فلسطين..”الجبهة الشعبية” ترفض رسميا المشاركة بالحكومة الفصائلية

رام الله / قيس أبو سمرة / الأناضول – أعلنت  الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، الأحد، رفضها المشاركة في الحكومة الفلسطينية المرتقبة التي دعت إلى تشكيلها حركة  فتح .
وفي بيان عقب اجتماع عقدته مع حركة  فتح ، قالت الجبهة، وهي ثاني أكبر فصيل بمنظمة التحرير الفلسطينية، إن  الأزمة التي تعيشها الساحة الفلسطينية تفرض وبشكل عاجل وقف أي إجراءات تزيد الأمور تعقيدا بما فيها تشكيل حكومة جديدة .
وأكدت على ضرورة إيجاد توافق بين الفصائل الفلسطينية على الآليات لتنفيذ اتفاقيات المصالحة، وقواعد وأسس الشراكة الوطنية.
ودعت إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية فعلية تتولى تهيئة المناخات اللازمة لإنهاء الانقسام، والإعداد لإجراء الانتخابات العامة وصولا إلى عقد مجلس وطني توحيدي جديد يستعيد مكانة منظمة التحرير.
وطالبت الرئيس محمود عباس واللجنة المركزية لـ ;فتح  بوقف قرار تشكيل الحكومة الفصائلية.
وفي وقت سابق، قال زاهر الششتري، عضو القيادة السياسية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، للأناضول لن نشارك في الحكومة الجديدة؛ ونطالب بالبدء في حوار وطني شامل، يخرجنا من المأزق السياسي .
ولفت إلى أن تشكيل حكومة فصائلية دون إجراء حوار فلسطيني شامل  أمر يعزز الانقسام .
كانت اللجنة المركزية لحركة  فتح أوصت، قبل أسبوع، بتشكيل حكومة فصائلية سياسية من فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وشخصيات مستقلة، مبررة الدعوة بـ تعثر ملف المصالحة مع حركة حماس  .
وفي ضوء ذلك، قبل الرئيس محمود عباس، الثلاثاء الماضي، استقالة حكومة الوفاق الوطني، وكلفها بتسيير الأعمال.
ويسود انقسام فلسطيني بين  فتح و حماس  منذ عام 2007، لم تفلح في إنهائه اتفاقيات عديدة، أحدثها اتفاق العام 2017؛ بسبب نشوب خلافات حول قضايا عديدة منها: تمكين الحكومة في غزة، وملف الموظفين الذين عينتهم  حماس  أثناء حكمها للقطاع.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here