عبد الباري عطوان

 

تصادف الاربعاء ذكرى هجمات الحادي عشر من سبتمبر التي غيرت مسار التاريخ العالمي وورطت الولايات المتحدة الامريكية، في حروب في الشرق الاوسط ادت الى افلاسها ماليا واخلاقيا، وهزت صورتها، والحقت هزائم بقواتها ما زالت تعاني من آثارها.

مجلة الايكونوميست البريطانية العريقة قالت ما معناه في افتتاحية لها تعليقا على هذه الهجمات في حينها ان الولايات المتحدة وحلفاءها تعودوا ان يعتدوا على دول عربية واسلامية، ولكنها المرة الاولى التي ترد شعوب هذه الدول على هذا العدوان في قلب عاصمتها المالية (نيويورك).

الرئيس الامريكي جورج بوش استخدم هذه الهجمات التي ادت الى مقتل ما يقرب من اربعة آلاف امريكي، لاعلان الحرب على الارهاب وارسل قاذفات من طراز 52 B العملاقة، من قواعد جوية متعددة في العالم، من اجل الانتقام لهذا الهجوم، وازالة نظام طالبان وتنظيم القاعدة كليا من على الخريطة.

الحرب الامريكية على الارهاب اطاحت بنظام طالبان فعلا قبل 12 عاما، ودمرت البنى التحتية العسكرية لتنظيم القاعدة، وبعد ان خسرت ما يقرب الف مليار دولار في افغانستان، وضعفي هذا الرقم في العراق، وخمسة آلاف من جنودها، تستجدي حركة طالبان للتفاوض معها من اجل انقاذ ماء وجهها وترتيب خروج آمن لها.

تنظيم “القاعدة” قبيل هجمات الحادي عشر من سبتمبر كان له عنوان يتيم في العالم وهو كهوف تورا بورا في افغانستان، آلان هناك اكثر من عشرة عناوين، تزداد قوة وعنفوانا، ابتداء من العراق ومرورا باليمن وانتهاء بسورية، ناهيك عن عناوينه الاخرى التي لا تقل اهمية مثل القاعدة في المغرب الاسلامي والساحل الافريقي.

الجيل الجديد من انصار تنظيم “القاعدة” يمثل خطورة اكبر من الجيل الاول المؤسس، لانه يتواجد حاليا في قلب المنطقة العربية وليس في افغانستان البعيدة نسبيا، ومعظم كوادره من ابناء البلدان التي يتواجد فيها مثل اليمن والعراق وسورية والمغرب الاسلامي، مع وجود مقاتلين من جنسيات عربية واسلامية مثل الشيشان والبوسنة والقوقاز وغيرها، فالتنظيم عابر للقارات والحدود، مضافا الى ذلك تحوله الى تنظيم غير مركزي، حيث يعتمد كل فرع يتولى احد الفروع بتمويل فروع اخرى تعاني نقصا في المال او السلاح.

ففي سورية بات التنظيم يعتمد على تحويله من بيع النفط، كذلك الحال في ليبيا، بينما تأتي معظم مداخيل تنظيمي القاعدة في المغرب الاسلامي ودول الساحل من اموال الفدية التي تدفعها دولا اوروبية مقابل الافراج عن رهائنها وهكذا.

التدخلات العسكرية الامريكية في دول عربية مثل ليبيا والعراق واليمن وافغانستان ادت الى تحولها الى دول فاشلة، مما يعني خلق البيئة الملائمة لتنظيم القاعدة والجماعات الجهادية التي تتبنى ايديولوجية دون اسمه، مثل جبهة النصرة والدول الاسلامية في العراق والشام، مضافا الى ذلك توفير مئات الاطنان من الاسلحة خاصة في ليبيا والعراق ووصل بعضها الى سيناء وقطاع غزة.

المعضلة الاكبر التي تواجهها امريكا ودول المنطقة تنعكس في تواجد متزايد للجماعات في سورية، حيث تؤكد معظم التقديرات انها تمثل حوالي ثلاثين في المئة من حجم المعارضة المسلحة التي تقاتل على الارض السورية لاطاحة نظام الاسد.

