّة رَفَضَت هذا الطَّلب، وغادَرَ دُونَ أن يَنزِل مِن الطَّائِرة.

مَعرِفَتنا بشَخصيّة “مجتهد” ومَصادِر أخباره تُؤكِّد أنّ ما يقوله دَقيقٌ في مُعظَم الأحيان، ولم يَصدُر أيّ نفي لروايته حول مُحاوَلة كُل من الجبير والفيصل فَتحَ حِوارٍ مع السُّلطات القَطريّة.

دولة قطر استغلَّت جريمة اغتيال خاشقجي لإضعافِ مُعسكَرِ خُصومِها، مِن خِلال توظيف قناة “الجزيرة”، ذِراعها الإعلاميّ القويّ، وتعزيز تَحالُفِها الاستراتيجيّ مع حليفِها الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان الذي أرسَلَ أكثر مِن 35 ألف جندي تركي إلى قاعدة بلاده العَسكريّة في مِنطَقة العديد، مِثلَما أدرَكت حاجَة الوِلايات المتحدة الماسّة إلى مَجلسِ تعاونٍ قَويٍّ ومُوحَّدٍ يَكون أرضيّة التحالف الاستراتيجيّ الجَديد، أو “الناتو” العربي، الذي تُريد تأسيسه في مُواجَهة إيران، وتُمَهِّد بعَقد قمّة في واشنطن في كانون الثاني (يناير) المُقبِل، تَضُم الدُّوَل الخليجيّة السِّت إلى جانِب مِصر والأُردن ورُبّما إسرائيل أيضًا، فمِنَ الصَّعب تشكيل هذا الحِلف في ظِل الخِلاف بين قطر وأربع دُوَل في هذا الحِلف، وهِي مِصر والسعوديّة والإمارات والبَحرين.

حَل الأزَمَة الخليجيّة لا يُمكِن أن يتم دُونَ تَنازُلاتٍ مِن جميع أطرافِها بِما فيها دولة قطر، ويَظَل السُّؤال الأبْرَز عمّا إذا كانَت حُكومَة الأخيرة ستَقْبَل بأبْرزِ مَطالِب خُصومِها، وهو إغلاق قناة “الجزيرة”؟

مِن المُستَبعد أن تَرضَخ السُّلطات القَطريّة لهذا الطَّلب، ولكن قد تُقَدِّم تَعَهُّداتٍ بتَخفيفِ انتقاداتِها للسعوديّة تَحديدًا، إذا كانَت هُناك صفَقَة مُصالَحة تَلوحُ في الأُفُق بَينَ البَلدين.

لا شَكْ أنّ إدارة الرئيس ترامب تَمْلُك أوراق ضَغطٍ قَويّة على حُلفائِها الخَليجيين ومِن بَينِهم دولة قطر، ولذلِك فإنّ احتمالات المُصالَحة تَبدو اليوم الأكثَر واقِعيّةً مِن أيِّ وَقتٍ مَضَى.. واللهُ أعْلَم.

“رأي اليوم”

Print Friendly, PDF & Email
مشاركة

30 تعليقات

  1. انتظر ان يخلص بعض “العباقرة” الى انني “كريم العلمي” و الافاضل “غازي الردادي” و “مسكين” و “ابو امجد” اسماء مستعارة لشخص واحد… فقط لاننا نعبر عن اراء متقاربة حول عبثية بعض ما رود في “التحليل” اعلاه ! :o)

  2. سبحان الله ، الغرب اخذ من العرب العظماء في القدم كل علومهم وطوروا فيها حتى اصبحوا دول متقدمة ومتطورة في كل مجالات الدنيا ، ونحن العرب اساس هذا العلم بقينا كما نحن كما كنا في زمن داحس والغبراء
    نلعن بعضنا بعضاً ونغتاب بعضنا بعضاً وتطورنا مثل الغرب تماماً ولكن اصبحنا نكيد بعضنا ونتمنى موت بعضنا بعضاً ، يا للأسف … عجبي !!!

