فوزي بن يونس بن حديد: هل يملك حزب الله منظومة اس 300؟

فوزي بن يونس بن حديد

إذا علمنا أن حزب الله اللبناني حليف قوي للنظام السوري، إذ تربط السيد حسن نصر الله علاقة خاصة جدا بالرئيس السوري بشار الأسد، وعمل الحزب على الدفاع عن سوريا بكافة تشكيلاته العسكرية وخاض حربا شرسة ضد داعش في كثير من المناطق السورية أكسبته خبرة عسكرية كبيرة في التعامل مع عدو شرس ومدرب تدريبا فائقا غير عادي، إذا علمنا ذلك فليس مستبعدا أن يمتلك حزب الله اللبناني منظومة صواريخ اس 300 الدفاعية وربما اس 600 أيضا، لكن السؤال المطروح هل سيسمح الروس بتسريب هذه الأسلحة إلى حزب الله؟

لا شك أن المعركة الروسية الإسرائيلية ستزداد حدة في الأيام المقبلة رغم أن بنيامين نتنياهو ذكر أن التنسيق مع روسيا مستمر وتأكيد ليبرمان أن لإسرائيل علاقات تاريخية مع روسيا، إلا أن الحادث الأخير كشف عمق الخلاف بينهما، لأن إسرائيل تعتمد بشكل كبير على الدعم الأمريكي اللامحدود وهذا طمأنها كثيرا لكنها في الوقت نفسه لا تريد أن تخسر روسيا، فجربتها عبر هذا التمويه فوجدت نفسها أمام قوة تجبرها على اتخاذ موقف سريع، ولو أن روسيا تراخت قليلا أمام التصرف الإسرائيلي ما استطاعت أن تقدم هذه المنظومة التي وعدت بها سوريا، خاصة إذا علمنا أن الكرملين كان يرجئ الطلب السوري في الماضي للضغوط والمخاوف الإسرائيلية، وبينما تحققت روسيا بنفسها هذه المرة وأصيبت هي نفسها في مقتل تحركت بسرعة وأصدرت أوامرها لإرسال هذه المنظومة إلى سوريا لحماية جنودها من الحوادث التي قد تقع في المستقبل.

ولن تجرؤ إسرائيل –حسب رأيي- على قصف هذه المنظومة كما وعدت وتوعّدت من قبل لأنها لو فعلت سيكون لروسيا موقف آخر، ستمنح روسيا سوريا أس 600 ربما، وربما قصفت روسيا الداخل الإسرائيلي خاصة بعد أن أبرز وزير الدفاع الروسي القوة الهائلة التي تملكها روسيا تستطيع أن تبيد بها إسرائيل في ساعتين من الزمن، بل ستظل تفكر ألف مرة قبل التحليق في الأجواء السورية مستقبلا، وحتى الطائرات الأمريكية لن تستطيع هي الأخرى أن تضرب في الداخل السوري، لأنها ستجد معارضة شرسة من خلال هذه المنظومة الدفاعية، لكن يبقى توجسها الأكبر حزب الله وما يفعله في سوريا وما يمكن أن يشتريه من أسلحة من الدب الروسي.

لا شك أنه ليس هناك علاقة مباشرة بين الروس وحزب الله اللبناني، لكن الذي نعلمه أن إيران حليف قوي لكليهما، بمعنى أن إيران حليف قوي لروسيا، وهي في الوقت نفسه الداعم الأكبر لحزب الله اللبناني، وحسب المعادلة الرياضية فإن النتيجة تقول إن حزب الله حليف قوي لروسيا، وروسيا حليف قوي لحزب الله، فهل هناك تعاون سري بين روسيا وحزب الله اللبناني عبر قاعدة حميميم الجوية وهذا ما لم يستطع اكتشافه الإسرائيليون أو يعلمونه ويتغاضون الطرف عنه، لأنهم يعلمون جيدا القوة الروسية في الفترة الحالية.

شخصيا لا أستبعد أن يكون هناك تعاون في المجال العسكري خاصة إذا علمنا أن كلا من حزب الله اللبناني وروسيا حاربا معا في عدة مناطق من سوريا مع الإيرانيين، وبالتالي قد تنشأ بينهما صحبة عسكرية لأنهما يقاتلان عدوا واحدا وهو داعش ويحميان صديقا واحدا وهو بشار الأسد وسوريا في النهاية، ولهما مصالح مشتركة قد تكون خفية عند البعض وظاهرة عند البعض الآخر، لكن قد تظهر للعلن في النهاية.

هذا التعاون العسكري إن حصل فإنه قد يثمر عن اتفاقيات بيع وشراء بين الطرفين، وقد يحصل حزب الله اللبناني على أسلحة متطورة جدا ودقيقة كما يقول أمينه العام، كما أنه من غير المستبعد أن يكون فعلا قد حصل حزب الله على موافقة من الروس بمده بمنظومة صواريخ اس 300 وربما اس 600 لتدمير أي طائرة يمكن أن تحلق فوق بيروت أو الضاحية الجنوبية أو أي بقعة في لبنان كما كانت تفعل إسرائيل في السابق، وقد يتفاجأ الإسرائيليون بالقدرة الجديدة لحزب الله الذي يكون جنوده قد تدربوا فعلا على كيفية اعتراض هذه الطائرات على الخبرة الروسية في سوريا، ومن ثم نستطيع أن نفسر الثقة التامة التي بدا عليها السيد حسن الله في خطاباته الأخيرة المنددة لإسرائيل، وتهديدها من الزوال من الوجود، وإزالتها من الخريطة، فهل فعلا استطاع حزب الله أن يكوّن علاقة خاصة مع روسيا؟ وهل فعلا أصبحت روسيا حليفا قويا لحزب الله؟

[email protected]

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. لا توجد منظومة صواريخ اس 600 الا في مقالات صحيفة الديار اللبنانية وعلى كاتبوا المقالات ان يدققوا فيما يكتبون والا يقدموا للناس معلومات خاطئة

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here