فوائد الصبار في حماية القلب وتخفيض الوزن

2928076-752663935

متابعات- راي اليوم

موسم ثمار الصبار قصير، فهو يظهر عادة في الأشهر الأخيرة من فصل الصيف، حيث يصبح يانعًا وجاهزًا للأكل.
الصبار الذي يدخل في تركيبة عدد كبير من المستحضرات التجميلية تحت اسم “الوا فيرا” Aloevera، يمتاز بخصائصه العالية في مجال الصحة الجلدية أيضًا، حيث يحارب علامات الشيخوخة، ويعمل على تقوية الأظافر، والحؤول دون تساقط الشعر.
أختصاصية التغذية جانين عواد الجميل، تطلع قراء وقارئات “سيدتي نت” على ابرز فوائد هذه الفاكهة الموسمية اللذيذة، في السطور الآتية:

_ الصبار لـ خسارة الوزن: يحتوي الصبار على مادة تكبح هورمون الجريلين المسؤول عن تحفيز الشهية والشعور بالجوع. وتناول ثمرة واحدة من الصبار في اليوم، قد يكون كافيًا لتخفيض الوزن، وزيادة الشعور بالشبع.
والصبار يعمل أيضًا على تحفيز مخزون الدهون، فيمنع تكدّسها في الجسم، عبر رفع معدل الطاقة والحرق.

_ الصبار لـ علاج البشرة والشعر: يُعتبر الصبار مثاليًّا لعلاج البشرة، وتهدئة الجلد وترطيبه، ومنع تهيّجه، وهو أيضًا يعمل على محاربة آثار الشيخوخة، فيقضي على التجاعيد.
والصبار مهم جدًّا في تلطيف الشعر وتقويته ومنع تساقطه، وهو يضاهي بتركيبته زيت الأرغان المعروف بخصائه الرائعة للشعر.

_ الصبار مضادّ للأكسدة قوي جدًّا: إنَّ غنى ثمار الصبار بالفلافونويدات والفيتامين “سي” C، تجعله أحد العناصر المهمّة في عملية القضاء على الجذور الحرّة في الجسم، وتقوية جهاز المناعة في الجسم، والتي تتسبب بالأمراض المختلفة والتي تضرُّ بالصحة الجلدية والشعر، والتي تعزز الشيخوخة المبكّرة.

_ الصبار يمنع ظهور الهالات السوداء ويقضي على الاحمرار: إنّ غنى الصبار بالفيتامين “ك” K و خصائصه القوية المضادّة للالتهاب، تجعل من هذه الفاكهة رائعة للتخلص من الهالات السوداء، والتخلص من توسع الأوردة.

_ الصبار مفيد لصحة القلب: يعمل عصير الصبار على تعديل مستوى ضغط الدم، وذلك لانخفاض محتواه من الأملاح وخصوصًا الصوديوم والبوتاسيوم، ما يؤمّن الحماية للأوعية الدموية والقلب.

_ الصبار لـ خفض مستوى الكولسترول في الدم: يحتوي الصبار على الألياف والستيرولز،التي تتفاعل مع عصارة الأمعاء الدقيقة، فتساعد على الحدّ من كمية الدهون في الدم (الكولسترول السيّىء LDL والدهون الثلاثية) التي يمتصها الجسم. الأمر الذي يؤدي إلى خفض مستوى الكولسترول السيء في الدم.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. زيادة عن الفوائد المذكورة، ثمر الصبّار أو التين الشوكي أو “الهندي” كما يطلق عليه في تونس، فاكهة بريّة لا تتطلب أية رعاية أو أسمدة ونحوها، ويتمّ استعمال نبات الصبّار عموما كجواجز طبيعية بين قطع الأرض المملوكة من مزارعين مختلفين.
    ويكفي أن تكون لك الجرأة والقدرة على تحمّل وخز شوك نبات التين الشوكي والمهارة الكفيلة بقطف هذه الثمار للإستفادة من فوائدها العديدة.
    وأهمّ فائدة تكمن في أنّ هذه الثمار بيولوجية مائة بالمائة وخالية من أية مواد كيميائية أو أسمدة وما أكثرها في خضارنا وفاكهتنا اليوم، حيث أصبح غذاؤنا مصدرا رئيسا للسرطانات عافانا وعافاكم الله.
    وثمن هذه الثمار زهيد جدّا مقارنة بفوائده وهو في متناول الفئات الضعيفة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here