  3. ،
    — تحاول اداره ترامب بسذاجه واستعجال إنهاء الخلاف القطري السعودي والحرب اليمنيه السعوديه لتوجيه الجهود ( السنيه ) لتتحالف مع اسرائيل تجاه ايران .
    .
    — الاهم من قضيه قتل الخاشقجي الف مره الان هو الجريمه التي جرت في بيتسبرغ بامريكا قبل ثلاثه ايّام وكان ضحاياها من اليهود الذين يتعبدون في كنيس ، هذه الجريمه قضت تماما على مستقبل ترامب السياسي لان اليهود القلقين منذ استلامه الحكم بسبب نزعته العنصريه وتشجيعه العنصريين البيض وصلهم الدور بعد المسلمين والهيسبانك مع فارق هو حجم نفوذ وتنظيم اليهود .
    .
    — ولن يشفع لترامب تحول ابنته لليهوديه فيهود امريكا يعرفون ان ذلك كان لأجل مصالح العائله ولا ينطلي عليهم ايضا اعترافه بالقدس عاصمه لإسرائيل ونقل السفاره لها فترامب لم يفعلها لاجل اليهود ” وكثير منهم كان ضد هذه الخطوه خشيه من تبعاتها “؟بل فعلها ارضاء للسلفيه الافنجليه المسيحيه التي تستعجل بناء الهيكل لعوده المسيح لتطهير الارض من الكافرين وهذا يشمل حتى اليهود الا قليل يتوب منهم قبل فوات الاوان .!!
    .
    — علينا الانتظار اسبوع لترى نتايج الانتخابات التكميليه في امريكا ولكن ايا كانت نتايجها فان خساره ترامب لدعم اليهود نهائيه وسيعملون على اسقاطه وهذا يَصْب في غير صالح نتانياهو وبن سلمان ويبعثر أوراق حصار ايران .
    .
    .

  4. ترامب وايفانكا وكوشنير لعبوا بدول المال الخليجي وخلفوهم لكي يحلبوهم ,,
    لكن البنتاجون يرفض تلك الالاعيب بسبب المصالح الاميركية وبعد الضغط على ترامب كشريك بن سلمان اضطر ليذعن للفريق الآخر الذي يرفض ما فعلته السعودية معى قطر واليمن ايضا ,,
    والآن بات الموس التركي يقترب من ادانة بن سلمان فما عليه سوى الاعتماد على صديق قديم اختلف معه عسى اردوغان ان يتركه ,
    اردوغان بنفسه يستخدم قضية خاشقجي لاجبار السعودية لوقف حصار قطر ,,

  5. الجزيرة انتهت وهى في اخر ايامها واما الضغط الاعلامي في موضوع المرحوم الخاشقجي رحمة الله عليه فلقد قامت به السي ان ان الامريكية وعلى قدر علمي لم يعد للجزيرة ذلك الالق ولم تعد تتوهج والناس نوجهت لمصادر اعلامية أخرى وليست العربية او سكاي نيوز فهذه كذلك بدأ نجمها يأفُل.

