“غواية أردوغان” والتمدّد الزائد بدون”عضلات”.. الدكتور وليد عبد الحي يقرأ “حسابات تركيا الخاطئة” وينصح الإخوان المسلمين: “تابعوا الاستراتيجية البراغماتية حتى لو لم يتوضّأ صاحبها”.. العلاقات مع إسرائيل “سيريالية” وإشكالية مع إيران والعراق والصين ومُتذبذبة مع الناتو وروسيا

  لندن ـ خاص بـ”راي اليوم”:

وصف باحث اردني متخصص بقراءات المستقبل العلاقات التركية الاسرائيلية بانها قد تكون عصية على الفهم الاستراتيجي وتشكل صورة سريالية يصعب تصنيفها.

وقال الدكتور وليد عبد الحي وهو باحث المستقبليات الابرز في الاردن والعالم العربي ان تركيا اعتادت على إنتقاد اسرائيل وتوتر العلاقة معها بين الحين والاخر لكن دون قطع العلاقات الدبلوماسية ووسط تصاعد للعلاقات التجارية والسياحية ضمن وقائع رقمية تقول بان تركيا هي الشرك التجاري الاول لإسرائيل في الشرق الاوسط.

 ونشر الدكتور عبد الحي تشخيصا مفصلا بعنوان “تركيا والتمدد الزائد” اعتبر فيه ان مواصفات التمدد الاقليمي قد لا تكون موجودة وآمنة عندما يتعلق الامر بالمسالة التركية حيث يوجد في تركيا مشاكل تاريخية مع سوريا والعراق واحيانا مع ايران ولديها مشاكل مع ارمينيا ثم مشكلات قديمة متجددة مع اليونان.

وقال عبد الحي ان تركيا تحتل مكانا بين المقبول والضعيف بمؤشر عدالة توزيع الدخل وذلك يعني ان التمدد الاقليمي لا يتكئ على بنية داخلية موازية له وعلى الصعيد العسكري تحتل تركيا المرتبة التاسعة عالميا في القوة العسكرية الخشنة و70 في العالم على مستوى دخل الفرد وتحتل المرتبة 20 في البحث العلمي و17 في عدد السكان بمعنى ان مقومات القوة التقليدية تنطوي على قدر من الغواية لصانع القرار التركي ليتمدد.

واعتبر الدكتور عبد الحي ان نوازع التمدد التركي قائمة على حسابات خاطئة حيث لا يجوز الاستناد الى المرجعية التاريخية وحيث اسرائيل وايران في الجوار تمثلان قوى منافسة لها في الشرق الاوسط وحيث اليونان لا تحبذ اي مركز اقليمي مهيمن لتركيا وحدودها البرية الاطول مع سوريا في اسوأ اوضاعها.

وانتقد الدكتور عبد الحي  مجازفات التمدد التركي تجاه الخليج والسودان ودول المغرب العربي في ليبيا للضغط على مصر والجزائر وبنفس الوقت التزاحم مع دول متوسطية لاكتشاف الغاز وتمريره  .

ووصف عبد الحي تركيا بانها منغمسة في الشئون الدولية بحكم موقعها في حلف الناتو منذ عام 1952 وقال بان العلاقات مع روسيا متأرجحة وفيها ضجيج وصخب ووئام والعلاقات مع الصين تركز على الانتقاد للسياسات الترميزية ضد المسلمين الصينيين.

وخلصت دراسة الدكتور عبد الحي في هذا الخصوص الى ان المصلحة العليا التركية هي المحرك للسياسة الخارجية والمعيار البراغماتي اوضح من اي محاولة لتغليفه بمنظور معياري فيما الملف الكردي هو الاكثر اقلاقا والنجاح في تسوية معضلته لا يزال متواضعا وسيرافق تركيا الى فترة اطول مما تعتقد قيادتها.

كما ان التمدد التركي طموح استراتيجي مشروع لكن عضلات تحقيق هذا المشروع لا تتوازي مساحته مما يعني بان تركيا ستضطر لاحقا لتقليص حجم طموحها مما قد يقود الى تحولات داخلية.

وتوقع عبد الحي في خلاصته استمرار وبقاء ظاهرة التذبذب بين اسرائيل وتركيا في المدى المنظور مقترحا على الاخوان المسلمين بناء استراتيجيتهم مع تركيا على اساس براغماتية الاستراتيجية التركية بصرف النظر عن ما اذا توضأ صاحبها.

