فرنسا تحذر من حمولة خطرة كانت على متن سفينة غرقت في المحيط الأطلسي

باريس- (د ب أ): أمرت السلطات الفرنسية شركة الشحن الإيطالية “جريمالدي جروب” باتخاذ خطوات لمنع التلوث، بعدما غرقت إحدى سفنها في المحيط الأطلسي غرب فرنسا الثلاثاء.

وقال نائب الأدميرال جان لوي لوزييه، المسؤول البحري الفرنسي عن المحيط الأطلسي الأربعاء إن هناك مواد خطرة في 45 من إجمالي 365 حاوية كانت على متن السفينة “جراندي أمريكا”.

وقال لوزييه إن السفينة المسجلة في إيطاليا كانت تحمل أكثر من ألفي مركبة وحوالي 2200 طن من الوقود الثقيل.

واندلعت النيران مساء الأحد الماضي في السفينة التي كانت تبحر من هامبورج إلى الدار البيضاء على بعد 142 ميلا بحريا (263 كيلومترا) إلى الجنوب الغربي من منطقة بريتاني الفرنسية.

واضطر أفراد طاقم السفينة البالغ عددهم 26 فردًا وراكب واحد إلى ترك السفينة في الساعات الأولى من صباح يوم الاثنين، لكن قارب النجاة الذي استقلوه انقلب بعد اصطدامه بأمواج البحر العاتية العاتي أثناء إطلاقه، وفقًا للبحرية الملكية البريطانية.

وتم نقلهم على متن الفرقاطة “إتش إم إس أرجيل” في عملية استغرقت ثماني ساعات حسبما قالت البحرية الملكية.

وأوضحت شركة “جريمالدي جروب” في بيان صدر أمس الثلاثاء بعدما غرقت “جراندي أمريكا” أنها تعمل مع السلطات الفرنسية على منع وقوع أي ضرر للبيئة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here