  6. الإخوة في رأي اليوم
    القضية الخليجية ليست في خلاف بين حاكم اعرابي واخر ولافي تحالف مجموعة من هؤلاء الحكام العرب ضد حاكم قد شذِٓ اواصبح يغرد خارج السرب ولا في انهيار مجلس تعاوني بينهم مضى على تأسيسه 37 عاما كان صوريا لم يجلب لهم أي تعاون إنما على العكس كان يمثل معرضا للجلوس حول موائد الكبسة ثم يصدر بيانات عشائرية ظاهرها سراء وباطنها ضراء وتنتهي الاجتماعات وتتناسى البيانات قبل ان يعودا الى كراسي عروشهم على غرار اجتماعات الجامعة العربية ً” اجتمعوا ليقرروا ،ًوقرروا ليجتمعوا
    لمن القضية انه جميعا على ظهر سفينة واحدة إذا تعرضت لعواصف وموجات عاتية ولم يحسن قائدها انقاذها اوغزقأيُ واحد منهم اوغربت بهم -إ شاء الله – سيغرقون جميعا وهنا ضاعت عروسهم وقصوره واموالهم وبعرانهم التي يحتفظون بها الى وقت الشدة والمحن والمصائب لتكون سفنهم الى الفيافي والصحراء والجوف والدهناء ،
    لهذا لم يكن تراجع السعودية عن عدائها وحصارها وتهديداته بعز قطر وتغيير زعامته والعدول عن حفر قناة سلوى لفصل الدوحة عنالجسد الخليجي دافه المصيبة الكبر الت وقعت على الدولة الرئيسة التيي تضم بقية دول ” تُبِع “تحت عبائتها والتي تعتب ربان سفينته وتي السعودية وناصة ولي العهد المتنمرد المعرور محمد بن سلمان ان يبعث وزير خارجيته عاذل
    الجبير لكي ًً”يجبِر ” ما انكسر ولملمةالشمل مع مشيحة قطر ،لانه قمة الخلافات بين حكام الاعراب ؟
    وسواء كان صحيحا الخبر ام عير صحيح عن تقدم قهوة الضيافة للجبير في مطار الدوحة وعاد ادراجه من حيث اتى من العاصمة الريلض فان من الصعب ترميم ماانكسربين الرياض وادوحة كما كانت من قبل مثلما يستحيل ان تعود السعودية بعد جريمتها النكراء بقتلها الخاضقحي الى سابق عهدها واول ضحايا الجريمة سيكون ىلي العهد محمدبن سلمان نفسه !
    ولكن هذ يتوقف على ثلاث عوامل :
    1-أذا بقي الرئيس التركي اردوغان على موقفه في الاصرار عل كشف الجثة وتحديد المسئولية عن اصار اوام قتله اوابقى على وعده بكشف الحقيقة ماملة عن جريمة القتصلية !
    2- ماقد يتخذ رئيس البيت الأبيض من اجراءت عقابية ضد السعودية سياسية واقتصادية او تزويدها بالاسلحة ،واعتقد ان
    نظرية الرئيس جورج دبليو بوش الابن صائبة وهي تغيير في القيادة السعودية وخاصة إزاحة محمد بن سلمان عن ولاية العرش السعودي !
    3- موقف الرأي العام العالمي والدولي في حظر التعاون مع السعودية بانها تمارس جريمة الدولة المنظمة والنظر اليها
    انها دولة راعية الارهاب والتعامل معها على هذ الاساس ؟لية
    والى أن ينكشف المزيد من الغموض الذي يكتنف هذه الجريمة فلكل حادث حديث
    احمد الياسيني المقدسي الاصيل

  7. اتمني من الله ان نشهد قريبا عودة العلاقات بين كافة الدول الخليجيه والعربيه وتعود الأمور لوضعها الطبيعي بعد ان تكون تلك الازمه درسا للجميع لان استمرارها هو نزيف للجميع وليس لدوله دون اخري !!!!
    كما انني اتمني ذلك لسبب شخصي يثيرني منذ بداية الازمه الخليجيه وهو مشاهدة قمة البذاءات والأخلاق الهابطه من طرفين لم يتركوا شيئا من المحرمات الا وخاضوا فيها هم شخصين واحد في الأردن والأخر في هيوستن أمريكا وللأسف الاثنين ينتمون لشعبنا وشعبنا منهم براء اريد ان اراهم في مكان اخر يستحقونه مكانهم الطبيعي هو السجن

  8. إذا كانت الضغوط الأمريكية على قطر قد أدت إلى أنها أضافت الجبير بفنجان قهوة فقط ورجع بخفي حنين دون استقبال . فهذه شجاعة من تميم يستحق الثناء عليها .

  9. أرجو التعامل مع الأحداث بشيء من الجدية و المهنية، بعيدا عن الأحقاد و الضغائن و النكاية ! فمن غير الوارد بتاتا أن يركب مسؤول طائرته و: “هيا على البلد الفلاني…”، بدون ترتيب و لا تنسيق، على طريقة: “Surpriiise!”، خاصة عندما يتعلق الأمر بمسؤولين من حجم وزير خارجية أو أمير مستشار ملكي!!!
    أن تقوم السعودية بمحاولات ل “التقارب” مع قطر في الظروف الحالية، فهذا أمر مقبول منطقيا، سواء حدث الأمر فعلا أو كان “تسريبا” وهميا، أي خبرا مختلقا! أما أن يتصور البعض بسذاجة -أو بسوء نية- أن مسؤوليين سعوديون قد يقترفون مثل هذا “العبث”، دون وساطة قَبْلِيَّة من أمريكا أو تركيا… مثلا، و دون الحصول على رد إيجابي من قطر، فالأمر لا يتعدى أن يكون “نكتة” سياسية بايخة!