واذا كان هناك اتفاق بين كل من النظام السوري وامريكا وروسيا فهو الاتفاق على خطر هذه الجماعات، وضرورة القضاء عليها قبل الحديث عن اي تسوية سياسية او عسكرية للازمة السورية. فالخوف من الاسلحة الكيماوية السورية لا ينطلق من استخدامها ضد الشعب السوري، فهذا آخر شيء تخشاه امريكا، وانما من وقوعها في ايدي هذه الجماعات واستخدامها ضد اسرائيل.

من يطالع ادبيات الجماعات الجهادية في سورية يجد هجوما شرسا على اللواء سليم ادريس قائد الجيش السوري الحر، واتهامه بالخيانه من خلال تحول جيشه الى صحوات لمقاتلة هذه الجماعات والقضاء عليها خدمة لمخططات امريكية على غرار ما حدث في العراق.

قوات الصحوات التي شكلها وسلحها ومولها الجنرال الامريكي بترايوس ووصل تعدادها الى 80 الف عنصر، فشلت في القضاء على تنظيم “القاعدة” في العراق، وان كانت اضعفته لفترة قصيرة عاد بعدها الى ذروة قوته ونجح في تصفية العديد من قياداتها، وستكون مهمة الجيش السوري الحر او اي قوات اخرى اكثر صعوبة اذا ما تقرر تكرار تجربة الصحوات العراقية.

الحرب الامريكية على الارهاب التي انطلقت وتأسست على احداث الحادي عشر من سبتمبر لم تضعف تنظيم القاعدة وتنهي حركة طالبان، بل ما حدث هو العكس تماما، فالتنظيم بات اقوى بعد اغتيال زعيمه، بينما حركة طالبان ما زالت تملك الكلمة العليا في افغانستان وتسيطر على ثلثي البلاد وعودتها الى السلطة باتت مؤكدة وفي غضون عام.

السحر انقلب على الساحر!

Print Friendly, PDF & Email

31 تعليقات

  1. أتحداك يا علي مكوش ان تثبت ان أمريكا هي من يسلح القاعدة أو الجماعات الجهادية الإسلامية في سوريا وأما الجاهلة التي تسمي نفسها مقهورة حتى العظم فأقول موتي بغيظك وأتحداكي وأتحدى كل لف لفك ان تثبتوا ان المجاهدين هم من يقتل الناس والأبرياء ويخرب ويدمر فمن يقتل ويحتل ديار المسلمين ويدمر ويسرق ثروات الأمة هم الصليبيين والصهاينة وليس المجاهدين الذين يضحون بأنفسهم واموالهم وكل ما يملكون من أجل نصرة المستضعفين وتحرير مقدسات المسلمين وديارهم وثرواتهم وعودة الخلافة الإسلامية التي سترجع رغم عن انفك وانف كل منافق ومرتد و فاجر معاند حاقد على الإسلام والمسلمين واما الذي يعبد المال والدرهم هم أولياء امرك الذين باعو دينهم بدنياهم وجعلوا من أنفسهم أحذية للأمريكان الصليبيين من اجل السلطة والمال

  2. باعتقادي ان ٩١١ مدبرة لإعلان الحرب على أفغانستان لتحريك الاقتصاد الأمريكي خاصة العسكرية منها. سؤال إلى كل الناس : هل رأيتم باقي طائرة عند أسوار البنتاغون ؟؟ مثلا محرك ، جناح ، مقعد الخ من مخلفات الطائرات. لعبة مدبرة !! يجب ان يكون لدى الأمريكان ذريعة لغزو البلاد التي لا تخضع لهم. ٩١١ لغزو أفغانستان ، أسلحة الدمار الشامل للعراق، الكيماوي لسورية ، مضيق تونكن لكوريا ، الربيع العربي والديموقراطية لليبيا وغيرها وغيرها. حتى تحرك أمريكا اقتصادها يجب ان تخترع حربا.

  3. ليس ثمة عداء بين أمريكا والقاعدة ، والقاعدة مجرد شركة أمنية متعددة الجنسيات أمريكية المنشأ مؤكل إليها صناعة الفوضى الخلاقة في المنطقة العربية والإسلامية، وتحويل بلدان المنطقة إلى بلدان فاشلة على غرار الصومال وأفغانستان والعراق وليبيا والخير لآدام كما يقول السوريون.

