فرح مرقه: لبن الأردن المسكوب في أقصى الجنوب على شاشة المملكة.. وحين يكون سقف العربية ضد “حسن نصر الله” أعلى من “نديم قطيش”.. هل تكفّ الجزيرة عن “نكتة” أصل ضاحي خلفان؟.. الاستعمار الفرنسي بريء من “كوارث افريقيا” بين مرشحي رئاسة الجزائر وطاردي “مولاي هشام”..

فرح مرقة

يلخّص الإعلامي الأردني والمحاوِر الذكي طارق العاص المشهد في تعامل بلاده مع أزمة سيادةٍ في أقصى جنوبها، هي أزمة “مطار تمناع الإسرائيلي”، بجملةٍ مرّرها قبل شكر ضيفيه وانهاء النقاش قال فيها “كان يجب أن نتابع ما جرى منذ مدة طويلة قبل أن نتباكى على هذا الوضع”.

طبعاً النقاش بالنسبة لي ولولا المحاوِر، كان نموذجياً في الحديث عن خيارات الأردن اليوم، وماذا فعل سابقاً، بالإضافة لتحليل الأضرار التي تلحق بـ “السيادة الأردنية” كما قال الوزير الأسبق الدكتور إبراهيم الجازي، إلا أن أحداً عدا العاص لم يُرِد أن يقول الحقيقة بكل هذا الوضوح. فعمان اليوم تبكي اللبن المسكوب والذي كان معها نحو عقدٍ من الزمان لتحميه وتعمل على إعاقته.

لن “أسمّ بدنكم” بتكرار التذكير بإشكالات الدبلوماسية الأردنية التي تضيّع على البلاد كثيراً، ولكني يجب أن أرفع القبعة لإعلاميٍّ قام بواجبه المهنيّ والوطنيّ دون مجاملة وعلى شاشة حكومية التمويل (تلفزيون المملكة)، فبالتعليقات الذكية والتفكير الإعلامي النقديّ الصحيّ التي تابعتها جيداً (على الأقل في هذا الملفّ)، يمكن أن يتحول الإعلام المحلّي لأداة من أدوات النهضة، وليس بالمزيد من التطبيل والتزمير لإنجازات الحكومات الوهمية.

مرة جديدة، الأردن مليء بالكفاءات التي تحتاج تسليحها بالأدوات ثم منحها فرصتها كاملة، وهذه واحدة من أساليب “الردع” المطلوبة للتقاعس الحكومي والرسمي في “عصر النهضة” المنظور والمأمول!.

**

فجأة ومن حيث لا نحتسب عنونت مذيعة قناة العربية حلقة برنامجها المختص بالتواصل الاجتماعي “تفاعلكم” بـ “حسن نصر الله يعلن الحرب من لبنان”، وتبدأ مطلع معزوفتها النشاز بـ “سكت دهراً ونطق كفراً”.

فعلت السيدة ذلك دون ان ترينا “طيف تغريدة” من اللبنانيين الذين أصرت انهم محتجين على لقاء (السيد) نصر الله مع قناة الميادين، والتغريدة الوحيدة كانت منقولة من وزير الخارجية البحريني خالد بن أحمد آل خليفة.

المذيعة الجميلة، من الواضح انها لم تنتبه الى كون سقفها شخصياً كان مبالغا به لدرجة انه اعلى من سقف ضيفها المناهض لحزب الله الإعلامي اللبناني نديم قطيش والذي أكد ان اللقاء حمل نسبة “خمسين لخمسين” بموضوع الحرب، وان حزب الله “يعقلن” ردوده المسلحة في المنطقة.

طبعاً لستُ أبداً بصدد الدفاع ولا تبني ولا تشخيص أي شيء يتعلق بحزب الله وزعيمه ولا الحديث عن المقابلة التي تابعتها ككل الصحفيين المهتمين، ولكن الخلاصة ودون إطالة، أنه وعلى الرغم من كون معظم الاعلام العربي يحمل اجندة خاصة، فقد تفوّقت معظم المدارس على مدرسة “العربية” لا بل واستفادت من أخطاء الأخيرة التي لم يعد احصاؤها ممكناً.

**

بالمناسبة، يصرّ صديق مصريّ على ان قناة العربية لو ركّزت على البرامج “الخفيفة اللطيفة” ستكون رائدة، إلا انه يتخوّف من هيمنة هيئة الترفيه السعودية عليها وعلى اخواتها في “MBC” مع استلام “تركي آل الشيخ” للهيئة بعدما أعلن عن نسخ “مُسَعوَدة” من “ذا فويس″ و”ارابس جوت تالنت” وغيرها.

**

قناة الجزيرة كانت أكثر الكاسبين من معركة الحرب الإعلامية وغرور قناة العربية خلال الفترة الماضية، ولكن هنا سأقول للقناة القطرية ايضاً نصيحة خصوصاً في إطار سخريتها من الإمارات.