  10. اعتقد ان اردقان يلف ويدور يريد اطلاق سراح مرسي ورفاقه من سجون السيسي وعباطة قضاته
    لنه عندما يقول السيسي انه لن يسمح على الاطلاق للاخوان في ان يكون لهم دور سياسي في مصر ما دام حيا
    وهذا دخان وما في دخان بدون نار
    لا بد ان هناك سبب ما ليصرح السيسي بهذا التصريح فيما يتعلق بادارة مزرعته

  11. دولة قطر وسلاحها الاقوى قناة الجزيرة وبتوجيه من الانظمة الغربية كانت رأس الحربة في اسقاط انظمة عربية متعددة مثل نظام زين العابدين بن علي في تونس ونظام حسني مبارك في مصر ونظام القذافي في ليبيا ونظام علي عبد الله صالح في اليمن قبل ان تنكشف وتفشل مؤامرتها في سوريا
    اليوم المطلوب من قطر وسلاحها الاقوى قناة الجزيرة وايضاً بتوجيه من الانظمة الغربية هو السعودية ……. وان غداً لناظره قريب

  12. العربي الحر عند متابعته اخبار هذه الامه المنكوبه .. اول ما يشعر به هو حاله الغثيان .. خاصه عندما يلاحظ ان القنوات الاخباريه والصحف تذكر وتخبر المجتمعات العربيه عن اخر اخبار الرعيان.. الذين بقدره قادر تحولو لقاده .. حيث يجتمعون ويقررون وينفذون وهم في حاله تصديق غبيه ان لهم شان كبير في لعبه السياسه الدوليه.. مساكين ! لا ادري ان كانو يعلمون او لا بعلمون انهم بنظر الغرب ليسو سوا عبيد من الدرجه العاشره!! رحم الله عبدالناصر عندما كان يوجه خطابا للامه كان هولاء الرعاع ترتجف فراءصهم.. ورحم الله صدام حسين اذا نظر في عين اي من هولاء المرتزقه الاعراب ..يبادرون بتقبيل جزمته لان لا مانع لديه ان يضربهم بها.. وهذا الكلام حقيقي وحصل!! يا سبحان مغير الاحوال .. اليوم يسرحون ويمرحون بدشاديشهم العريضه التي تخفي كروشهم المتدليه العفنه.. تامرو علا ناصر واخرجو مصر من الامه .. وتامرو علا العراق .. واليوم يبحثون عمن يحميهم ..اصبحو حايصين ولا يصين ولا يدرون ماذا يخطط لهم الفرس.. واحد يتحالف مع الاتراك لحمايه قريته الغازيه والاخر يتوسل بالامريكان كي يطيلو حكمه.. انظمه كرتونيه هزيله.. لا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

  13. أمير قطر ليس طفلاً حتى يترك بن سلمان يخدعه فعنده من الخبرة و الدهاء ما يمكناه من تجاوز ضغوط ترامب (ومورسه ) بولتن أبو شوارب ( وماكينتهم أ سو ) بن سلمان أبو ترانسونوز..! يعلم أمير قطر أن من بوظ الحصار الذي فرض على قطر هي إيران ولا يمكنه أن يثق بالدول المذكورة لأنها لا تحترم ميثاقا ً ولا عهدا ً ويمكن أن يعتقله لدى زيارت لمملكة الرمال كما فعل مع سعد الحريري فهو طفل سياسي جيبه مملؤة بالدولارات التي يمكن أن يوزعها يميناً وشمالاً لشراء ضمائر بعض الحكام المهزوزين لينصروه وقت الطلب ..! وشعب نجد والحجاز جائع ويعيش دون عتبة الفقر ..! فالقطري لا يرضى أن تكون الأمارة درع للمملكة وتتلقى الرشقة الأولى من الصورايخ وتعود إلى الخمسينات من القرن الماضي لا شك بأن ولي العهد إذا استمر بالمشرع الصهيوني وهاجم ايران لن يتوج ملكا ً واليمن سيحتل الرياض والأردن سيتولى رعاية الحرمين الشريفين .. هزة قوية أخرى تلزمه ليتبين الرشد من الغي .!