  4. القاعدة في بلاد المغرب تبيع المخدّرات كي تموّل نفسها . ما الفدية فهي في الحقيقة ” فرية ” من افتراءات المخابرات الغربية ، الفرنسية والأمريكية على الخصوص ، لأنّها في حقيقتها تموينٌ وتكليفٌ له ثمنه لتنفيذ مراحل أولية من خطط لا نعلم عن تفاصيلها شيئا لكنها على أية حال خطط لا تصبّ قطرة واحدة من فائدة في أوانينا .

  5. اعطيني دولة واحدة… استشرت بها الطائفية و التعصب و الفردية الدينية الواحدة التي لا تقصي الآخرين بل تحلل دمارهم و إبادتهم… مع أخذ الثواب من الباري عزوجل أيضا!!!! و جاءها المجاهدون من كل حدب و صوب… و أنهوا فيها فتوحاتهم التي يتبرأ منها محمد صلى الله عليه و سلم و الأئمة الأربعة الراشدين و من جاء بعدهم… وتركوا فيها سلاما و امنا و اطمئنانا؟؟؟؟ لن يكون بمقدور اي احد ان ياتيني بمثل هذا المثال الذي تستحق القاعدة و طالبان و من لف لفهم ان يشكروا او ان يرحب بوجودهم فوق اي ارض… أو نتوقع من قدومهم خيرا و نستبشر بإنجازاتهم!!! تحرير بيت المقدس؟؟؟؟؟؟ فلكل من يتنطع و يتبجح بأن هدفه من جهاده هو تحرير بيت المقدس أقول… العرب و بكل ما هم عليه اليوم من هوان و ذل و خيانة …وهم يأكلون لحم بعضهم بعضاً و يستبيحون دماءهم بفتاوى و بدون فتاوى وطالبان و القاعدة و المجموعات الأصولية التكفيرية و الجيوش الحرة و العبيدة لمن يدفع أكثر أو يخاف أكثر… لأنتم احقر عند الله من ان يشرفكم الله عزوجل بتحريره… بيت المقدس لا يتطلب الدوران حول الكرة الارضية تدميرا و قتلا و اجراما و سفك دماء المسلمين… تحرير بيت المقدس ياحفدة الاهواء و عبدة المال و الدرهم لا يسبقه رباطا في جبال طورا بورا !!!! ولا إمارات وهمية في بلاد عج القتل و الفساد في أفغانستان و لا امارة في بغداد المقتولة اناء الليل و اطراف النهار و لا إمارة في دمشق التي دمرتم حاضرها و ماضيها و مستقبلها عندما ارسلتم اليها شذاذ الافاق… من كل حدب و صوب… و قتل من سكنها و عمرها على مدى قرون و قرون حتى و ان كانوا مسيحين أو روافض او نواصب… من أنتم لتفتوا بهدر دمهم و رسول الله صلى الله عليه و سلم اقر بان المسلم من سلم الناس(((كل الناس))) من يده و لسانه؟؟؟ و هو صلى الله عليه و سلم من علمنا أن دم و مال و عرض المسلم على المسلم حرام!!!!! دينكم بدعة… دينكم ضلال…ديننا بريء من القتل العبثي … و الهمجي…هل اصبحتم تفهمون بدين محمد أكثر من محمد صلى ربي عليه سلم؟؟؟؟؟ أم أنكم اخترعتم دينا توأما ليهودية صهيونية جديدة معتقدها و إيمانها إبادة كل من لا يدخل فيها؟؟؟ هل الدين ما تؤمنون به انتم و امثالكم من المتطرفين الاغبياء… اتقوا الله فما استطاعت امريكا و قبلها اليهود و ذراريها من ملوك العرب و الامراء ان تدمر ما دمرته لولا امثالكم ممن يؤمنون ب__ أنا و من بعدي الكفار!!!!!

  6. عناية الاستاذ عبد الباري تحية
    نتمنى لكم دائم النجاح والاستمرارية في كافة تحليلاتكم السياسية
    ونتمنى منكم التعاون في المقلات الاقتصادية مع مجلتنا

    انور المصلح
    المدير العام
    موبايل / 962795099884++

  7. مشكلة عدم فهم عطوان الاساسية هى عدم تقدير صعوبة التوفيق بين متطلبات عقلية المتلقى العربى وبين اصول واحكام المهنة , حيث الاخيرة تتطلب التجرد من الاهواء بقدر الامكان . والاخ الاملج لن يفهمه اذا اكثر عطوان (وغالبا يفعل) من التجرد .
    لا يعنى استدعاء الكبوات جلدا للذات فقط بل التذكير بالنفير. هو العمل العام دائما يتاثر بالنخب ويا بخت من اجتمعت له نخب قليلة صافية ومؤمنة بقضية والا النخب الفاسدة لا تحتاج عناء البحث فانها تجدك اينما كنت طالما اجزلت العطاء وتخدمك حتى على جثث فلذات اكبادها .