“يا أخي هلكتونا بأصل ضاحي خلفان وفصله.. احكولنا شي جديد”. فبصراحة “أوفرت” أي جعلت “الأمور over”- كما يقول اخوتنا في مصر، قناة الجزيرة وهي تذكّرنا بأن رئيس شرطة دبي ضاحي خلفان من أصول هندية، وكأن كل العاملين في القناة ذاتها (وليس في قطر كلها) من أصول قطرية.

القناة القطرية تذكرنا بذلك “صبح وليل، ليل وصبح” على طريقة عادل امام في مسرحية “شاهد ما شفش حاجة”، وبصراحة بطريقة لم تعد حتى خفيفة الظل.

صعب على القنوات العربية الاختلاف بمهنية أكثر وباستهزاء اقل على ما يبدو!

**

جعلني نائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو في تصريحاته عن كون سبب فقر افريقيا والهجرة غير الشرعية منها، هو الاستعمار الفرنسي وممارسات باريس، أفكّر مطولاً رغم اني لا اقف بجوار فرنسا بالتأكيد ولا المحللين الذين هاجموا دي مايو في قناة فرانس 24 الناطقة بالعربية.

أفكّر كثيراً بما قاله دي مايو الشعبوي، ليس حبّاً بالاستعمار، ولكن لأن فرنسا ليست المسؤول “المحلّي” عن بقاء الجزائر تحت حكم عبد العزيز بوتفليقة لعشرين عاماً، ما جعلنا اليوم نتابع القنوات الجزائرية وهي تسخر من مرشحي الرئاسة الجزائرية.

المرشحون الثلاثة الذين تابعتهم وبغض النظر عن “شعبيتهم وحقيقتهم” كانوا ضمن الأقل ثقافة سياسية في المجتمع الجزائري، فلم أجد منهم من لديه “خطة” واعدة عدا “جعل الجزائر كأمريكا”. هؤلاء الذين يظهرون بالموسم الانتخابية وهم متهمون اساساً بكونهم “مُستخدمين” لصالح تسفيه الانتخابات الرئاسية، لا أعتقد انهم مُحرّضين من قبل فرنسا.

الاستعمار الفرنسي، الذي عاث فساداً في المغرب العربي بالسابق، لا أظنه من طلب من النخبة المحيطة بالقصر ان تغدو فاسدة، ولا هو من طلب لهم طرد “مولاي هشام”- الذي تحدث لبي بي سي قبل ايام- لكونه قال آراءه بخصوص الحكم الملكي المغربي. ولأن الاستعمار لم يكن السبب في افقار العباد والحكم على شباب الحراك في الحسيمة بأحكام سجنٍ طويلة لكونهم طالبوا بالتنمية والخدمات.

الاستعمار ايضاً اظنه ليس من طلب من تونس الاستدانة من صندوق النقد الدولي، والغرق في الديون بعد ثورة ناجحة، كما انه ليس من اسهم في وأد ثورة 25 يناير التي نعاها المصريون قبل يومين على الشاشات العالمية.

يصرّ محلّل اقتصادي وسياسي التقيته في برلين، على ان ازمة الشعوب العربية لم تعد منذ زمن الاستعمار من دول مستعمرة ولكنه رغم ذلك استعمار أخطر فهو ما يفرضه الوكلاء “الاغبياء” للمُستعمرين في المنطقة.

*كاتبة أردنية

Print Friendly, PDF & Email

32 تعليقات

  1. لا ندري بأية خانةنستطيع ،ان نصنف الاتهامات المتبادلة،بين الاخوة الاعداء،في شبه الجزيرة العربية ،في التفتيش عن الحسب والنسب وعن الاصول والجزور.فهل اعتبار اصول المسؤول الإماراتي الفلاني بنغالي أو هندوسي،أو ذاك المسؤول القطري بتايلندي أو فلبيني ،أو اصل ابو منشار منغولي أو تتري.فهل هذه الاتهامات تصب في خانة الاهانة والشتيمه؟وإهانة من لمن ؟هل هي إهانة لشيوخ القبيلة اللذين من حيث لايدروا انهم تعاقدوا مع بشر وناس جاؤوا وبنوا لهم الصحراء؟ام هي تلك إهانة وشتيمة لاؤلاك المساكين الذي ذنبهم انهم فقراء ؟على كل حال اذا لم يستطع شيوخ القبيلة حل هذا اللغز والتعرف على أصولهم وفصولهم، وحسبهم ونسبهم،انصحهم نصيحة لوجه الله أن يطالعوا داروين، ففي موسوعته العلمية،تفصيلا للحسب والنسب والجنس والنوع،فلعلهم يجدون تسلسل اشجار عائلاتهم،في تلك الموسوعة.

