فلسطين تدعو إلى حراك عربي إسلامي لحماية الأقصى

أيسر العيس / الأناضول – دعت وزارة الخارجية الفلسطينية، الأحد، إلى حراك عربي إسلامي لحماية المسجد الأقصى، ووقف الاعتداءات الإسرائيلية عليه.
وفي بيان لها، قالت الخارجية الفلسطينية إن “المطلوب هو وقفة عربية إسلامية جادة لحماية المسجد الأقصى، لضمان حرية الوصول إليه والصلاة فيه، عبر حراك جاد على المستويات الدولية كافة، بما فيها الأمم المتحدة ومنظماتها المتخصصة”.
واعتبرت قرار إسرائيل إبعاد خطيب المسجد الأقصى الشيخ عكرمة صبري، عن المسجد لمدة أسبوع، “خرقا جسيما لمبادئ حقوق الإنسان، وتدخلا سافرا في شؤون المقدسات والهيئات المسؤولة عنها”.
كما أدانت “إجراءات الاحتلال التضييقية بحق المقدسيين في عدة أحياء بالمدينة المقدسة، بما يشمل نقاط التفتيش المنتشرة في كل مكان، والتي تعيق حركة المواطنين، واقتحام عدة محلات تجارية وتفتيش مركبات المواطنين”.
وقالت إن “الاحتلال يسعى إلى تفريغ المسجد الأقصى من رجالاته والخطباء والمصلين، حتى تسهل عملية السيطرة عليه وتهويده”

وفي وقت سابق اليوم، سلمت الشرطة الإسرائيلية الشيخ عكرمة صبري أمرا بالإبعاد عن المسجد لمدة أسبوع.
وقال مركز معلومات “وادي حلوة” (مركز حقوقي فلسطيني غير حكومي)، في بيان مقتضب، إنّ “الشرطة الإسرائيلية أبلغت الشيخ صبري بالحضور السبت المقبل، للتحقيق مجددا لامكانية تجديد إبعاده، وذلك بتهمة التحريض من خلال خطبة الجمعة”.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. لم لا تكون انتفاضة الأقصى شرارة انطلاق انتفاضات على المستوى العربي – الإسلامي ؟!

  2. حاميها حراميها!!?، السلطة تدعوا إلى حراك عربي إسلامي لحماية الأقصى وهي في نفس الوقت تعمل ناطور أمن للمستوطنات والمستوطنين وتنسق أمنيا على أعلى مستوى مع أجهزة القمع الصهيونية الهمجية وتعتقل المقاومين وتمنع التظاهر والاحتجاج. شر البلية ما يضحك.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here