  8. اكثر شخص تكلم وقال كلمة الحق في تنظيم القاعدة هوا الاستاذ عبدالباري عطوان فله كل الشكر والعرفان

  9. هكداهم الامريكان لايدرسون العواقب ، يخيل لنا نحن العرب أن المخابرات الامريكية هي أقوة جهاز مخابرات ولكن أتضح أنه جهاز كباقي الاجهزة ،والدليل هو فشل كل المخططات الامريكية في الشرق الاوسط ،وعدم قيام أمريكا بتنفيدالضربة العسكرية ضد نظام بشار الاسد لأنهم أصبحو يخافون من العواقب ،وأجهزت مخابراتهم خدلتهم أكثر من مرة..

  10. النظام الامريكي يشجع الارهاب ثم يدعي محاربته والى متى انفصام الشخصية هذا !!!! الشعب الامريكي اصبح واعيا . مثلا النظام الامريكي شجع جبهة النصرة و القاعدة و تغاضى عنها لقتل الشعب السوري في سورية !!!!

  11. الشعوب العربية هي من حذرت النظام الامريكي وكانت النتيجة نصرا ساحقا للفكر القومي الممانع و المقاوم الموضوع هو مع الجانب الروسي وعلى الامريكي الصمت وعدم اطلاق جدول زمني للمبادرة الروسية . قبل حديث النظام الامريكي و الغربي حول سورية عن السلاح الكيماوي ان وجد عليه تنفيذ ما يلي : اولا : سحب الاسلحة الكيماوية و النووية من العدو الاسرائيلي و اجباره على توقيع الاتفاقية الدولية ولجمه من أي عدوان جبان على سورية بتاتا و ايقاع العقاب الدولي فورا عليه ان قام بأي عدوان سافر وعدم تطاول المستعمرين على سورية العروبة . كذلك سحب الكيماوي الموجود بابدي العصابات الاستعمارية والتي زود النظام التركي بها ومنعه من التعامل بها وضمان ذلك . ثانيا : ضمان عدم تسليح الارهابيين في سورية وقطع التمويل عنهم و طردهم من سورية و محاكمتهم مع داعميهم فورا وعدم التدخل في الشأن السوري بتاتا . ثالثا : عرض نتائج التحقيق في خان العسل و الغوطة بنزاهة تامة ومعاقبة العصابات الارهابية و داعميهم دوليا على قتل الاطفال السوريين رابعا : تعويض الدولة السورية عن كل الخسائر بعشرات المليارات التي تسبب بها دعم الارهابيين في سورية مدة 30 شهر

  12. يا سيدي , أود فقط أن أسأل عن إنجازات القاعدة لفلسطين ؟ قضية المسلمين الأولى.
    أنت والجميع يعرف الجواب : لا شيء.
    بالله عليك أن تكف عن الحديث عن هؤلاء البشر , أو أشباه البشر , وكأنهم حققوا انتصارا كاسحا بفعلتهم السوداء التي أعطت لأمريكا المبرر لأن توصلنا إلى ما نحن عليه من وضع مزري…

