فرنسا تُدين سعي إسرائيل توسيع مستوطنات بالضفة الغربية

باريس/ يوسف أوزجان/ الأناضول – أدانت فرنسا، الخميس، سعي إسرائيل توسيع مستوطنات مقامة على أراضي الضفة الغربية المحتلة.
جاء ذلك في بيان للخارجية الفرنسية، بعد يوم من كشف هيئة البث الإسرائيلية (رسمية) عزم الإدارة المدنية ، وهي الذراع التنفيذي لتل أبيب في الأراضي الفلسطينية، إنشاء مئات الوحدات السكنية في 14 مستوطنة.
وأكد البيان، أن الاستيطان ينتهك القانون الدولي، بموجب قرار مجلس الأمن رقم 2334، ويعيق تحقيق السلام في المنطقة.
وأضاف أن باريس تطالب الحكومة الإسرائيلية، بموجب ذلك، إلى مراجعة قراراتها في هذا الإطار.
يُذكر أن القرار رقم 2334، الصادر في 23 ديسمبر/كانون الأول 2016، يطالب بـ وقف فوري لكافة الأنشطة الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، بما فيها القدس الشرقية.
وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية إلى وجود نحو 650 ألف مستوطن في الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية، يقيمون في 164 مستوطنة و116 بؤرة.
كما تجدر الإشارة أن خطوات حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو تتزامن مع الإعلان عن إجراء انتخابات برلمانية مبكرة، في أبريل/نيسان 2019، إذ يسعى من خلالها كسب أصوات المستوطنين.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here