فيفا يمنح الأهلي المصري 148 ألف دولار

القاهرة- (د ب أ): أعلن النادي الأهلي المصري أنه تلقي إخطاراً من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بتحويل 148 ألف دولار في حساب النادي الثلاثاء.

وذكر النادي الأهلي عبر موقعه الرسمي الثلاثاء: “تلقينا إخطاراً من فيفا بإيداع 148 الف دولار في حساب الأهلي وهو ما يعادل راتب مروان محسن مهاجم الفريق خلال فترة غيابه عن الملاعب بسبب اصابته بقطع في الرباط الصليبي أثناء مشاركته ضمن صفوف المنتخب المصري في كأس الأمم الأفريقية 2017”.

وأضاف البيان أن “رئيس النادي محمود الخطيب فور توليه المسئولية طلب من إدارة قطاع كرة القدم حصر كافة الملفات الخاصة بالقطاع المطروحة على الساحات التحكيمية لمتابعتها والعمل على اتخاذ كافة الإجراءات التي تحفظ حقوق النادي أمام كافة الجهات، وفي هذا السياق طلب من حنان الزيني مدير اللوائح والتراخيص بالنادي متابعة ملف حقوق الأهلي المالية المترتبة على إصابة مروان محسن مع المنتخب المصري في ضوء لوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم”.

وتابع البيان “قدمت الزيني لرئيس النادي النصوص اللائحية الكافية في لوائح “فيفا” والتي تؤكد على أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يتحمل قيمة رواتب اللاعبين حال تعرضهم لإصابات مؤثرة في البطولات القارية وفقًا لفترة غياب كل لاعب والضرر الواقع على فريقه سواء ماديًا أو فنيًا.. وعليه قامت حنان الزيني التي تبذل جهودًا كبيرة في ملف اللوائح والتراخيص بالنادي بما يواكب الأندية المحترفة على مستوى العالم باعتماد الملف من رئيس النادي والتصديق عليه من اتحاد كرة القدم وتقديمه للاتحاد الدولي”.

وأوضح: “تضمن ملف الأهلي تقرير المركز الطبي في المانيا والذي يؤكد على إصابة مروان محسن وتشخيص الإصابة وتحديد فترة غياب اللاعب وكذلك الضرر الفني والمالي الذي وقع على النادي الأهلي من جراء هذه الإصابة، وبعد فترة من المداولات ومتابعة الملف والتأكد من سلامة موقف الأهلي وأحقيته.. قرر فيفا إرسال المبلغ المشار إليه في حساب الأهلي والذي يعد أول نادي مصري يقوم بتفعيل هذا البند في لوائح الاتحاد الدولي.. وكان في السابق يقوم اتحاد كرة القدم المحلي بتحمل تكاليف إصابة اللاعب فقط دون النظر إلى راتبه وهو ما يتحمله “فيفا” حاليًا في ضوء لوائحه”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here