  2. السيد دبلوماسي أردني
    تحيه واحترام
    اتفاقية وادي عربة تعتبر أكبر إنجاز للدبلوماسية الأردنية :
    1)لأنها ثبتت حدود اللملكه الاردنيه الهاشميه حسب قرار التقسيم وأسقطت المفهوم المتداول (سابقآ) أن الاردن امتداد لفلسطين وبالعكس
    2) حافظت على حقوق الشعب الفلسطيني ( لأجئ 1948, ونازح 1967) بحق العوده او التعويض مستقبلآ.
    3) أما بالنسبه لمشاكل الحدود أن وجدت فهذا شيء طبيعي بين الدول (مشاكل حدود بين أمريكا والمكسيك تركيا واليونان ……….).
    4) أما بالنسبه للقدس فأنني التمس من عطوفتكم مراجعة قرار التقسيم واتفاقية أوسلوا واتفاقيه وادي عربه فالاجابة هناك.

  3. لاستاذ سمير …. لا افهم لماذا انت تعيد و تزيد نفس الكلام العجيب!! للمرة الثانية انا لست من مريدي ضاحي خلفان لكن هو رجل عربي ذو اصول عربية هذه هى الحقيقة حتى لو لم تريد الاعتراف بها . عندما تختلف معه فى الرأى ناقشه فى ارائه لا ان نخترع اكذوبة ننسف فيها اصول الشخص نفسه و ننسبه لدولة اخري مرة للهند مرة باكستان مرة اليمن مرة موزمبيق !!! هذا ما اعترض عليه .
    انا ضد ان يكذب اى شخص فى اصل شخص اخر لمجرد خلاف سياسي مثل ما يفعله بعض مؤيدى مرسي و السيسي . بعض مؤيدي مرسي يقولون ان السيسي امه يهودية مغربية رغم ان امه مسلمة مصرية اسمها سعاد ابراهيم و بعض مؤيدي السيسي يقولون ان حسن البنا من اصل يهودي مغربي وان اسمه حسن الساعاتى رغم انه لا دليل على ذلك . هل فهمت ما اقصد ؟؟ بالمناسبة هل تعلم انه قيل ان نسب ال ثاني بأكمله يعود لجارية بولندية يهودية ؟؟ فهل تصدق ذلك؟؟ طبعا لن تصدق لانهم حكام قطر لكن اكذوبة نسب ضاحي تصدقها لانه يهاجم قطر ! هذا هو الفارق !
    اما قناة الجزيرة التى تتباهي بها فقد سقطت فى الوحل بعد ان انكشف وجها الطائفي القبيح و بعد ان كانت رأس حربة فى اشعال كل الحروب التى فتكت بالمنطقة و هى سبب انهار الدماء التى اريقت فى العراق و اليمن و سوريا و ليبيا و انها مجرد بوق يخدم مشروع الصهيونية العالمية، وهي أحد أدوات التحريض الكبرى .
    وليس ادل على ذلك بعد سنوات من الكذب و التضليل ضد الجيش السوري الذى هاجمته الجزيرة بأبشع التهم مثل الكيماوي و انه الجيش العلوي الذي يبيد السنة و الى اخره من الاكاذيب .ظهر حمد بن جاسم و قال بمنتهى الوقاحة عن سوريا تهاوشنا على الصيدة حتى فلتت !!! ازيقت ارواح 5 مليون سوري و هاجر 6 مليون اخرين و هو يشبه الموضوع بمجرد رحلة صيد !!
    و بعد ان كان مشاهتها تزيد هن 50 مليون عربي اصبح الان مشاهديها لا يتعدي ال3 ملايين مشاهد فى طول البلاد العربية كلها و هذا وفقا لاخر احصائية تم اجرائها .
    لم ولن تعد لها نفس التأثير بعد ان سقطت فى كل اختبارات المهنية و الصدق و اصبحت رمز للكذب و الافك و الشر .
    وقولك عن تطبيع ابوظبي و اسرائيل وان علم الصهاينة يرتفع في ابوظبي وتصدح الموسيقى بالنشيد الصهيوني نعم هذا صحيح لكن قطر هى ايضا استضافت فرقا رياضية اسرائيلية و ارتفع العالم الاسرائيلي و قطر اعلنت انها اقامت مطعم اسرائيلي و الطاهي الإسرائيلي الشهير يوناتان روشفيلد هو من سيشرف عليه .هذا غير اتفاق قطر مع اسرائيل بتأمين وصول المشجعين الإسرائيليين الذين سيحضرون بطولة كأس العالم لكرة القدم في قطر 2022، وتأمين الطعام الموافق للشريعة الموسوية للمتدينين اليهود .
    باختصار و كما قلت فى ردي السابق كل ممالك الخليج مثل بعض يتمنون رضا اسرائيل و ينطبق عليهم المثل المصري ” لا تعايرني و لا اعايرك التطبيع طايلني و طايلك “