  13. انت يا عبدالباري والقاعدة معا تعملان عند نفس الجهة وتخدمان نفس الاهداف كل بطريقته لكن النتيجة واحدة . تتحدث عن تمويل القاعدة بقولك( ففي سورية بات التنظيم يعتمد على تحويله من بيع النفط، كذلك الحال في ليبيا، بينما تأتي معظم مداخيل تنظيمي القاعدة في المغرب الاسلامي ودول الساحل من اموال الفدية التي تدفعها دولا اوروبية مقابل الافراج عن رهائنها وهكذا.)القاعدة تدير صفقات نفط ؟! ام دول خليجية تمولها؟ ام افراد خليجين؟ لم افهم ما الذي تقصده …ان كنت .تقصد دول الخليج ..كان عليك ان تقول …دول الخليج.. ونفس الامر على ليبيا .ومقابل الرهائن ايضا موضوع مبهم اكثر, ولكنك لم تقل ذلك صراحتا , والسبب انك تعرف ان من يمول القاعدة هو من يمولك انت شخصيا ,الا وهو اسرائيل المستفيد الوحيد من كلاكما كل حسب المهمة التي اوكل لها . اما مسالة الكيماوي الذي لا تستطيع القاعدة تصنيعه لضرب اسرائيل ويخشى ان يقع بيدها فهذه ايضا كذبة اكبر مما قيل المراد منها الترويج للنوايا الحسنة لدى القاعدة باعتبارها عدوة لإسرائيل وهذا غير صحيح بالمطلق . ما يزيد عن 30 عاما لم تطلق القاعدة حجرا واحدا على زجاج سفارة اسرائيلية في دولة في العالم فما بالك بالكيماوي ّ! الكيماوي لا يحتاج اكثر من غرفة لتصنيعه …انت تعلم ذلك وخير شاهد ذاك الذي استخدم في الغوطة ..اليس كذلك ؟

  14. لا اعتقد ان كلامي لم يكن لائقا حتى يتم حذفه…
    على كل انا اتفق واسأل نفس سؤال الأخ حسن .

  15. الحادي عشر من سبتمبر مناسبة تتجدد للبحث والوقوف على الحقيقة بذل اجترار ما يزعمه الإعلام الغربي الواقع تحت سيطرة اللوبيات …!

  16. كل ما كتب صحيح وحقيقي واقعي والخطط الممنهجة اﻻمريكية لزرع القاعدة في الدول العربية لتبقى مسمار جحا في كل بيت وﻻ يغفل على أمريكا هذا الحديث ولكن لتبقى الخزينة الفارغة تمتلئ من جيوب العرب المساكين وسوف يأتي دور البعبع إيراني لنكمل مسيرة اقتصادية أخرى من المال العربي ودولنا لﻻسف تعيش هذه المهزلة دائما لكن لعدم وعي الشعوب وفبركة اﻻعﻻم العربي ليصبح الصديق عدو هون تكتمل المبادرات اﻻمريكيه والعربية ﻻقتاع ماتبقى من الشعوب العربية والإسلامية بأن هناك دمقراطية عربية قادمة على ظهر دبابة أمريكية …استاذي عبد الباري عطوان. ..ما تريده منك ومن كل صحفي وكاتب أن يكون هناك دور أكبر لكم لتوعية الشعوب المساكين لما يحصل حولنا من مؤامرات على دولنا وعلى الوطن العربي. .بالبرهان والدليل حتى الشعب العربي والخليجي تحديداً يفهم أين المال العام يذهب ولمن … الشكر لك يا أستاذنا الكبير

  17. السيد عبد الباري عطوان لطالما قرأت كتبك ومقالاتك وشاهدت تحليلاتك على القنوات. لكن ما لا أفهمه هو تشبثك بمقولة أن القاعدة هي المسؤولة عن أحداث 11 سبتمبر في حين أن جميع المؤشرات لا العلمية ولا الأمنية تظهر أن هذه العملية كان وراءها مخططون خبرا في التفجير فلا يمكن أن تسقط برجا مكونا من 107 طوابق لأن طائرة ضربت جزأه العلوي. بل حتى سقوط البرجين في خلا 7 ثواني فيه من المبالغة الكثير. وعلميا لا يمكن أن يسقط برج عموديا حتى ولو وضعنا فوقه ثقل الأرض بكلها يمكن أن يميل جانبا في حين أنه يسقط عموديا فهذا من غير الممكن إلا بتفجيرات دقيقة وأريد منك أن تشاهد ردود فعل الشهود لهذه العملية فهم يصرحون جميعهم بأن العملية كانت عبارة عن تفجيرات متتالية لكل طوابق البرجين وحتى سقوط البرج الثالث الذي لم تمسه ولا طائرة واحدة ولا أي يء علما أن هذا البرج يتكون من 47 طابقا سقوطه يظهر بالملموس العملية التفجيرية التي كانت تستهدف خسائر أكثر حتى يبينو للعالم البرها والدليل لمحاربة الإسلام والمسلمين وفرض مشروع الشرق الأوسط الكبير الذي يهدف إلى تقسيم البلدان العربية إلى دويلات حسب العقائد والشرائع المتبعة في هذه المنطقة. تلخيصا عملية 11 أيلوول كانت مدبرة من طرف الإستخبارات العسكرية الأمريكية

