غارة أمريكية تقتل قياديا بارزا في طالبان

عبد الجبار أبوراس/ الأناضول: أعلن مسؤول أمريكي، الأحد، مقتل أحد كبار قادة طالبان فى ولاية هلمند الأفغانية، في غارة جوية أمريكية.

وقال الكولونيل ديف بتلر، الناطق باسم القوات الأمريكية في أفغانستان، لشبكة “سي إن إن”: “يمكننا أن نؤكد غارة جوية أمريكية أجريت السبت وأسفرت عن مقتل القيادي بطالبان، الملا عبد المنان”.

وأضاف: “نحن نقود نحو حل سياسي. هذا القتل ليس بالضرورة أن يستمر”.

ولفت بتلر إلى أن “قوات الأمن الوطني الأفغاني شنت هجوما بالتنسيق معنا ودعمنا لهم، وخاصة الضربات الدقيقة”.

وكان الملا عبد المنان قائدا سياسيا عسكريا لحركة طالبان في هلمند؛ أحد أقوى معاقل الحركة.

وقال مسؤول عسكري أمريكي لشبكة “سي إن إن” (لم تسمه) إن الغارة التي استهدفته تمت بواسطة طائرة بدون طيار.

من جانبه، قال عمر زواك، المتحدث باسم حكومة ولاية هلمند، في تصريح نقلته وكالة أسوشييتد برس إن غارة جوية قتلت الملا عبد المنّان واثنين من حراسه.

وأكد ذبيح الله مجاهد، المتحدث باسم طالبان، في بيان، أن الملا عبد المنّان، القيادي العسكري في المنطقة الجنوبية لأفغانستان- وفق تقسيم للحركة- كان ضمن القتلى في غارة السبت.

وأضاف البيان أن “الملا عبد المنّان كان قائدا عسكريا شجاعا حيث قام بتطهير 95% من هلمند من الغزاة الأمريكيين وعبيدهم”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here