  4. الانسة فرحمرقة بداية كل الاحترام
    أفكّر مطولاً رغم اني لا اقف بجوار فرنسا بالتأكيد
    أفكّر كثيراً بما قاله دي مايو الشعبوي، ليس حبّاً بالاستعمار، ولكن لأن فرنسا ليست المسؤول “المحلّي” عن بقاء الجزائر تحت حكم عبد العزيز بوتفليقة لعشرين عاماً،
    نعم فرنسا ليست ىالمسؤو المحلي
    عذرا انسي ارجو ان تعيدي التفكير لو قليلا اليس الاستعمار بشكلة القديم والجديد هو من اوجد ودعم وساند الطغاة لدعم مصالحه ويخرج ععلينا ماكرون مناديا بالحريات التي هي نسبية في بلده بلد الحرية هيث للان يطلق على الفرنسين من اصول مسلمة او عربية فرنسين من اصول مهاجرة .
    لو ان السيسي يملك ققراره بيدة لما كان ذليلا عندما يلتقي اهد ادة اوروبا ولو كان حرا لما يقبل هو وغيرة بالاسلوب المهين لعاملتهم من قب اسيادهم ز
    ولن يكون هنا زعيم عربي حر قراره من نفسة الا اا كان يستمد قوته من شعبة وقتها لن يحسب حسابا لاحد
    للقوة هيبتها
    شكرا

  5. هناك شيء من الغباء الواضح لدى الكاتبة الفاضلة في تبريرها للإختلاف الذي نشب مع قاله الوزير الإطالي تجاه سياسة فرنسا في إفريقيا وبينها. وسبب غباء هذه الكاتبة العربية أن فكرتها لم تستطع البتة تجاوز القراءة السطحية للأمر وذلك لأنها لم تعمل بالعقل، لم تعمل بتحديد الأسباب بل رسبت على مستوى المشاهدات الحسية فحسب!!!
    فيما يخص الجزائر ومسألة الرئيس بوتفليقة فرنسا هي المسؤولة عن ذلك…
    فيما يخص تونس وصندوق النقد الدولي فرنسا هي السبب في ذلك..
    ولتوضيح ما يجري اليوم في المغرب العربي بصفة خاصة وفي إفريقيا السوداء بصفة عامة يجب، في عالم السياسة وبغية فهم معنى السياسة الرجوع الحتمي ثلاثين سنة على الأقل إلى الوراء أو حتى أكثر لإدراك ما نعيشه اليوم…
    وعليه فالوزير الإطالي محق إلى درجة كبيرة فيما قال..
    فيما يخص الد. العقرباوي:
    “التجنيس ظاهرة حضارية مواطنيو قطبية..” باطل يراد به حق. لقد ذكر السيد العقرباوي مصطلحا في غاية الأهمية لدى الغربيين وكشرط للتجنيس وهو “الولاء” المطلق للدولة في مظاهرها الحظارية من ولاء لثقافة اللسان و”الشعور بالإنتماء للامة” مع مشقة “حمل تاريخ تلك الدولة” قسرا والتماهي فيه وخاصة الدفاع عن تلم “الأمة” كثقافة في المفهوم العام…
    في هذا السياق هل “ضاحي خلفان الإماراتي الجنسية والهندي الأصل”، هل له “ولاء لأمة العرب؟؟
    إنه لا وجود لدولة الإمارات، على الصعيد العالمي، إلا من خلال حروبها على الشعوب العربية. على الصعيد الدولي الإمارات “دولة” نكرة وبروزها تصادف مع معاداتها للعرب وللبلدان الإسلامية ومحاربتها كل من عكف على الدين الإسلامي..
    إن عبي “الوجه واليد واللسان” لا أظنه من هذا الرهط. فأين “ولاؤه”؟؟؟

  6. ردا على السيد خليل الخليل الأكرم
    على تعليقى إلى دبلوماسي أردني المحترم واقتبس هنا
    “1) اتفاقية وادي عربة تعتبر أكبر إنجاز للدبلوماسية الأردنية تمت في مملكة المغفور له الملك حسين بن طلال رحمه الله واسكنه فسيح جناته.” ( لماذا صنفت الاتفاقية باكبر إنجاز وماذا استفادت المملكة و المواطنين واسرائيل تخرق السيادة الأردنية يوميا في المياه والحدود واللاجئين و القدس؟؟؟؟ واخرها قضية المطار الذي يخالف الاتفاقية والقانون الخاص بمنظمة الطيران الدولية ICAO وما هو دور مكتب تنسيق المفاوضات في وزارة الخارجية وشؤون المغتربين والسفارة الأردنية في تل أبيب لوقف ذلك؟؟؟
    2) “لا يوجد أردنيون في سجون إسرائيل !!!!!!”( هناك اعتصامات و تهديد بالإضراب بالجوع أمام مبنى وزارة الخارجية وشؤون المغتربين من ذوي المعتقلين الأردنيين في السجون الاسرائيلية سبق وان قامت سلطات الاحتلال بالسماح بزيارات شحيحة ومتباعدة لذوي السجناء فكيف يمكن إنكار وجود اردنيين في السجون الاسرائلية؟؟؟
    مع فائق احترامي و تقديري

