فالفيردي يطمع في ثلاثية جوارديولا وكرويف

مدريد- متابعات: نال 25 مدربا من جنسيات مختلفة شرف الصعود على منصة التتويج بكأس السوبر الإسباني قبل انطلاق نسخة العام الجاري في الأراضي السعودية بمشاركة 4 أندية هي برشلونة، ريال مدريد وفالنسيا وأتلتيكو مدريد.

وبين مدربي الأندية الـ4، حقق 3 منهم البطولة من قبل، بينما يطمع ألبرت سيلادس المدير الفني لفالنسيا في اقتحام القائمة الذهبية، وقيادة الخفافيش لإنجاز جديد، بعد إنهاء احتكار برشلونة لكأس ملك إسبانيا في العام الماضي، وفق تقرير”كورة”.

حلم فالفيردي

إلا أن إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة عينه على إنجاز من نوع آخر، حيث يطمع في القفز لصدارة المدربين الفائزين بكأس السوبر الإسباني على مدار التاريخ.

ويتصدر القائمة بيب جوارديولا المدير الفني الحالي لمانشستر سيتي الإنجليزي، برصيد 3 مرات مع برشلونة الإسباني، وسبقه للإنجاز نفسه الراحل يوهان كرويف.

توج جوارديولا باللقب 3 مواسم متتالية أعوام 2009 و2010 و2011، أما بينما قاد كرويف الفريق الكتالوني للإنجاز أعوام 1991 و1992 و1994.

أما فالفيردي فقد توج باللقب مرتين الأولى مع أتلتيك بيلباو عام 2015 بانتصار لا ينسى برباعية على حساب برشلونة، كما قاد البارسا للقب أيضا عام 2018.

ويتساوى المدير الفني الحالي لبرشلونة في قائمة الشرف مع مدربين آخرين سبق أن حققوا السوبر المحلي مرتين، وهم الإسباني خافيير إيروريتا، والهولندي ليو بينهاكر، والأرجنتيني هيكتور كوبر، والهولندي الآخر فرانك ريكارد.

بينما سبق أن فاز دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد باللقب مع فريقه في 2014، أما زين الدين زيدان فرفع كأس السوبر بالفوز ذهابا وإيابا على برشلونة 2-0 و3-1 عام 2017.

ويتساوى زيزو وسيميوني مع عدة مدربين آخرين، نالوا اللقب لمرة واحدة، وهم الراحل لويس أراجونيس مع أتليتكو مدريد، وفيسنتي ديل بوسكي مع ريال مدريد، والويلزي جون توشاك مع ديبورتيفو لاكورونيا، والإنجليزي الراحل السير بوبي روبسون مع برشلونة، وخافيير كليمنتي مع أتلتيك بيلباو، وألبرتو أورماكسيا مع ريال سوسيداد، وفيكتور مونوز مع ريال سرقسطة.

كما تضم القائمة أيضا كل من بينيتو فلورو مع ريال مدريد، وسيزار لويس مينوتي مع برشلونة، والألماني يوب هاينكس ثم البرتغالي كارلوس كيروش مع النادي الملكي، والأرجنتيني خيراردو تاتا مارتينو ثم لويس إنريكي مع البارسا، والألماني بيرند شوستر ثم البرتغالي جوزيه مورينيو مع الميرنجي، وخواندي راموس مع إشبيلية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here