فلسطين ترفض عرضا إسرائيليا لسكة حديد تربطهما بعواصم عربية

رام الله/ قيس أبو سمرة/ الأناضول – رفضت فلسطين، عرضا إسرائيليا، للمشاركة في سكة حديد، تربط فلسطين، وإسرائيل بعدد من العواصم العربية.
وقال رئيس هيئة الشؤون المدنية الفلسطينية (جهة التواصل مع إسرائيل) حسين الشيخ، في تغريدة على توتير، أكدها مكتبه للأناضول، الجمعة، إن إسرائيل عرضت علينا المشاركة في سكة حديد من جنين إلى حيفا ومنها إلى العديد من العواصم العربية ورفضنا ذلك رفضا قاطعا.
وأضاف الشيخ لا للتطبيع قبل زوال الاحتلال الإسرائيلي ولا للحلول الاقتصادية التي تكرس الاحتلال .
وتابع في تدوينته كسرة الخبز ليست بديلا عن حرية الأوطان .
ويرفض الفلسطينيون أية حلول اقتصادية، للقضية الفلسطينية، ويتمسكون بحل شامل من شأنه قيام دولة فلسطينية على الحدود المحتلة عام 1967 والقدس الشرقية عاصمتها.

وتوقفت المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين في أبريل/نيسان 2014، بعد رفض إسرائيل إطلاق سراح معتقلين فلسطينيين قدامى، ووقف الاستيطان بالضفة الغربية.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. أمثال حسين الشيخ يدفعونني إلى ارتكاب جريمة “شر البلية ما يضحك”!

    يا أخي سلطة عباس تقترف من الجرائم الوطنية ضد شعبنا وقضيتنا ما يعد أسوأ بملايين المرات والتنسيق الأمني واعتقال المقاومين؛ يكفيهم جريمة تسليم الأمين العام للجبهة الشعبية ورفاقه للعدو الصهيوني.

    فتح التي كانت رأس حربة المقاومة في القتال ضد العدو الصهيوني حولها أمثال الشيخ إلى دجاجة تستجدي الحسنات من العدو.

    عار، عار، عار عليكم.

  2. فلسطين ترفض ؟!!! اصبح عراب التنسيق الأمني المقدس هو الممثل للفسطينيين ؟؟ اول اوقفوا التنسيق الأمني مع العدو الصهيوني ثم تحدثوا عن رفض طلب للاحتلال الصهيوني كلام فارغ صحيح

  3. سكة حديد تربط سلطة رام الله والكيان الصهيوني مع الخليج المتصهين ؟؟؟؟ وماذا عن باقي الاراضي الفلسطينية المحتلة وماذا عن غزة ؟؟ هل اصبحت سلطة رام الله ملتصقة بالكيان الصهيوني ومعزولة عن الفلسطينيين ؟؟؟!!!! افيدونا افادكم الله ماهو وضعكم بعد فشل اتفاقية اوسلو وفشل حل الدولتين اقصد ماهى صفتكم ياعرابو التنسيق الأمني المقدس ؟!!!!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here