Print Friendly, PDF & Email

14 تعليقات

  1. أن نبيع أنفسنا بأبخس الأثمان لصهاينة هو المصيبة ولا يمكن تقبله، وإذا أرادنا النجاح والتطور والتمدد الإقتصادي فحسب ظني هناك خيارات كثيرة ولكن بدون الرجوع إلى الصهاينة فعيب وبدعة إن لم أضيف حرام على أتراك فمن جهة مع الناتو يدخلون لسوريا و دمروها وشردوا الأهل وبدون إسقاط نظام بالبارحة كان ديكتاتوري مثل صدام ولكن بالعراق سقط أم بسوريا وكذالك بليبيا أين الأنظمة الديمقراطية بالعراق وليبيا أليس النظام العالمي الدولي هو من كان سبب في إنهيار الإثنين و اليمن مازالت ملتهبة فأين الأخوة المسلمة عار من لهم مصالح بالضاحية و تستغل الدين الإسلامي و تنهب و همهم أنفسهم؟

  2. – “بمعنى ان مقومات القوة التقليدية تنطوي على قدر من الغواية لصانع القرار التركي ليتمدد.”
    – “والعلاقات مع الصين تركز على الانتقاد للسياسات الترميزية ضد المسلمين الصينيين.”
    ياسيدي الكاتب نحتاج الى مفسر يفسر لنا معنى الكثير من العبارات الوارده في المقال مثل العبارات اعلاه.

  3. تركيا الدولة العظيمة والتي تحاول التقرب من العالم العربي وتشكيل قوة عربية تركية وانقاذ العالم العربي من مما يخطط له من امريكا واسرائيل وحادثة مقتل المرحوم خاشقجي هي اسفين دق في التقارب العربي التركي صنعته امريكا لإبعاد العرب عن الأتراك وان كانت الدول العربية تريد الخروج من تحت عباءة الاستعمار الجديد فكان مؤتمر كوالالمبور مخرجا حقيقيا ولكن خوفهم من امريكا منعهم من الاشتراك بهذا المؤتمر ووضعوا الضغوطات المالية على الباكستان واندونيسيا هم السعودية والإمارات فهل اسلامهم يختلف عن اسلام الاخوان المسلمين مهما فعلوا الاسلام قادم .

  4. بسم الله الرحمن الرحيم
    الاخوان المسلمين هي الجماعه الناجيه باذن آلله.

  5. وجدت تركيا كقاعدة امامية للحلف الاطلسي في مواجهة الاتحاد السوفياتي نظرا لتعداد سكانها و تخزين الاسلحة النووية اثناء الحرب الباردة .اما المناكفات مع اسرئيل فذلك اسلوب اخوان تركيا للضحك على السذج فالاتراك يلعبون على العواطف و هم معول هدم الدول خاصة الوطنية العراق سوريا ليبيا لنتذكر من افتى و شرع استباحة هذه الدول اليس الخليجيين و الاتراك .هؤلاء سم مغلف بالعسل يجب الحذر منهم اينما حلوا حل الخراب لماذا لم ينشر الخليجيون الديمقراطية و حقوق الانسان عندهم …..

  6. إلى جزائ

    ولماذا لم تتمكن أمريكا ومعها أوروبا من جعل واحدة من دول الخليج مثل السعودية أو الإمارات قوة اقتصادية جبارة وتملك قدرات عسكرية قوية تكون قادرة بواسطتها على أن تقف بشكل ندّي في وجه إيران؟ لماذا يخلقون تركيا الناجحة للوقوف في وجه إيران والحيلولة دون تمدُّدِها في محيطها الخليجي ولا يؤسسون دولة خليجية تقوم بهذه المهمة مثل تركيا؟ أمريكا وأوربا في نظرك تصنع الدول الناجحة والدول الفاشلة، أي أنك غارق حتى الأذنين في نظرية المؤامرة. اسمع يا رفيق، تركيا تطورت لأنها زاوجت بين الإسلام المنفتح والديمقراطية، ونجحت في إنشاء صناعة محلية لها قدرة تنافسية عالمية، وطورت بشكل كبير صناعتها السياحية. صحيح لدينا اعتراضات كثيرة على سياستها التدميرية في سورية، ونرفض هذه السياسة ونندد بها، ولكننا لن نقبل تحوُّلَ تركيا أو إيران إلى عدو للعرب، كما يريد أعداؤنا، فما يجمعنا بالأتراك والإيرانيين هو التاريخ المشترك والثقافة والدين، والمصير الوحد، أما عدونا الأول والأخير في المنطقة، فهو دولة الإجرام المسماة إسرائيل يا مستر الحسين..

  7. الاخوان اكثر الناس واقعية و فهما للاسلام و تطبيقاته لهذا السبب يملكون القدرة على التاقلم و التفاهم مع غيرهم و منهم اردوغان و الذي مهما قيل عنه فانه افضل و انظف من حكام العرب الذين باعوا ضمائرهم و بلدانهم للشيطان و عبدوا الدولار و من يملكه من اسيادهم ..فيا من تعودتم على عبودية الكراسي اتقوا الله في شعوبكم و امتكم.

  8. دقة معلومات:
    يا دقيق يا رايق.. اتحفنا بمصادرك ان الاخوان صنيعه المخابرات البريطانيه.
    كل معلوماتك خاطئه وسببها فقط الكره للاخوان.