  7. في إطار النهضة التي تحدث عنها دولة رئيس الوزراء الأردني وعلى على سبيل المثال لا الحصر كانت هناك هبة مؤخرا من وزارة الخارجية وشؤون المغتربين لتحسين الخدمات القنصلية المقدمة للمغتربين فصدرت تعاميم متلاحقة وصولا لأمر تزويد غرف الانتظار بكولرات ماء عبئت مرة واحدة فقط بالماء ثم انتهت الفزعة!!!… في عصر الحكومة الإلكترونية يستغرق تجديد جواز السفر 3 شهور وشهادة عدم المحكومية قد تصل إلى 5 شهور ورسوم باهظة وعناء للحصول على أبسط الحقوق …تلفونات السفارات لا أحد يجيبها وان اجيبت فالتعامل أبسط ما يكون فوقي و بفظاظة…سفراء لا يستقبلون تجمعات الجالية ولا نشاطات تذكر ثقافية…طلاب لا أحد يتابعهم ثقافيا إلا عند حصول مصيبة لا قدر الله ، أين الحكومة الإلكترونية ولا أحد يفتح بريد المواطنين بطلب استفسار حول وكالة عامة أو اضافة مولود….جميع المراسلات ما زالت تقليدية بالحقيبة الدبلوماسية مرة بالشهر وانتظر فرج الله لحين تصل معاملتك…

  8. انا لم أقل أن المهراجا يتباهى باصله الهندي لكنني قلت لو جادلته لخرجت بهذه النتيجة ، وهذا في الأساس ليس موضوعنا فكم من يهودي مواقفه من القضية الفلسطينية خير منك ومنه ، أما قناة الجزيرة وهو موضوع جانبي ، اذ يبدو أن مهنيتها قد ضايقتك ومهارتها في كسب المشاهد قد اغضبتك بعد فشل ٤٠٠ قناة مصرية في اسكاتها ناهيك عن عشرات سعودية واماراتية حتى انهم اشترطوا للمصالحة إغلاقها، ولذلك أقول دعها وشانها ولا تزويدنا هما على هم ، فهي الومضة الوحيدة في سماء الإعلام العربي الحالكة السواد أما التطبيع الذي يرعاه الخرفان الذي تهيم حبا به وننكره أن يرى علم الصهاينة يرتفع في ابوظبي وتصدح الموسيقى بالنشيد الصهيوني فتشنف اذانه به ويتحول لمهاجمة فريق قطر عوضا عن ذلك .واخيرا أعجب من دفاعك المستميت عن هذا المهراجا هل اعجبتك مواقفه البائسة في التطبيع أم صلة رحم ، سلام عليك ساستغفر لك ربي .

  9. شكراً لك كاتبتي المحترمة، شكراً لقلمك الرشيق.
    وضعت قلمك على الجرح، هذا الجرح الكبير في الوطن العربي الذي يسموه فساداً ومن ناحيتي أظن أن كلمة فساد لا تعبر فعلاً عن هذا الوباء القاتل الذي يفتك بالشعوب العربية، وباء مكون من فساد متعمق في الأنسجة مع قلة مناعة حادة أمام الجهل مع ميل صوب الأفكار المتخلفة وأشياء كثيرة أخرى لا يمكن وصفها أو الحديث عنها.
    كل هذه الأمور تجعل هذا الجسم العربي مهترئ ولا أمل بعودته للحياة.
    عذراً على تشاؤمي هذا وشكراً على الأمل الذي تمنحينا منه بعض الشيء من خلال مقالاتك.

  10. الاستاذ سمير ……. قبل ان تتهمني بالعنصرية تأكد من معلوماتك اولا …. ضاحي خلفان لم يقل ابدا انه من اصول هندية هذه كذبة كبيرة . ضاحي خلفان رجل عربي من اصول عربية و عند بداية الازمة بين دول الخليج و قطر قال ان اجداده كانوا يسكنون قطر حين وقتها لم يكن هناك حدود بين الدول وانا لا اصحح معلومة اصله لانى من محبيه كما تدعي و لكن ليس من المعقول لمجرد خلاف سياسي مع شخص تظهر اكاذيب لا اساس لها من الصحة تنفي النسب العربي للشخص و تنسبه لدول اخري بالمناسبة هل تعلم مثلا حين هاجم ضاحي خلفان اليمن فى موضوع ما ظهر مئات الحسابات الالكترونية تقول ان ضاحي خلفان اصله يمني !!! ماهذا الهراء !!! نلعب فى نسب شخص مرة باكستانى مرة يمني مرة بنغالي مرة هندي لمجرد خلاف فى الرأي !!! هذا هو ما اعترض عليه .
    و نعم يوجد بعض الاعبين ذوى الاصول الافريقية فى منتخب فرنسا كما تقول هؤلاء ولدوا و تربوا فى فرنسا و شربوا طباع الشعب الفرنسي اما المنتخب اللقطري فلا يوجد به لاعب قطري واحد و كلهم تجنسوا وهم كبار من اجل الاموال وولائهم الاول للمال و حسب ولا احد منهم يعلم شئ عن قطر او تاريخها .
    ولو تحدثنا عن التطبيع نعم الامارات تطبع مع اسرائيل ولا جدال فى ذلك لكن قطر و جزيرتها علاقتهم اقوي باسرائيل وهم السابقون فى التطبيع دعنى اذكرك ان قناة الجزيرة هى من فتحت باب التطبيع على مصراعيه مع الاسرائيلين سواء المحللين او المتحدثين العسكريين الذين يظهرون على شاشتها منذ عقد من الزمن و اذكرك ايضا بحديث حمد بن جاسم عن علاقة قطر القوية مع الاسرائيلين و كيف انه استضافوا رئيس اسرائيل وقتها شيمون بيريز و كان يتجول بحرية فى شوارع الدوحة . باختصار دول الخليج ينطبق عليهم المثل المصري القائل “” لا تعايرني ولا اعايرك التطبيع طايلنى و طايلك “