  14. قضية خاشقجي خرجت عن السيطرة واصبحت عالمية ،،، وذلك بفضل اردوغان ،،
    ملفات كثيرة في المنطقة ستنتهي ،، وتغيرات كبيرة ستحصل ،،
    ( وبدأت فعلا في ملف فك الحصار عن قطر ) من خلال تغزل ولي العهد السعودي بها ،،،
    قضية خاشقجي لن تمر مرور الكرام عند السلطان العثماني اردوغان ،،
    ترامب وكوشنير متورطان في مقتل خاشقجي ،،،
    ومن يعتقد ان اردوغان سيقوم ببيع قضية ذبح خاشقجي فهو واهم ،، والايام بيننا
    لو حصلت هذه الجريمة في دولة عربية او حتى في امريكا نفسها لما علم عنها احد ،،،
    اللهم احفظ اردوغان من كيد المتآمرين ،،،،

  15. المغرد مجتهد هو المعارض السعودي في (لندن) سعد الفقيه ، كثير من من اخباره لم تكن صحيحه ،
    ومنها الزيارة السريه للجبير الى قطر ( ليس عندنا لك الا قهوة الضيف ومع السلامه ) هههههههه ،
    نفسي اعرف كيف عرف مجتهد بعبارة قهوة الضيف ومع السلامه ، لو كان ضمن الوفد ربما ما عرف ،
    لو قال زياره سريه فقط نمشيها ، لكن حكاية الأكشن هذه خربتها ،،
    اما الامير خالد الفيصل ، فهو قامه لها اعتبارها ، وقبل ان يقوم بالزيارة المزعومه ، تكون كل الترتيبات
    متفق عليها بما فيها التصوير ، تستطيع قناة الجزيره التي عرفت مصير جثة خاشقجي وانها في بُطُون
    الخمسة عشره رجلا ، تستطيع قناة الجزيره معرفة هذه الزياره وتعرض صورة طائرة الامير ، فهي فرصه ،
    ليس معقولا الأخذ بتغريدات ونبني عليها تحليلات ،، كلنا نتمنى عودة العلاقات الاخويه بين السعوديه
    وقطر ،، لكن قطر مشكلتها ليس مع السعوديه فقط ، مشاكل قطر الاقوى مع مصر والامارات والبحرين
    (هل ضعفت هذه الدول ايضا) ،، اذكر في بداية الازمه قبل سنه ونصف ، قيل ان سببها ترامب ،
    رغم ان ترامب حاول حل الخلاف الخليجي ، ولكن السعوديه رفضت ، فكيف يضغط اليوم على السعوديه ،
    أكرر اننا نتمنى حل الخلاف بين قطر والدول الاربعه وليس السعوديه فقط ،،
    تحياتي ،،

  16. اعتقد الكلام غير دقيق صحيح السعودية في ازمة كبيرة وبحاجة الى قطر لتفيف اللضغط الاعلامي وكذللك للوساطة مع تركيا ز لكن الجبير لن يذهب الى قطر قبل اجاء اتصالات وتنسيق معين

  17. اعتقد ان الشق كبير و “الخامة” صغيره ل”رقعه” و “الخامة” الاصلية بالية “بايده” فلا ينفع فيها الخيط و المخيط
    يمكن ان ينفع الرقع باللصق فتكون القطعتين مختلفتين و يكون الحال نشاز ظاهر للعيان
    لقد اوصلوا الخلاف الى الشرف و النسب و الدين و العائلة الصغيره و حرضوا الاذناب…فلا تُمحى هذه الامور بصفقة بيع منتج حيث لا انتاج و الجميع اغنياء

  18. لا يمكن الثقة بالنظام الامريكي و ذنبه فهذا فخ و سينقلبون فيما بعد فالحذر التام .