  18. ما عملت القا عد ه و ما النتا یج الا یجا بی من ورا کل هذا ا لا عمال ؟ نبع الورد و لیا سمین کی نقو ل الربیع قا دم من ورا ما زرعت بذورها القا عده ؟

  19. والله يا أستاذ عبد الباري إنك معلم في تحليلك للوقائع والأحداث وكشف الحقائق لهذا السبب يحاربوك وعلى ما يبدو إنو وللأسف الغالبية من الشعوب العربية لا تريد تصديق الحقيقة . الله يقويك يارب

  20. والله يا أستاذ عبد الباري إنك معلم في تحليلك للوقائع والأحداث وكشف الحقائق لهذا السبب يحاربوك وعلى ما يبدو إنو وللأسف الغالبية من الشعوب العربية لا تريد تصديق الحقيقة . الله يقويك

  21. الحكومه و البرلمان الباكستاني يري في المفاوضات مع طالبان هو المخرج للعنف في البلاد

  22. ولماذا لا تقول أن أمريكا من أرادت تقوية القاعدة وغيرها
    أليست هي من تسلحهم في سوريا حاليا
    من مصلحة أمريكا أن تسيطر القاعدة والاخوانجيون على العالم الاسلامي
    لمساعدتها في تنفيذ أجنداتها

  23. أتمنى لوأن القاعدة كان عندها المقدرة لتنفيذ الضربة في 9/11
    ستكشف لنا الأيام أنها عملية مدبرة مسبقا والممثلين نفذوا العمليةن.
    ولماذا لم نرى أن ضربة مماثلة بعدها.
    لم تكن سوى مسرحية رسمت لجماعة القاعدة لأدائها فقط.

  24. اري تهليلا لعودة القاعدة و الطالبان في مقالتك يااستاذ.
    هناك الكثير من الحقائق كان من الاجدر المرور عليها ، من نقل و مول و سلح و درب مجاهدي افغانستان ايام حربهم ضد الروس.
    بعد انهيار الاتحاد السفياتي و انسحابه من افغانستان انتهت مهتمتهم. لكنهم باتوا شوكة في حلق اولياء نعمتهم فأنقلب السحر علي الساحر علي حد قولك.
    اما ما يجري في سوريا فهو تكليف بمهة ، سيدهم الغرب و من ورائه اسرائل و بتمويل نعاج الخليج وعند انتهاء المهمة يكلفون باخرى او يتم التخلص منهم مثل ماذكرنا آنفا او كما حدث في البوسنة و كوسوفو. …
    و الا ما بال القدس أليس تحريرها من احفاد القردة و الخنازير اولي، ومن قتل في اكنافها له الجنة .
    قد يرد احدهم و لمذا لم يطلق بشار رصاصة واحدة اتجاه اسرائيل؟
    اقول النظام السوري شأنه شأن كل الانظمة العربية الدكتاتورية لا يتركون السلطة الا في حالتي الوفاة او الانقلاب وهما حلاتان احلاهما مر. هذا من جهة و جهة اخري فهذا النظام قد اخذ العبرة من جاره المنحور صبيحة العيد من بني جلدته و لم تشفع له الحرب اللتي خاضها ضد العدو “الفارسي”طيلة 8سنوات بتحريض و اموال خليجيه و كذا الصواريخ اللتي دكت اسرائيل طيلة ايام.
    اذا اللوم السابق مدحوض ، والذي يريد التغير و الاصلاح في سوريا فالاولي ان ينظف امام بيته . ومن ابتغي الجهاد في سبيل الله فالقدس اولي فهي محتلة قبل مجيئ بشار بل قبل ابيه.

  25. عبد الباري عطوان ليس احد رؤساء هؤلاء ولاكنه من جملة من لم يبيع ضميره وقناعته
    وهو من الحريصين على نقل الحقيقة وإن كانت مرة ونحسبه ممن فهم الواقع واحسن
    تقيمه

  26. متى سننتهي من هذه المقولة الإيرانية” القاعدة ص”نعها الغرب ؟؟
    الذي صنع القاعدة هو عدوان الرؤساء والملوك على شعوبهم .
    الذي صنع القاعدة سرقة الثروة الإسلامية التي تغطي جميع منافذ الفقر في العالم الإسلامي.
    الذي صنع القاعدة إحتلال المقدساة الثلاثة.
    الذي صنع القاعدة هو خنوع الحكام وجبنهم وتخاذلهم عن نصرة المقدساة والبلاد المحتلة .

