فرنسا تعلن نشر وحدات من قوات العمليات الخاصة في الجزيرة والخليج

باريس- متابعات: أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الجمعة، نشر وحدات من قوات العمليات الخاصة الفرنسية في شبه الجزيرة العربية والخليج.

وقال ماكرون في تغريدة على موقع “تويتر”: على الرغم من حدوث تغيرات في المنطقة فإن قواتنا تواصل مكافحة داعش.. لقد نشرنا وحدات القوات الخاصة “جاغوار” في شبه الجزيرة العربية والخليج في زمن قياسي قصير”.

وكان ماكرون أعلن عن إرسال حاملة الطائرات “شارل ديغول” إلى منطقة الشرق الأوسط، اعتبارا من يناير وحتى أبريل، لدعم عمليات الجيش الفرنسي هناك.

وقال ماكرون في كلمة للجيش: “حاملة الطائرات ستدعم قوات عمليات “تشامال” في الشرق الأوسط من يناير إلى أبريل 2020 قبل نشرها في المحيط الأطلسي وبحر الشمال”.

وتأتي هذه الخطوة وسط تزايد التوتر بين إيران والولايات المتحدة، ومخاوف فرنسا من أن المعركة ضد “داعش” ربما تفقد زخمها في خضم ذلك.

Print Friendly, PDF & Email

6 تعليقات

  1. إذا كان عزيزنا ” دونالد ترامب” قد ابتكر لنا فكرة ” تقاسم الأعباء” ، فالخوف كل الخوف أن يخرج علينا عزيزنا “ماكرون” بفكرة “تحمل الأعباء”.
    نعم نحن مستعدون لتحمل كافة الأعباء ومستعدون لإستقبال القوات الأجنبية بالورود والهتافات والزغاريد : القوات الأمريكية و الفرنسية والبريطانية وغيرها ( لا نستطيع حاليا أن نبوح بهذا الغير).
    أهلا وسهلا بهؤلاء الأبطال فهم حامو حمى أوطاننا وهم ضمانة وجودنا وهم صمامة الأمان أما التهديدات الشيعية الإيرانبة . كرامتنا لا تسمح لنا حتى بمجرد التفكير في وجود أي تهديدات شيعية محتملة.
    عشنا وعاشت أوطاننا محمية من طرف الأجانب

  2. دول لا تستطيع حمايه نفسها رغم الترليونات ما السبب يا ترى ؟ والجواب ان حكامها ضعفاء فاقدي الشرعية وتحت حمايه الأجنبي بشكل مباشر فإما ان تطلب الحماية من الغرب الصليبي أو تطلب الحماية من تركيا المسلمة أو تتحالف معها كما فعلت قطر الصغيرة الكبيرة بأفعالها انها النهاية لهذه الدول الهشه وسترون قريبا ولا مجال للحياد .

  3. هذا تدخل سافر في الشؤون العربيه من دول الاستعمار القديم المتجدد. لو تركوا محاربة داعش الى الحكومات العربيه واوقفوا تمويلها من دول الجوار اللتي تلعب على الحبلين لما قامت لداعش قائمه. الغرب مول داعش بالمال والرجال عن طريق عملائه من العرب والعجم من دول الجوار ثم بدأوا بمحاربة المارد اللذي خرج عن طوعهم لتبرير وجودهم وابتزاز الدول الغنيه لتدفع رواتب واسلحة القوات الاجنبيه اللتي تفرض هلى اراضيها. وجود هذه القوات على اراض عربيه هو برنامج إعانه عربي لقوات اجنبيه مكلفه توفر على دول هذه القوات مبالغ طائله من تمويل جيوشها وتجرد امراء وملوك الرمال من الكثير من اموالهم اللتي يدفعونها صاغرين.

  4. اعتقد ان الاوروبيين قد عزموا الامر على نقض اتفاقهم النووي مع ايران و الانسحاب منه مثلما فعل ترامب
    اي انهم يستعدون لمساندة حليفهم الامريكي في الهجوم على ايران اذا دعت الحاجة لذلك
    ونشر مثل تلك القوات و المعدات العسكربة اكبر دليل على ذلك
    اذا استمر رهان ايران على الاوروبيين فرهانها خاسر
    ماهم الا اتباع لامريكا و سياستهم هي تخدير ايران لحين صدور الاوامر الامريكية وعندها سيقف الجميع ضد ايران

    نتمنى ان يعي الايرانيون ذلك قبل فوات الاوان

  5. اي على اساس هم كانوا يحاربون داعش …
    كلها السالفة استجابة لرغبة احمق البيت الاسود بتوريط اوربا اكثر بحروب الخليج وهم يسمعون الكلام . تدرون شنز يذكروني بخطة كفار قريش لما اقترحلهم ابليس ان يجمعون القبائل كي يضربوا النبي الاكرم ضربة رجل واحد فيقولك يتفرق دمه بين القبائل فلا يستطيع بني هاشم المطالبة بدم النبي طبعا التشبيه مع الفارق لكن وجه الشبه ان امريكا تريد ان تضع ايران امام العالم كله بأي مواجهة بالخليج والله سبحانه نجا نبيه صلوات الله وسلامه عليه وعلى اهل ابيته من كيدهم وكذلك سينجي ايران من كيد شياطين زماننا

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here