فكرة بمليون جنيه.. صابرين تنضم لطابور خلع الحجاب من أجل الفن

جدل كبير أثارته الفنانة صابرين بعدما نشرت صورة جديدة لها تظهر فيها لأول مرة بدون حجاب، عبر حسابها على “إنستجرام”، لتنضم بذلك إلى طابور طويل من الفنانات اللاتي خلعن الحجاب بعد اعتزال الفن لفترة من الزمن والعودة إلى عالم الأضواء والشهرة بعد خلع الحجاب، وكانت آخر أعمال الفنانة صابرين مسلسل “فكرة بمليون جنيه” بطولة على ربيع وصلاح عبد الله وإخراج وائل إحسان.

وترصد”الدستور” في السطور التالية أبرز الفنانات اللاتي خلعن الحجاب بعد ارتدائه.

“عبير صبري”
خلعت الفنانة عبير صبري الحجاب في عام 2007 بعد ظهورها كمذيعة محجبة، وبررت ذلك بأن المحجبات فرصهن ضعيفة وقليلة في التمثيل، وأنها تسعى للحصول على فرص كبيرة في مجال الفن.

“حلا شيحة”
قضت الفنانة حلا شيحة فترة كبيرة بالحجاب بل والنقاب أيضا لتعلن بعد سنوات خلعها للحجاب والعودة إلى الفن مؤكدة أنها حرية شخصية وأن ذلك لا يعني أنها لم تعد مسلمة، ما أثار جدلا كبيرا حولها.

“شاهيناز”
في عام 2008 قررت شاهيناز ارتداء الحجاب، وفي عام 2017 أعلنت خلع الحجاب والعودة للغناء مرة أخرى، مؤكدة أن الجمهور اعتاد على شكلها دون حجاب وأحبها بهذا الشكل، مشيرة إلى أن الحجاب لم يساعدها في تقديم الفن الذي تحبه.

“نورهان”
ارتدت نورهان الحجاب واعتزلت الفنانة نورهان التمثيل لنحو 10 سنوات بعد تألقها في مسلسل “عائلة الحاج متولي”، وخلعته بعد طلاقها من زوجها.

“إيمان العاصي”
فاجأت الفنانة المصرية إيمان العاصي، جمهورها بقرار اعتزالها وارتدائها الحجاب بعد نجاحها في مسلسل “حضرة المتّهم أبي”، إلا أنها تراجعت عن القرار وعادت إلى الساحة الفنية من جديد دون حجاب.

“سوسن بدر”
عقب زلزال 1992 قررت الفنانة سوسن بدر ارتداء الحجاب وظلت لعامين تقرأ عن الدين وبعد عامين قامت بخلعه، لإحساسها بعدم قدرتها على ارتدائه مؤكدة أن الأهم هو التغيير في سلوك الفرد لا الملبس.

Print Friendly, PDF & Email

9 تعليقات

  1. اعتقدان الحجاب انتشر بسبب الوضع الاقتصادي الصعب وهو أرخص متل بنطلون الجينز تشتريه مره لعده سنوات والمنديل للراحة فلا تمشيط ولا مكياج الصبح متل إلطاقيه او الباروكة يلبس على السريع اما بالتسعينات فانتشاره كان ان بعض الجمعيات كانت تدفع راتب شهري لكل من تلبس الحجاب لتشجيع الفتيات ومع شح النقود بداء يتناقص عددهن

  2. ما كان لله دام واتصل وما كان لغير الله انقطع وانفصل فإبليس وصل الى درجة الملائكة المقربين ولكن انظروا إلى ما صار اليه .

