فرنسا تحظر استخدام قوات مكافحة الشغب للقنابل اليدوية

55555555555555555555555 

باريس/الأناضول

أعلن وزير الداخلية الفرنسى “برنار كازنوف”، أنهم اتخذوا قرارا يقضي بحظر استخدام القنابل اليدوية الهجومية، من قبل قوات مكافحة الشغب، أثناء فض التظاهرات الاحتجاجية.

جاء ذلك في التصريحات التي أدلى بها الوزير الفرنسي، أمس الخميس، والتي أوضح فيها أنهم توصلوا إلى هذا القرار، بعد أن تسببت تلك القنابل  فى مقتل الناشط البيئى “ريمى فريس”  الذي توفى بفعل التأثير المباشر لتلك القنبلة، بحسب قوله.

ولفت “كازنوف” إلى أنه درس التقارير التي أعدها المفتشون حول هذا الموضوع، مضيفا: ” قررنا حظر استخدام القنابل اليدوية فى عمليات حفظ النظام،  بعد تسببها فى مقتل شاب يبلغ من العمر 21 عاما ، ولأن تلكَ الحادثة لا يجب أن تتكرر أبداً.”

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here