فريق كرة قدم تايلاندي محاصر داخل كهف منذ 10 أيام يظهر في تسجيل مصور وهو يرحب بالجمهور مع استمرار جهود الإنقاذ على مدار الساعة .. وتايلاند تدرس تحويل الكهف الذي حوصر فيه الفريق إلى مزار سياحي

تشيانج راي- بانكوك – (تايلاند)(د ب أ) – ظهر فريق لكرة القدم من المراهقين المحاصرين في كهف بشمال تايلاند منذ عشرة أيام، للمرة الأولى في مقطع فيديو اليوم الأربعاء وهو يرحب بالجمهور، مع استمرار جهود الإنقاذ على مدار الساعة.

وظهر 12 شخصا تتراوح أعمارهم بين 11 و 16 عاما، في مقطع الفيديو المنشور على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، ولوحوا للجمهور وقدموا أنفسهم واحدا تلو الآخر.

وبدا الفريق جمعيه بصحة جيدة وبمعنويات عالية، رغم أنهم محاصرون داخل الكهف دون طعام قبل أن يتم تحديد مكانهم مساء الاثنين.

وذكر مسؤولون اليوم الأربعاء أن تايلاند تدرس تحويل الكهف المحاصر بداخله فريق كرة قدم من المراهقين لمدة أسبوع ونصف إلى مزار سياحي.

وقال نارونجساك أوسوتانكورن، قائد مهمة البحث والإنقاذ وحاكم إقليم تشيانج راي، الذي يوجد به الكهف، خلال مؤتمر صحفي: “لقد تم العثور على الصبية الآن. يمكننا الاستراحة قليلا ويمكن أن ننظر في خطط أخرى”.

تصريح نارونجساك جاء عقب تقرير إخباري محلي تحدثت فيه مسؤولة سياحية عن هذه الخطة.

وذكرت كارونا ديتشاتيونج، مسؤولة السياحة في إقليم تشيانج راي، لصحيفة “ذا بانكوك بوست” أنه “بعد أن عثر فريق الإنقاذ على 12 لاعب كرة قدم ومدربهم ليل الاثنين، أصبح الكهف مصدر اهتمام للمسافرين المحليين والأجانب”.

وأضافت: “سيعمل مكتب السياحة المحلي مع القطاع الخاص لتنفيذ طريق استكشافي والترويج للموقع فور انتهاء مهمة الإنقاذ”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. الحمد لله انهم وجدوهم احياء…كل الدول ساعدت فى انقاذهم
    زيهم اطفال كده بيتقتلوا فى اليمن و العراق و ليبيا و سورية
    الفرق ان دول مش مسلمين
    لنا الله

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here