  27. المعادلة ببساطة هي اين كان تنظيم قاعدة الجهاد و العدو الامريكي (نظرة على كل الاصعدة و المجالات) في 2001
    و اين هو تنظيم قاعدة الجهاد و العدو الامريكي (نظرة على كل الاصعدة و المجالات) الان

  28. سؤال للاستاذ عبدالباري عن القاعدة.
    هل قابلت فعلياً أياً من قيادات تنظيم القاعدة. إعلامياً لدينا فكرة لما يراد تصوره عن التنظيم ولكن لم أعلم بأي أحد تواصل مع تنظيم القاعدة ولم اشهد لهم ميدانياً أي تواجد. فقط ما يروى عنهم إعلامياً.
    هل هم حقيقة أم صنعة الإعلام وأمريكا.

    نحن نعلم أن الطلبان حقيقة, ونعلم أن الطلبان ليسوا هم بالقاعدة.

  29. ان شاء الله ستعود طالبان قريبآ إلى الحكم في إمارة أفغانستان الإسلامية بقيادة أمير المؤمنين الملا محمد عمر حفظه الله ويتم القضاء على الخونة في باكستان وألتفاف الشعب الباكستاني الموحد حول طالبان باكستان وان شاء الله يستمر الجهاد ضد الروافض المجرمين الخونة حتى تقام الإمارة الإسلامية في دمشق وبغداد لتكون منطلق للدفاع عن الإسلام والمسلمين وعودة سياداتها وحقوقها وثرواتها واما حكم العسكر الخونة في مصر بقيادة السيسي سيتم استنزافهم وكنسهم إلى المزابل بإذن الله بعد خيانتهم للأمة وفضحهم على رؤوس الأشهاد وحمايتهم للصهاينة من بعد ان وقع الهالك السادات اتفاقية كامب ديفيد اللاشرعية وإعلان الحرب على المجاهدين وقتل المتظاهريين السلميين واليوم في سيناء قام المجاهدون بتوجيه ضربة لهم فنسأل الله ان يرنا في طواغيت العرب والعجم عملاء أمريكا وفرنسا وبريطانيا الصليبيين واليهود الصهاينة عجائب قدرته وان يقر عيوننا بهلاكهم قريبآ لنحرر بيت المقدس ونعيد الخلافة الإسلامية آمين يارب العالمين

  30. فقط عندما يتحدث الاستاذ عبد الباري على القاعدة وطالبان والاخوان المسلمين والجهاديين الاسلاميين … لا أفهمه هل هو الرأس الكبير لهؤلاء … ؟ أم هو أحد قادة هؤلاء … ؟

  31. مقولتك الختامية . تختصر كل ادبيات هذه المقالة “السحر ينقلب على الساحر” الا ان المتضرر الاول والاخير هو الشعب العربي البسيط الذي بغالبيته العظمة الى يومنا هذا حصل على الكثير من العبر الا انه لايعتبر ولا حتى قليلا
    القاعدة صنعها الغرب لكون ذريعة على نفسها اي نفس الدين الذ يفترض انها تقاتل تحت شعائره .الا ان السيف سبق العدل حين فشل الاعلام العربي بكافة اشكاله وانتمائاته ان يكشف للمتابع البسيط هذه الخبايا .بل على العكس اخذ يروج للقاعدة كما فعلت امريكا بالظبط تارتا على انها مصدر الارهاب فاحذروها ويجب قتلها اينما وجدت وتارتا يتم التغاضي عنها .بحسب مقتضيات الحاجة”غب الطلب ” فزاعة .اوتعلم يا سيد عطون بظل كل هذه الفبركات الاعلامية التي اظهرت كم هو المواطن العربي اما غبي بالفطرة او ساذج لدرجة ان يتم التلاعب بمزاجيات افكاره . وهذه الافة هي من اوصلتنا الى ما نحن عليه من كره وحقد لبعضنا البعض بذرائع واهية .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here