فى عيد ميلادها.. 5 سنوات على بدء مشوار نجومية ياسمين صبرى

القاهرة – تحتفل النجمة ياسمين صبرى، الاثنين بعيد ميلادها الـ 31.

وخلال فترة وجيزة فى الوسط الفنى لم تتخط 5 سنوات استطاعت ياسمين فرض اسمها كواحدة من أبرز الفنانات على الساحة، وأصبحت نجمة تقوم ببطولة مسلسل يحمل اسممها وهو “حكايتى” الذى تقوم بتصويره حالياً للعرض فى شهر رمضان المقبل

ياسمين صبرى

بدأت ياسمين مشوارها الفنى عام 2014 من خلال دور هام فى مسلسل “جبل الحلال” مع النجم محمود عبد العزيز حيث جسدت فيه شخصية ابنته الصغرى ولفتت الانتباه بجمالها وأدائها التلقائى، وبعدها شاركت فى مسلسل “شطرنج” الجزء الأول مع نضال الشافعى ووفاء عامر وريم البارودى وعرض العمل خارج شهر رمضان، ولكنها لم تستمر فى العمل واعتذرت عن الجزء الثاني بحسب موقع اليوم السابع .

ياسمين صبرى مع محمود عبد العزيز فى جب الحلال

الانطلاقة الحقيقية لياسمين صبرى كان من خلال مسلسل “طريقى” مع النجمة شيرين عبد الوهاب فى أولى بطولاتها بالدراما التليفزيونية حيث حصدت إشادات واسعة على دورها فى هذا العمل وتلقت بعدها أكثر من عرض فى السينما والدراما، لتدخل بعدها مسلسل “الأسطورة” مع محمد رمضان وفى نفس الوقت قدمت أول أدوارها فى السينما من خلال فيلم “جحيم فى الهند” وقدمت فيه دور البطولة النسائية فى العمل وحقق ايرادات ضخمة وقت عرضه.

ياسمين صبرى من مسلسل طريقى

رغم دورها الصغير فى “الأسطورة” والأزمات التى عانت منها فى العمل الا أنها بعد عرضه تعاقدت على تقديم دور البطولة النسائية أمام احمد السقا فى مسلسل “الحصان الأسود” عام 2017، وفى نفس الوقت شاركت كبطلة أمام محمد امام فى فيلم “ليلة هنا وسرور” والذى عرض عام 2018، وهو نفس العام شاركت كبطلة أيضاً أمام محمد رمضان فى فيلم “الديزل” كثالث تجربها لها فى السينما.

 ÙŠØ§Ø³Ù…ين صبرى على افيس ليلة هنا وسرور

ختارت ياسمين الاكتفاء بالسينما فى عام 2018 بتقديمها فيلمى “ليلة هنا وسرور” و”الديزل”، وغابت عن الدراما التليفزيونية رغم عرض البطولة الذى تلقته وقتها لمسلسل “ليلى أوجينى” الا أنها اعتذرت، لتعود فى 2019 بمسلسل من بطولتها وهو “حكايتى” تأليف محمد عبد المعطى وإخراج أحمد سمير فرج  وإنتاج شركة سينرجى، والمقرر عرضه فى شهر رمضان المقبل.

ياسمين صبرى فى كواليس حكايتى

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here