  19. وما مصير مصر ورئاسه مصر وإعلاميي مصر مثل عمرو أديب الذين وظفوا جميع امكانياتهم وأعلامهم وقيادتهم ضد قطر ونظام قطر وشيوخ قطر حتى وصلت الى أنهم صرحوا مئات المرات أن عدوهم الأكبر قطر ولا غير قطر . ومن المضحك أن أعلام مصر التهريجي أتهم قطر بأغتيال خاشقجي وأدعى ذلك المهرج أن مسؤولين قطريين كبار قاموا بزياره تركيا والتنسيق معها لأغتيال خاشكجي للإيقاع بالسعوديه والأنتقام من ملكها وولي عهده . تصوروا الى أين وصل انحطاط الأعلام المصري الذي كان رائدا ومدرسه للعرب . على العموم ، أرى أن اتجاه مصر في هذا الموضوع سنراه ينقلب تدرجيا 180 درجه . لك الله يا مصر قائدة العرب الى أين أوصلوك المدعين المهرجين الفهلويه .

  20. مجبر اخاك لا بطل،ابن سلمان وقع في شر اعماله،وقناة الجزيرة القطرية ووسائل الاعلام المحسوبة عليها استغلت هذه الورطة لكي تسن عليه اقوى حملة اعلامية اساءت اليه كثيرا وفضحته،وابن سلمان من اجل اسكات الجزيرة وحملاتها سوف يوافق وعلى مضض على مصالحة قطر،ولكن على ما يبدو ان الامر اصبح اكبر من الجزيرة ومن قطر الصغيرة،ابن سلمان ورط نفسه في ورطة كبيرة لايعرف كيف سيخرج منها.

  21. ان من يعرف النظام القطري الحالي بقيادته الخفيه من الخلف وتحكمها في جميع مرافق الدوله يدرك جيداً بأن الثأر بين القطريين والسعوديين مازال يتحكم بعقليتهم ولذلك قطر تريد تصفيه محمد بن سلمان لصالح محمد بن نايف عن طريق دعم متعب بن عبدالله العدو والصديق
    وتركيا للأسف كانت تعلم عن كل ما يحدث مباشره من داخل السفاره ورفضت التدخل للأسباب قذره
    ان ما يحدث حالياً هو سيناريو جديد بشراره طائفيه في منطقه الخليج

  22. والله أعلم، هناك كلام عن وساطة سودانية بين الجنرال وأردوغان أيضا، فهل المنطقة مقبلة على صفقة القرن في ظل تفاهم أقليمي، برعاية السيد منشار، والسيد كوشنر؟

  23. سيقع ما يريد ترامب، فلا السعودية و قطر لديهما الجرأة لتحدي ارادة زعيم البيت الأبيض، اما الشهيد خاشقجي فابتداءا من هاته الأيام يجب النسيان على قضيته .

  24. لا اعرف لماذا يتحدث الكاتب بسعادة عن انتصار قطر على السعودية ؟ هل ينسي ان قطر و السعودية وجهان لعلملة واحدة و انهما منبع الارهاب فى سوريا و العراق و اليمن
    هل ينسى ان قطر هى الاخري علاقتها باسرائيل سمن على عسل و ان قطر هى من عززت الانقسام الفلسطيني وانها موافقة على صفقة القرن مثلها مثل السعودية

  25. ,,من المستحيل حل الازمه القطريه الان على الاقل اعتقد ازمة قطر زادت تعقيدا والسعوديون يرفضون الحديث مع القطريين فكيف بارسال وفود الى قطر هذا من سابع المستحيلات
    قطرتعرف ماعليها فعله والشروط الدول الاربعه واضحه وفي الاخير ان طالت الازمه الخاسرون هم القطريون،،

  26. وما الذي سيتغير على المواطن العربي وقضاياه المصيرية ان تناحر او تصالح حراس ابار النفط في قطر والسعودية؟

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here