    الاخوان انتخبوا بشكل رسمي . وتم الانقلاب عليهم.
    انا لست مع الاخوان لكن لحل المشاكل يجب ان نحددها.. اتهام الاخوان وشيطنتهم اصبحت اسطوانه مشروخه..
    السيسي تاعكم جاب مصر الارض ولسه المنتفعين بيصفقوله.. واي اعتراض من اي شخص يتم بتوجيه تهمة انه اخوان

  9. على احرار الشعب الليبي ان يرفعوا قضية في المحاكم الدولية على القرضاوي والعريفي وغيرهم من مشايخ الفتنة والقتل لانهم أفتوا للناتو بقصف ليبيا وتدمير البنى التحتية فيها وجعلها لقمة سائغة للدول الاستعمارية لتنهب ثرواتها وتعيد استعمارها من جديد
    انتم تعلمون يااحرار ليبيا واحرار سورية من الذي حرض على بلدانكم ومن الذي أفتى بالجهاد في بلادكم وحلل دماؤكم نعم انهم تجار الدين مشايخ ال سعود ومشايخ الاخوان الذين اتفقوا على القتل والتدمير في بلادنا العربية ولا تنسوا اليمن التي هللوا وصفقوا لقصفها ولقتل شعبها بطائرات سعودية يقودها طيارين امريكان وبريطانيين وصهاينة
    انهم يختلفًون فقط في الأسلوب في اُسلوب دعم الاٍرهاب ودعم الفتن ودعم الاستعمار لكنهم يتفقون على القتل والتدمير عن ال سعود والاخوان المتأسلمين اتحدث

  10. يادكتور عبد الحي تحية لك بغض النضر عن ما تفعله تركيا صح او غلط لكن على الاقل لديها المقومات لما تقوم به وان كان في النهاية تركيا اردوغان عنوانها الكبير هو المصلحة التركية وفقط- أتمنى يا دكتور ان تحلل لنا ما تقوم به دويلات الاعراب التي عدد العمال فيها يفوق السكان والتي لا تستطيع حتى تعريف امنها القومي فمابالك بحمايته والا كيف تلجأ دولة مثل السعودية لليونان المفلسة لتحميها -نريد تحليل هذه الضاهرة ولماذا هذه الدويلات تتأمر على العرب والمسلمين وتدمردولهم وثرواتهم وكل مقدراتهم.

  11. أحسن الأخ الجزائري فيما كتب ككل النماذج الاسلامية الناجحة هو نجاح ظرفي مرسوم ومحدد ابعاده ولا يجرؤ االقايم عليه من الخروج خارج النطاق المحدد له

  12. الحقيقه ان الشعوب ألعربيه ضد انتقاد تركيا نكايه بحكامها وإلا فتركيا دوله تصيب وتخطي وأوردغان ليس سوير مان . ويا ريت عنا زي اوردغان (متهور وبدون عضلات ) لكن حنى شاطرين على بعض

  13. يا سيد عبد الحي لا شيىء سريالي . بالنسبة لي الامور واضحة. تركيا تستمر في علمانيتها وفي عضويتها في الناتو وفي علاقاتها الودية مع اسراءيل وفي التحالف مع امريكا والغرب لكن كل ذلك هذه المرة بعباءة اسلامية للضحك على المسلمين السذج. لكن لماذا العباءة الاسلامية . الجواب من اجل مناكفة النموذج الايراني اللذي كان في وقت ما يهدد بانتشاره الى كل الدول العربية وربما الاسلامية فجيىء باردوغان الاسلامي بنموذج ناجح ظرفيا حتى تنتهي صلاحيته. وهنا اريد الربط بين هذا الامر والانذار الامريكي بتدمير اقتصاد تركيا اذا حاول اردوغان الخروج من المسار المحدد له سلفا . كذلك رفض ضم تركيا للاتحاد الاوروبي لان الهدف هو فقط مناكفة ايران مثلما كوريا الجنوبية تناكف الشمالية بنموذجها الناجح .اذن تركيا هي تركيا العلمانية ولا علاقة لها باشان الاسلامي الا عند السذج او اصحاب المصالح مثل الاخوان اللذين تاويهم تركيا لتستغلهم للمصالح اللتي لا تتعارض مع الناتو واسراءيل .

  14. استراتيجية الاخوان، منذ اسستهم المخابرات البريطانية وحتى اليوم، هي الانتهازية في الوصول الى المغانم من وزارات ومقاعد نيابية وتعيينات رسمية، الى اي بلد انتموا، وما وصولهم الى الرئاسة في مصر الا نتيجة انتهازيتهم بركوب موجة ثورة 25 يناير بعد اساببع من اندلاعها، وهم الذين كانوا يشاركون مبارك الحكم وكانوا جزاء اساسيا من الة نظامه الحاكمة.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here