غانتس يغادر إلى واشنطن للاطلاع على “ًصفقة القرن”

القدس-الأناضول- غادر بيني غانتس زعيم تحالف “أزرق- أبيض” الإسرائيلي المعارض صباح الأحد مطار بن غوريون في تل أبيب (وسط) متوجهاً إلى واشنطن تلبية لدعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي ينوي إطلاعه على “صفقة القرن”، وفق إعلام عبري.

وقالت القناة (13) العبرية إنه من المقرر أن يلتقي غانتس مع ترامب، الإثنين، “بشكل شخصي”، لمناقشة تفاصيل خطة السلام الأمريكية المعروفة بـ “صفقة القرن”.

وبحسب المصدر ذاته من المقرر أيضاً أن يسافر رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو في وقت لاحق الأحد إلى واشنطن للقاء ترامب أيضاً لكن بشكل منفصل عن غانتس.

وأوضحت القناة أن غانتس سافر إلى واشنطن على رأس وفد يضم قائد سلاح الجو الإسرائيلي السابق أمير إيشل، الذي أجرى نيابة عنه الاتصالات مع الإدارة الأمريكية بشأن “صفقة القرن”.

كما يضم وفد غانتس إلى واشنطن يورام توربوفيتش، عضو الفريق الاستراتيجي لـ “أزرق- أبيض” ومعيان كوهين يسرائيلي مديرة حملته الانتخابية.

و”صفقة القرن”؛ خطة سلام أعدتها إدارة ترامب، ويتردد أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لمصلحة إسرائيل، بما فيها وضع مدينة القدس الشرقية المحتلة، وحق عودة اللاجئين.

والخميس، أعلن البيت الأبيض أن ترامب، وجه دعوة إلى كل من نتنياهو، ومنافسه السياسي غانتس لزيارة واشنطن لإطلاعهما على “صفقة القرن”.

والسبت، أعلن غانتس قبوله الدعوة الشخصية لترامب وقال إنه سيقابله بشكل شخصي- وبدون نتنياهو الذي يفترض أن يلتقي الرئيس الأمريكي الثلاثاء.

وأضاف غانتس إنه سيعود إلى إسرائيل بعد لقاء ترامب ولن يتنازل عن الجلسات التي يفترض أن يعقدها الكنيست (البرلمان) لمناقشة تشكيل لجنة معنية بالبت في طلب نتنياهو الحصول على الحصانة البرلمانية، بحسب المصدر ذاته.

ومن المقرر أن يصوّت الكنيست الثلاثاء، على تشكيل “لجنة الكنيست” للبت في طلب نتنياهو الحصول على الحصانة من المحاكمة في ثلاث قضايا فساد بتهم الرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال.

وتنطلق مساعي المعارضة في إسرائيل لتشكيل اللجنة المذكورة قبل الانتخابات المقررة في 2 مارس/آذار المقبل، من تقديرات تشير أنه في حال تشكلت اللجنة فإنها ستضم أغلبية رافضة لطلب الحصانة، ما يعني وقتها تقديم لائحة الاتهام ضد نتنياهو إلى المحكمة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. انظروا كيف يستهزئون بنا، في تغيير وتقمص الأدوار فيما بينهم، هم، الصهاينة، من كتبوا الخطوط العريضة لصفقة القرن، وهم أدرى بشعابها، لكنهم يمثلون علينا للاسف الشديد.
    العار فينا لأننا لهثنا وراء الدنيا ونسينا الآخرة، وبحثا عن العزة في أحضان اليهود والنصارى، فإذا ما الله.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here