فاينانشال تايمز: أرامكو السعودية لا تحكم العالم

نشرت صحيفة الفاينانشال تايمز تقريرا لجون غابار بعنوان “أرامكو السعودية لا تحكم العالم”. ويقول الكاتب إنه عادة ما ينفذ ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، ما يريده في المملكة، ولهذا فإن المزاج العام في الرياض كان يخيم عليه الاضطراب السبت، عندما رفض مجموعة من المستثمرين ورجال الأعمال تحقيق ما يصبو إليه ولي العهد.

وتقول الصحيفة أن بن سلمان أراد أن تبلغ قيمة طرح شركة أرامكو، الشركة الحكومية السعودية للنفط، في أسواق الأسهم ترليوني دولار، لكن المستثمرين أعرضوا.

إثر ذلك رد رئيس مجلس إدارة الشركة بإلغاء الطرح العام العالمي لأسهم الشركة لصالح طرح محلي. ويقول الكاتب إن قيمة أرامكو قد تقدر الآن بنحو 1.7 ترليون دولار، ولكن رؤية ولي العهد بالطرح العالمي العام لأسهم الشركة، كرمز لانفتاح السعودية على العالم، قد ذوت وذبلت.

ويرى الكاتب أنها لحظة فارقة، ليس فقط للسعودية وولي عهدها ولكن للمستثمرين ايضا. ويقول الكاتب إن الهدف من طرح اسهم أرامكو في الأسواق العالمية كان تحقيق خطة الأمير بن سلمان المسماة “رؤية 2030″، والتي تهدف من الحد من اعتماد اقتصاد المملكة على النفط وتنويع منابع الاقتصاد.

ويضيف الكاتب أنه كان يتوقع أن يدر الطرح العالمي العام لأسهم الشركة نحو مئة مليار دولار وليس ال 25 مليار دولار التي من المتوقع أن يحققها طرح أسهم الشركة في الأسواق المحلية. ويرى الكاتب أن طرح 1.5 في المئة من أسهم الشركة ليس إلا مغامرة محلية صغيرة، وليس ثورة ذات أصداء عالمية.

ويقول الكاتب إن التصور المبدئي لطرح أسهم أرامكو لم يكن فقط إتاحة الفرصة للاستثمار في أكثر شركات العالم ربحية ولكن ايضا إظهار أن المملكة أكثر ليبرالية وشفافية، ولكن ذلك لم يحدث.  (بي بي سي)

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here