فاينانشيال تايمز: أمريكا وكندا تناقشان فرض رسوم جمركية على واردات النفط السعودي والروسي

 

واشنطن ـ (د ب أ) – ذكرت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية أن مسؤولين أمريكيين وكنديين يناقشون فرض رسوم جمركية على ورادات النفط السعودية والروسية، إذا لم يتوصل البلدان العضوان فى تجمع أوبك – بلس إلى اتفاق سريع لإنهاء حرب الأسعار.

 قال جيسون كيني ، رئيس وزراء مقاطعة ألبرتا الكندية ، للصحيفة إنه أجرى مناقشات مع واشنطن حول تلك الرسوم الجمركية . وأكد مسؤولون أمريكيون للصحيفة نفسها أن وزارة الطاقة تدرس جدوى هذه التعريفات الجمركية ، رغم أن المحادثات مبدئية وبين عدة خيارات أخرى.

وأحجم البيت الأبيض عن التعليق على ما أوردته الصحيفة، حسبما أفادت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم السبت.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

3 تعليقات

  1. انهم اوغاد في النهاية سوف يدفع الشعبين الكندي والأمريكي تلك الرسوم الإضافية على النفط السعودي والروسي حاليا سعر البنزين بكندا يباع ب ٥٥ سنت فقط قبل الازمة كان بسعر ١٢٠ سنت لكل ليتر سوف تضاف تلك الرسوم وسوف يدفعها الشعبين الكندي والأمريكي في الحقيقة من يحكم البلدين الآن واحد مزدوج الوجه والأخر عنصري بدون ضمير.

  2. كل من النفط السعودى والروسى له مميزات مطلوبه لدى معامل التكرير فى الولايات المتحده وفرض ضرائب عليهم يخفض سعر النفط عالميا وامريكيا وتموت صناعة النفط بامريكا بلا قيام .

  3. على الدول النفطية تسعير النفط باليورو أو بسلة من العملات. صحيح أن هذا قد يضر ببعض مدخراتها لكنها تعودت في مضى على تآكل هذه المدخرات لدى انهيار الأسهم بل و حتى فقدانها كما حدث لدى إفلاس بعض البنوك

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here