في خطوة هي الأولى منذ تصاعد التوتر في الخليج: وزير الدفاع الإيراني يُهاتف نظرائه القطري والكويتي والعماني.. ويحذّر من تداعيات كارثية في الخليج إذا شاركت إسرائيل في “تحالف بحري”

طهران ـ وكالات: في خطوة هي الأولى منذ تصاعد التوتر في الخليج، أجرى وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي اليوم الخميس، اتصالات هاتفية بنظرائه القطري والكويتي والعماني.

ونشرت وزارة الدفاع الإيرانية بيانا نقلت فيه عن وزير الدفاع الكويتي قوله “إننا نحترم دور إيران المصيري والمؤثر للحفاظ على أمن المنطقة، وإيران أثبتت حسن جوارها للكويت منذ موقفها من احتلال العراق للكويت”.

ونقل بيان “الدفاع الإيرانية” عن وزير الدفاع القطري قوله إنه “لا شك في أن أمن المنطقة ينبغي أن توفره الدول المطلة على ضفتي الخليج، ونعتبر إيران دولة هامة للحفاظ على ضمان أمن الخليج”.

أما وزير الدفاع العماني فنقلت عنه وزارة الدفاع الإيرانية تأكيده “ضرورة مشاركة دول المنطقة في الحفاظ على أمن الملاحة في الخليج، واستمرار التنسيق والتعاون المكثف بين إيران وسلطنة عمان وخصوصا على مستوى القوات البحرية الإيرانية والعمانية للحفاظ على أمن مضيق هرمز”.

ومن جهة أخرى علق وزير الدفاع الإيراني، اليوم الخميس على مشاركة إسرائيل في تحالف بحري دعت الولايات المتحدة إلى تشكيله في مياه الخليج.

وقال حاتمي، إن هذه المشاركة تعد إجراء استفزازيا كبيرا، ويحمل تداعيات كارثية.

وشدد وزير الدفاع الإيراني على أن التحالف البحري الأمريكي تحت ذريعة حماية الملاحة البحرية سيضاعف من زعزعة الأمن في المنطقة.

وكان وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، أكد في وقت سابق، أن إسرائيل تشارك في مهمة بحرية بقيادة الولايات المتحدة لتوفير أمن الملاحة في مضيق هرمز، مشيرا خلال جلسة مغلقة للجنة الكنيست للشؤون الخارجية والدفاع إلى أن إسرائيل تقدم المساعدة في المهمة في مجال المخابرات ومجالات أخرى لم يحددها.

واعتبر كاتس أن المهمة تصب في مصلحة إسرائيل الاستراتيجية من ناحية التصدي لإيران وتعزيز العلاقات مع دول الخليج، من دون أن يذكر ما إذا كانت إسرائيل تنوي إرسال سفن بحرية للمشاركة في هذه المهمة.

Print Friendly, PDF & Email

5 تعليقات

  1. تحاول اسرائيل ان تتواجد على ابواب ايران، كما فعلت الاخيرة حينما ثبتت وجودها ولسنوات على النوافذالشمالية لاسرائيل في الجنوب اللبناني والاراضي السورية.

  2. على إيران أن تواصل في بناء وتطوير قواها الذاتيه وهذا كفيل أن يغير من تفكير هذه الدول قبل الدخول في تحالفات شاذه لتاريخ وجغرافيا المنطقة.

  3. قطر فيها اكبر قاعدة امريكية في الشرق الأوسط فيها ١٥ الف جندي أمريكي وحوالي ٢٠٠ طائرة حربية
    لذلك بلا مبالغة هناك احتلال أمريكي صهيوني لمنطقة الخليج
    انتم تخاطبون وكلاء الامريكان في المنطقة العربية اي ليس لهم لا حول ولا قوة هم فقط حراس على آبار النفط والغاز

  4. حاميها حراميها هذا ما ينطبق على اسراءيل،في الحفاظ علىامن هرمز .مايتعين على ايران فعله هو خلق منطقة توتر بجوار اسراءيل لردعها كاطلاق صاروخ بين الفينة والاخرى او اي شيء اخر يردعها.فما دامت اسرءيل تضرب مصالح ايران فهذا هو الوقت المناسب للرد عليها،لانه لا معنى ان تبقى ايران مكتوفة الايدي،خصوصابعد نية اسراءيل دخول مضيق هرمز.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here