فتور واضح في العلاقة بين الأردن والرئيس عباس

29ipj

رأي اليوم- عمان:

لوحظت مؤخرا ملامح “الفتور” السياسي في العلاقة بين الأردن والرئيس الفلسطيني محمود عباس حيث لم يقم الأخير منذ اسابيع بزيارة عمان بصفة رسمية ولا بإجراء إتصالات ولقاءات مباشرة مع قادتها.

الأنباء خلف الستارة تتحدث عن ملاحظات أردنية خاصة يتجاهلها الرئيس عباس وبطريقة تزعج عمان وعن إستياء الرئيس عباس من تجاهل الأردن للتواصل معه بخصوص الإتفاقيات الخاصة بالمسجد الأقصى والكاميرات التي تم تركيبها مؤخرا وربطها بعمان بإتفاق ثنائي مع إسرائيل وبدون التشاور مع مؤسسات السلطة الفلسطينية.

مظهر التعاون الوحيد الذي رصد مؤخرا له علاقة بملف نقل وإنتقال مجموعة من يهود اليمن عبر عمان إلى فلسطين بترتيب مع إسرائيل والسلطة والأمريكيين.

خلافا لذلك لم تعقد جلسات تشاور تقليدية ولم تنظم لقاءات قمة ولم يجري عباس إجتماعات في عمان مما تطلب إرسال وزير الخارجية ناصر جودة إلى رام الله.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

4 تعليقات

  1. ” نقل وإنتقال مجموعة من يهود اليمن عبر عمان إلى فلسطين بترتيب مع إسرائيل والسلطة والأمريكيين “..!!؟؟
    كان والدي رحمه الله تعالى كثيراً ما يقـول ويردّد على مسامعـي – صغيـراً – : ” الله لا يوفــّـق الحكـام العـرب ولا يجمعهـم على كلمــة واحـدة .. فهـم لا يجنمعــون إلا ضـدّنــا فقـــط ” ….!!!؟؟؟؟
    وعندمـا كنـت أبتسـم ابتسامتـي اللطيفـة – قال يعنـي – على دعاءه ” الغريـب ” .. كان يقـول لي حرفيـاً : ” غـداً ستكـبـر وتشــوف بعينــك .. وستعـرف معنـى كلامــي ” …….!!!؟؟؟
    الحمدلله …” هـا أنـا ذا ” كبرت سنـي .. و” شـفـت بعـينـي “.. وعرفـت معنـى كـلام والـدي رحمـه الله تعالـى ودعوتـه الغريبــة علـى ” حكامنـا الأشاوس ” ..” بتفريـق كلمتهـم وتشتيـت أمـرهـم وجمعـهـم اللئيـم ” …!!؟؟؟
    أهـم مـا في الموضــوع .. أن والدي لم يخبرنــي أن ابتسامتــي ستكــون وستصبـح ” أكثـر لطافــة وجاذبيــة ” عنـدمـا أعـرف وأشـاهـد بـأم عينــي : ” متـى وكيـف يختلــف حكـام العــرب ” …!!!؟؟؟؟؟؟
    ” قـرد اللــي يضربــك ” … ياللـّـي انت في بالـي … ” مـن يـوم يـومـك … نـــذل ” …….!!!؟؟؟؟؟
    Abo.qassim.muhammad@gmail.com

  2. مظهر التعاون الوحيد الذي رصد مؤخرا له علاقة بملف نقل وإنتقال مجموعة من يهود اليمن عبر عمان إلى فلسطين بترتيب مع إسرائيل والسلطة والأمريكيين.
    ======================
    على الأقل يوجد شيء يوحد قبائل العربان….خدمة الصهاينة بالتعاون مع الأمريكان….عفارم يا عربان !!!!

  3. وجود السُلطة الفلسطينيَّة لَم يعد مجرَّد عائق أمام عمليَّة التحرّر من الاستعمار الصهيونيّ، فقَد أصبحت السُلطة جزءاً لا يتجزأ من هذا الاستعمار. ومحاربة هذا الاستعمار تعني بالضرورة محاربة هذا النمط من السلطة الفلسطينيَّة. وحيثُ أنَّ الثَورة هي الانقطاع، البتر الجذري للمجرى العادي للتاريخ كما يصفها دريدا، فلا وجود لثورةٍ فلسطينيّة جنباً إلى جنب مع بنيانٍ استعماريّ سلطويّ اقتصاديّ لَم يكتف بالسيطرة الأمنيَّة فحسب، بَل يعمل على تحويل شعب بأكمله إلى مجموعات من الموظَّفين المتصارعين اقتصادياً زارعاً الخوف والبؤس في نفوسهم، من المستقبل والحاضر معاً

  4. يعني يا سيادة الرئيس ابو مازن انت تدخلت لاحضار يهود اليمن إلى فلسطين طيب مش بكفي اليهود الجاثمين على قلوبنا ، يا سيادة الرئيس لما اوروبا حرقتهم بالأفران وجاءونا والويل صايبهم استقبلناهم وأطعمناهم وكسيناهم وسكناهم وشغلتاهم وفي النهاية خانونا وتأ مروا علينا وقدموا كل المساعدة للصهاينة وشاركوهم في احتلال أرضنا وقتلنا وقتل اولادنا وبناتنا وتشتيتنا ـ طيب ما اعتبرت من كل ما عملوه فينا ، طيب ما زال انت رؤوف بمن قتلنا وانتهك عرضنا وهجرنا للمنافي طيب كون رؤوف بشعبك وطالب وتمسك بحق عودتنا عودتنا للأرض أرضنا وقرانا واحنا اهلها واصحابها ، والله حرام حرام عليك اللي بتعمله ـ ـ ـ

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here