  11. التجنيس ظاهرة حضارية مواطنية مدنية معاصرة يتم من خلالها إعطاء كافة الحقوق لفرد ، ويقدم هو بالمقابل كافة الواجبات والمسؤوليات والولاءات والإنتماءات للبلد الذي أعطاه جنسيته . حين حصل أحمد زويل على جائزة نوبل ، نسب الشرف العلمي للأمريكي زويل ، ولم يذكر القائمون على الجائزة مصرية زويل . إنجازات الفرد تنسب للبلد الذي يحمل جنسيته. إلى متى يستمر تخلف و(هبل) وعفن وجنون وغباء بعض العرب الذين يَرَوْن أن حاملي جنسية بلد ما ليسوا مواطنين ؟ هل الأمريكان هم أحفاد كولومبوس فقط ؟ ما أوسع صدر الإسلام ، وما أصغر عقول بعض أتباعه !!!

  12. مع احترامي ﻻجتهاد الكاتبة لكني اخالفها الراي ونائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو كان على صواب
    اﻻستعمار او باﻻحرى المخرب الفرنسي كقوة غاشمة مغتصبة، ﻻ يختلف كثيرا عن المخرب البريطاني، عاث في افريقيا خرابا وفسادا ممنهجا لعشرات السنين، وهذا الوضع بحده الذي اوجد المناخ المناسب والتربة الصالحة والمشجعة لتنمية الفساد وتربية اجيال من النخبة الحاكمة كان وﻻ زال همهها اﻻول المنفعة الذاتية والمصالح الضيقة ووﻻئها اﻻول لمستخدمها اﻻستعمار الفرنسي.

  13. الى دبلوماسي أردني المحترم
    1) أتفاقية وادي عربه تعتبر أكبر أنجاز للدبلوماسيه الاردنيه تمت في مملكة المغفور له الملك حسين بن طلال رحمه الله واسكنه فسيح جناته
    2) لا يوجد أردنيون في سجون دولة اسرائيل !!!!!!

  14. الإعلام العربي كله موجه اكيد يخدم الأجندات السياسية مختلفة باديه العيان في الخط التحريري كل القنوات العربية وحتى العالمية في رأي الشخصي لا يوجد شيء اسمه الإعلام المحايد والمهني هذه الاكذوبة الإعلام المحايد موجود فقط في السوشيال ميديا فيسبوك تويتر غيره لكن هناك الفرق الإعلام موجه الذكي متل الجزيرة يوجهك الاعلاميا إلى الخط السياسي القناة بي الحرفية والذكاء الإعلامي هذا يرجع القوة الاعلامين الجزيرة طريقة الاحترافية يتعاملون بيها مع نشر الأخبار تناولها هناك الإعلام موجه الغبي يوجه المشاهد بطريقة مفضوحة مكشوفة مما ادى انكشاف قناة العربية الابتعاد المشاهد عنها هذا يعود في رأي أن هامش الحرية تعطيه قناة الجزيرة أكثر ما تعطيه السعودية والإمارات الاعلاميها قنواتها هذا ما يفسر تفوق الجزيرة على القنوات الإعلام السعودي والإماراتي متل تفوق منتخب قطر على السعودية والإمارات في كأس اسيا

  15. الأستاذة فرح مرقة :
    ____ البعض قد يقرأ أن فرنسا الإستعمارية كانت / ’’ بابا نويل ’’ ؟؟!!!
    ____ هذه ’’ شهادة تبرءة و محبة و سلام ’’ و قد كتب على الهامش / ’’ كثر خيرك ’’ !!!

  16. مع الاسف يا اخت
    يبدو انك لم تفهمي تصريح الوزير الايطالي او ان ربما الترجمة كانت سيئة !! فاخدت تصريحه من الديل و الفهم جاء سطحيا !
    الرجل لا يتكلم عن الماضي و انما استغلال فرنسا لافريقيا في كل النواحي بطريقة الاستعمار الحديث يعني بالفصحى تحرض و تتدخل في شؤون الدول الفريقية و لايهمها الا الخيرات حتى و ان مات كل الشعب الليبي مثلا !! مثل ما تفعله امريكا و سيقولها لاحقا لما يرتفع سقف الشجاعة !
    اما ما يحدث في دول المغرب العربي طبعا ليس مسؤولية فرنسا وحدها لكن لها يد في اشياء اخرى كالوسوسة ( نعود بالله من فرنسيس الرجيم)
    مع تحيات ساركوزي و هنري ليفي من بني غازي الليبية مشغولون بالثورات و الثيران !!

