غزة.. مسيحيون يبعثون برسالة سلام في احتفالهم بعيد الميلاد (صور)

غزة/ هداية الصعيدي/ الأناضول: احتفل عشرات المسيحيين الفلسطينيين في قطاع غزة والذين يعتمدون على التقويم الغربي، مساء الإثنين، بعيد الميلاد، وعبروا عن أملهم في أن يعم السلام وتتحسن أوضاع القطاع.

وأقام المحتفلون الذين يتبعون طائفة (اللاتين)، احتفالا في كنيسة “دير اللاتين” بمدينة غزة.

وقال كامل عياد، أحد المحتفلين، لوكالة الأناضول: “نحتفل اليوم بعيد الميلاد الذي يصادف غدا، وأقمنا الشعائر الدينية وسط جو من البهجة والفرح”.

وأضاف: “نحاول أن نخلق أجواء من الفرحة ونخرج من واقع قطاع غزة، المليء بالأزمات”.

وتمنى عياد أن “يعم السلام والمحبة وأن تتحسن أوضاع غزة”.

ويحتفل المسيحيون الذين يعتمدون التقويم الغربي بعيد الميلاد في 25 من ديسمبر/ كانون الأول الجاري، فيما تقام الاحتفالات للطوائف المسيحية التي تعتمد على التقويم الشرقي، يوم 7 يناير/ كانون ثاني.

ويتبع نحو 70% من مسيحيي قطاع غزة لطائفة الروم الأرثوذكس، بينما يتبع البقية طائفة اللاتين الكاثوليك.

وبحسب مؤسسات مسيحية في غزة، فإن أعداد المسيحيين في القطاع تناقصت بفعل الهجرة، وباتت لا تزيد عن نحو ألفي شخص من أصل مليوني فلسطيني.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here