فرقة اوكرانية ومخرج ألمانى لعروض أوبرا عايدة بالأقصر في أكتوبر المقبل

الأقصر – (د ب أ)- انطلقت بمدينة الأقصر التاريخية في صعيد مصر الاستعدادات الخاصة بإقامة عرضين لأوبرا عايدة في أحضان معبد الملكة حتشبسوت، وهو المعبد الذى احتضن عروضا مماثلة لأوبرا عايدة في عام 1997، أي قبل 22 عاما .

ويشارك في تقديم العرضين الأوبراليين 150 من المغنيين والعازفين القادمين من الأوركسترا السيمفونية والكورال الوطنى الأوكرانى، بقيادة المايسترو الأوكرانية أوكسانا لينيف، فيما اختير الألمانى مايكل شتورم لإخراج العروض.

وقام فريق فنى بعمل معاينة لموقع العرضين في ساحة معبد حتشبسوت، والبدء في وضع الرؤية الفنية لإخراج العروض التي ستقام يومي 26 و28 من شهر تشرين أول/أكتوبر المقبل، وذلك بالتزامن مع بداية الموسم السياحي الجديد بمصر. وقالت الشركة المنظمة للعرضين في بيان تلقت وكالة الأنباء الألمانية ( د .ب. أ ) نسخة منه ” إن الأقصر ستكون على موعد مع حدثٍ استثنائي، حيثُ تتأهبُ لاستقبال وفودٍ من مُختلف دول العالم، لحضور عرضين لـ “أوبرا عايدة” في ساحة معبد الملكة حتشبسوت، يومي 26 و 28 تشرين أول/أكتوبر لتمتزج الموسيقى والغناء، على أرض التاريخ والحضارة، وأن عودة أوبرا عايدة إلى ساحة معبد الملكة حتشبسوت، بعد غياب عقدين من الزمان، هو رسالةُ سلام وأمان يتمُ بثُها من مصر الكنانة إلى كل ربوع الأرض ” وأن مساع تبذل لتكون العروض على أجندة السياحة المصرية والعالمية بشكل سنوي.

كانت مدينة الأقصر التاريخية بصعيد مصر، قد شهدت عروضا مماثلة لأوبرا عايدة في معبد الأقصر الفرعوني، خلال عام 1987، وعروضا أخرى مماثلة في ساحة معبد الملكة حتشبسوت، عام .1997

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here