  17. د بسام الساكت -أردني ٌ الباحث عن الوفاء العربي : اعتز بأصحاب القلم – الإعلاميين- الذين يكتبون ويتحدثون بإخلاص ونصح عن قضايا بلادهم في عصر يطوف فيه المبخِّرين والمصفِّقين والراقصين ؛ ياأيتها الشابة الواعية الواعدة ، فرح مرقه – أقرأ لك وأرى فيك خيال نفسي في أيام الصبى. أنت تحسِنينَ أكثر حين تدركين أكثر أن الاردن وأهله أقوياء بذاتهم رُغمَ ضعف ذات اليد . لكنهم أقوياء بإخوتهم حين يصدق الاخ مع أخيه . نحن في الاردن أكتافنا عريضة بهموم وآمال أهلنا في المملكة وإخوتنا في فلسطين وأبعد . وتعلو كتفي الاردن رؤوساً وعقولا كبيرة ، وجباههم عالية ، رُغم كل المعيقات والتجاهل في الداخل والجوار . لقد نشأنا وأبناءنا وبناتنا على الطيران والتحليق ولم نولد في أقفاص ؛ ولا نعتبر الطيران رذيلة سياسة أو إجتماعية ؛ لكن أجنحتنا تقيَّد بفعل مسؤولي الصدفة وثقل الدول الكبرى، وضيق اليد ، وتذبذب وفاء الأهل في الجوار . لذا فإن معادلة الاردن وحركته في السياسة جديرة بالتمعن وبالفهم والإحترام. اللهم ولّي على أمتنا خيارنا 🕋🕋 د بسام الساكت الصلت -الاردن

  18. عل
    متابع
    لا أبدي استغرابا من تعليقكما ربما لأنكما تربيتما تربية تقوم على الأصول والأرومة وكرم المحتد والعنصرية ، لو تتابعان الأخبار ، الفريق الفرنسي الذي فاز بكأس العالم أكثر من نصفه من الأفارقة ومديره من أصل أفريقي ، لكن التحضر والإنسانية تغلغلت في نفوس الناس ، ولم نسمع نغمة نشاز كنغمتكم تتحدث عن أصول لاعبيه، وهي ثقافة سائدة في المجتمعات المتحضرة ، أما السيد ضاحي خلفان ، كونه من أصل هندي لا يجادل فيها هو نفسه ، ونحن لا نعيب عليه أصله فكان الأجدر به وبكما ألا تفتح هذا الباب لأنه سيرتد عليه ، أضف إلى ذلك .. فهذا المهراجا .. من كبار الداعمين للتطبيع مع الصهاينة ، ويمكنكما الرجوع إلى تغريداته البائسة في حق القضية الفلسطينية ، لا بارك الله فيه ولا في من أيده وزكاه .

  19. هنا، في هذه المقالة، تراعين المزاج العربي التابع لسياسييه،،، أتابعك دائماً، كوني صريحة أكثر ولا تهابي
    سوى الله سبحانه،،، تحياتي.

  20. الإعلام العربي وازمة الشعوب العربية ،،، صدقاً هذا الموضوع يستحق النقاش والبحث ، فأنا اعتقد وباختصار شديد ان للإعلام العربي دور كبير جداً بما حلّ للدول العربية من أزمات و ثورات وتغيير انظمة حكم وما بعد ذلك وما بعد بعد ذلك من تفريق لشعوب الدول العربية واختلافها فيما بينها بل والأدهى من ذلك التفريق بين ابناء الدولة الواحدة الا من رحم ربي ، وكما للإعلام العربي دور سلبي فإن له دور ايجابي في توعية شعوب المنطقة لما يدور حولها من احداث وصراعات وحروب اللهم إن تم نقل الأخبار بحيادية وموضوعية وبدون تحيّز لطرف دون الآخر واصبحت ادوات الإعلام التقليدية وغيرها سلاح فعّال في محاربة آفات المجتمعات العربية . لذلك لا اعتقد ان للاستعمار الأجنبي أثر كبير بما حلّ ويحلّ وسيحلّ بأمتنا العربية انما خرابنا وخراب اوطاننا وامتنا وللأسف بأيدينا فلا نجعل الاستعمار الذي انتهى في بلادنا قبل عقود مضت شمّاعة لأخطائنا واخطاء حكّامنا . و آخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين !!!

  21. أسلوبك بديع، تشدين القاريء و تتنقلين بين المواضيع بانسيابية ونقدك لاذع بأصول و مهنيه وفي محله.

