غضب وتوبيخ.. ما الذي أزعج إليسا في مهرجان موازين؟

متابعات – راي اليوم – عندما كانت مسترسلة بغنائها في مهرجان موازين، تعرضت الفنانة اللبنانية إليسا إلى موقف أثار غضبها على المسرح، حيث أصاب خلل ما أجهزة الصوت التي كانت تستخدمها.

في التفاصيل، انتشر مقطع فيديو لإليسا أثناء حفلها في مهرجان “موازين” المغربي، وعلى المسرح ظهرت إليسا وهي مرتبكة من عدم إحكامها ضبط الصوت بطريقة صحيحة، وإلى جانبها ظهر أحد الفنيين يقوم بمساعدتها عن طريق تثبيت سماعات أذنيها.

في الفيديو حاولت إليسا تدارك الخلل بإكمال غنائها بعد أن اعتذرت من الجمهور عما يحدث، إلا أن حالة عدم الارتياح كانت واضحة عليها، ما دفعها إلى توجيه ملاحظات للفني الذي كان إلى جانبها، ومن ثم إلى كادر الصوت وراءه قالت لهم بانفعال وباللهجة اللبنانية: “ليه راح الصوت؟”.

ولم تقف الأمور عند هذا الحد، فالفنانة لم تستطع أن تتمالك أعصابها، وفي أحد المقاطع التفتت إليسا إلى أفراد الكورال وراءها ووجهت لهم سؤالا بطريقة عنيفة ترجمت حالة الغضب التي كانت تعتريها، وقالت لهم باللهجة اللبنانية: “طيب غنوا، شو بكن؟”، ما جعل الفريق يتدارك الموقف ويواصل معها الغناء بحسب موقع العربية .

الفيديو تداوله ناشطون بكثرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

Print Friendly, PDF & Email

3 تعليقات

  1. الفني المسكين ارتبك لأن فستان الست إليسا كان يكشف أكثر مما يستر… على رأي الأمريكان ما ترك شي للخيال nothing left for the imagination يعني كل فتحات إشي بسحاب و إشي ويذاوت سحاب. و بعدين تقول لك الست الأخرى اللي اسمها رانيا اليوسف ليش يتحرشوا بينا… يا سلام على البراءة!

  2. مصاريف هذا التهريج كانت ستعيل كم من عائلة مغربية !!!! الشعب المغربي بين مطرقة الفقر المدقع و سندان التسيير الاعرج ثم ينتهي هذا التهريج بفضيحة !!!!

  3. زمن الانحدار العربي بامتياز ، من ام كلثوم و فيروز و صباح فخري الي إليسا و هيفاء وهبي و محمد رمضان، رحماك يا الهي

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here