  3. .
    — اللحية والحجاب سيتراجعان بنفس سرعه تقدمهما لانهما لم يأتيا من خلال تطور ثقافي بل انعكاسا لظاهره اعلاميه تمت برمجتها غربيا هدفها تغيير سطحي لا يعبأ بخلاف ذلك .
    .
    — والظواهر تتعامل مع الناس كجمهور لذلك تم صناعه الدعاه النجوم تماما كما يصنع الفنانون النجوم ، ولان مزاج الجمهور سهل التغيير والانقلاب فانه كجمهور لم يعبا عندما استبدل صانعوا النجوم الداعيه العريفي براغب علامه وحولوا الجمهور ذاته من متابعه نشاطات هيئه الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الى متابعه نشاطات هيئه الترفيه .
    .
    — اسامه بن لادن كان نجما تمت صناعته والبغدادي كان نجما اخر وقرر المخرج قتلهما في نهايه المسلسل ولم يعبا الجمهور الذي قلده بعضهم في اللباس والحركه والقتل تماما كما كان يقلد مايكل جاكسون في اللباس والرقص وعندما مآت فجاه بحث الجمهور عن بطل ونجم اخر .
    .
    — قبل نصف قرن كنا نزور الغرب ولم يكن المسلمون هناك يتميزون بلباس خاص و كانوا اقرب في مظهرهم وحياتهم الى الغرب يميزهم سلوكهم المتميز في الادب والإخلاص ومعاونه الجيران والأمانة لذى كانوا يعرفون المسلم بسلوكه المتميز ، الان ترى مظاهر اسلاميه متشدده دون أخلاق المسلمين .
    .
    — هنالك فارق بين ان تعلم طالبا دراسه الطب على مدى سته سنوات في الجامعه ثم تعطيه الثوب الأبيض وبين ان تعطي آلاف الطلاب دوره تمريض لشهر ثم توزع عليهم ذات الثوب فلا يعرف المرء الطبيب. الحقيقي الذي ينقذ حياته من الجاهل الذي قد يقضي عليه .
    .
    .
    .

  4. هل انتهت مشاكل امتنا العربية ليصبح الحجاب الهم الأكبر ؟ لماذا يختصر الدين بتغطية الشعر وتنفتح ابواب الشتائم على من تخلع الحجاب وخصوصاً الفنانات،،،كل يوم تخلع الحجاب عشرات النساء ممن هُن خارج دائرة الضوء ،، هل لم نكن نعرف ديننا عندما كانت النساء سافرات ويرتدين الملابس القصيرة في الخمسينيات والستينيات من القرن الماضي؟ لماذا زاد التحرش بالنساء بعد ان تحجبن؟ الحقيقة اننا نعيش عالماً من الجهل وبحاجة الى التحرر الفكري الذي به وحده يمكن ان نرى المستقبل ، والرجل اول من يحتاج الى ان يحرر فكره من الافكار السلفية التي قادت امتنا الى هذا التراجع عن بقية الامم

  5. الاهتمام بقطعه القماش. بوجودها. وعدم وجودها. دلالة علي الجهالة بالفكر….
    المهم ليس المظهر. بل العمل والتعامل. بين الناس…
    وحب لأخيك بالانسانيه كما تحب لنفسك…وعامل الناس كما تحب أن تعامل…
    وعمل الشخص يعتمد علي فكره أو علمه بالتمييز بين الأمور لإدراك ما هو صواب وما هو خطأ يضر في المجتمع الذي نعيش به..

  6. وضع الحجاب مسالة شخصية…اما خلعه فامر عام…به مقاصد يستغلها الربذة في عصر هجمتهم التعيسة على اعظم فكر واكرم رسالة…نداء من الروح لكل ارتيست.الا تضع الحجاب لتضيعنا بخلعه…وكفى الله كل ارتيست حسن المقام…والقعمود.

  7. بحجاب او بدون حجاب مسألة شخصية جدا جدا ولا شأن لأحد في أي سيدة كانت من تكون عندما تقرر شكل وأسلوب علاقتها مع الله . ويا ريت ما نقراش تعليقات من امبراطورية الفتاوي العامة في الوطن العربي الي بمارسها اي حدا كمدافع عن العفه والفضيلة والدين والاسلام كما تجري العادة البغيضة . شكرا

  8. هذا الحجاب أثار حيرتنا من حيث ارتداء الفنانات له ثم خلعه ، ولولا حشره في الاعلام ما كنا لنعلم بهذه القصص ومتى كان ولماذا ؟، اولا هؤلاء ليست من صفوة القوم وخيارها ، يكفي انهن فنانات يعشن خواء روحيا ونفسيا واجتماعيا، يحاولن بين الحين والاخر تدارك حالتهن النفسبة المتدهورة فيلجأن الى الله ، ظنا منهن ان الله كالمنتجين والمخرجين ممن يتعاملن معهم ، تنطلي عليه الضحكة والتاوه والوعود ، فيتم فتح صفحة جديدة …وهكذا دواليك ..إلى أن تنتهي حياتهن بالانتحار او بالتسول او في دور العجزة… ،فليمضين فيما اخترن ، المهم الا يتطاولن على الفتوى والتبرير… وصدق االه العظيم حين قال ” ولئن أذقناه نعماء بعد ضراء مسته ليقولن ذهب السيئات عني أنه لفرح فخور ” .

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here