  22. الى المعلق سمير
    لماذا انت زعلان من الحقيقة التي تقول ان قطر تاريخها حافل بشراء الذمم والبشر ولم تقف عند تجنيس الرياضيين لشراء البطولات والانتصارات وهي معتادة على ذلك فلديها المال للشراء ولكن لاتستطيع تنشئة وتربية الرياضيين بنفسها

  23. دائما كنت اتهمك من خلال كتاباتك انك غير حيادية واشتم انحيازك لطرف على اخر الا انك هذه المرة كنت منصفة وعادلة مع الجميع. تحياتي لك

  24. الاستاذ سمير .. اى حق لقناة الجزيرة هذا ؟ هذه القناة تكذب كذبا اشر ، ضاحي خلفان رجل عربي ليس من اصول هندية كما تكذب هذه القناة ، و بالمناسبة ليست اول مرة يكذبوا فى اصوله مرة قالوا انه اصله باكستاني و مرة بنغالي و كل هذا لانه يهاجم قطر و سياساتها التامرية التخريبية على الوطن العربي .
    ضاحي خلفان حين كان يتحدث عن منتخب قطر كان يتحدث عن وجهة نظر صحيحة كيف يكون منتخب ” قطر ” وهو كله لاعبين مجنسين و ليسوا من قطر اساسا كلهم اجانب و حصلوا على الجنسية القطرية منذ سنوات قليلة ولا يعرفون العربية ولا اى شئ عن قطر . فقط تم شرائهم بالمال ا ى ولائهم الاول للمال
    اعكس الوضع هكذا تخيل لو كان المنتخب المصري كله من المجنسين و فاز هذا المنتخب بكاس افريقيا هلى كانت الجزيرة ستهنئ مصر ؟؟ لا كانوا سيعايرون مصر انهم ليسوا لاعبين مصريين وانهم لا يستحقون الفوز . هذه القناة ليست محايدة ابدا ولا تقل الصدق ابدا .

  25. اعتقد أن الضعف ألأردني في التعامل مع مطار اسرائيل محزن ومخزي في نفس الوقت
    تحيه للأعلاميه فرح

  26. السيدة الكاتبة
    في موضوع ضاحي خلفان جانبك الصواب ، أو أنك ليست على دراية تامة بالموضوع:
    أولا: الجزيرة لم تقل يوما أن طاقمها قطري ، فكلهم معروفون بجنسياتهم ، ولم أسمع يوما نغمة عنصرية في تغطيتها ، وأنا لست مدافعا عنها وليست هي في حاجة لدفاعي .
    ثانيا: غاب عنك أو لم تتطلعي على تعليق خلفان حين فاز منتخب قطر على السعودية ، فأشعل هذرا في تغريداته بأنه لم ير في الفريق لاعبا قطريا بل مرتزقة ، فحق لقناة الجزيرة أن تنبهه لأصوله الهندية حتى لا يختفي في جلبة الزحام ويظن نفسه من أهل البلد، فهو من فتح على نفسه النار وهو البادئ والبادئ أظلم .

  27. من خاتمة المقال “يصرّ محلّل اقتصادي وسياسي التقيته في برلين، على ان ازمة الشعوب العربية لم تعد منذ زمن الاستعمار من دول مستعمرة ولكنه رغم ذلك استعمار أخطر فهو ما يفرضه الوكلاء “الاغبياء” للمُستعمرين في المنطقة.” شكرا جزيلا سيدتي فقد كانت الخاتمة هي الملخص المفيد لحال العرب والعالم الثالث.

  28. لا شك انك كاتبة رائعه حيث انك توظفين الكلمات لتعبر عنما تريدين قوله بسهولة ويسر ومع انني اتفق معك في معظم ما جئت به الا انني اتوقف عند دور الاستعمار في إفساد الانظمه القائمه في الوطن العربي ودور الاستعمار في ترسيخ وحماية هذه الانظمه لذلك فإني انصحك ان تعودي لكتاب (الاغتيال الاقتصادي للأمم لمؤلفه جون مكينزي) عندها ستعرفين كيف ولماذا هذه الانظمه قائمه

  29. لا نعلم حقيقة اين يكمن دور وزارة الخارجية وشؤون المغتربين ودور ما يسمى ” بمكتب تنسيق المفاوضات” بمقر الوزارة ( و هل بقت هناك مفاوضات امام التعنت الاسرائيلي اليومي) والذي يراسه دبلوماسي متوسط الرتبة سبق وان كان موظفا بالسفارة الأردنية في تل أبيب، صمت مريب تجاه ما تقوم به اسرائيل من اجراءات احادية الجانب ورفض زيارة السجناء الأردنيين في سجون الاحتلال وغيرها الكثير من خرق لاتفاقية وادي عربة المشؤومة، وحقا لا نعلم طيبعة مهمة هذه البعثة الدبلوماسية بسفيرها فوق الاعادة وكادرها الدبلوماسي والاداري في ظل غياب كامل لوزارة الخارجية الأردنية وحتى عن اصادر بيان صحفي او توضيح من طرفها لتستحي بعيدا عن الضواء في صولات وجولات دافوس وادانة الاعتداءات في الفلبين وغيرها من طراز ” التقيت ب….. وبحثنا تعزيز العلاقات الثنائية لفائدة الشعبين الخ…” من خلال تغريدات لا يتابعها أكثر من 50 شخصا على الأكثر جلهم من موظفي الوزارة والطامحين لان يكون اسمهم في قائمة التنقلات الدبلوماسية الى الخارج من نصيبهم.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here