غاتيلوف لا يستبعد بحث تشكيل هيئة حكم انتقالي في سورية خلال جولة المفاوضات الثانية في جنيف

ghatilof.jpg77

موسكو ـ (يو بي أي) ـ قال نائب وزير الخارجية الروسي غينادي غاتيلوف، الجمعة، إنه لا يستبعد أن تبحث مسألة تشكيل هيئة الحكم الإنتقالي في سورية خلال الجولة الثانية من المفاوضات بين المعارضة والحكومة السورية في جنيف التي ستجري في شهر فبراير/شباط المقبل.
وقال غاتيلوف لوكالة “إنترفاكس” الروسية إن المبعوث الأممي العربي المشترك الأخضر الإبراهيمي “وعد بتقديم مقترحات محددة حول أطر الجولة الثانية.. ويمكن أن تضم هذه المواضيع موضوع تشكيل هيئة الحكم الإنتقالي”.
وأضاف أنه “بالرغم من صعوبة الملف وحساسيته فهو يتطلب جهوداً من الطرفين لإظهار الإرادة السياسية والجاهزية للتوصل إلى حل وسط”، مشددا على أن “القرار حول هذه الهيئة يجب أن يؤخذ على أساس موافقة الطرفين”.
وقال غاتيلوف إنه “في حال توصّل الطرفان إلى اتفاقات محددة، تضع حلولا لتسوية سياسية لمستقبل سورية، فسيكون من الأفضل أن يتم تدعيم هذه الاتفاقات بقرار من مجلس الأمن”.
وأكد على أن موسكو ستواصل الدعم السياسي للحوار السوري خلال الجولة الثانية وفي حال الضرورة سترفع من مستوى تمثيلها.
وقال غاتيلوف “انه تم تحديد 10 فبراير/شباط للجولة الثانية.. الجانب الروسي سيشارك في المرافقة السياسية للحوار كما كان الحال في الجولة الثانية.. وفي حال الضرورة سنرفع تمثيلنا”.
واعتبر أن قرار الكونغرس الأميركي تزويد المعارضة السورية بالأسلحة خلال فترة الحوار، “يصب الزيت على النار”.
وأضاف أن التصريحات الأميركية بخصوص بقاء إمكانية قيام عمل عسكري ضد دمشق على خلفية الأسلحة الكيميائية “غير بناءة”، وقال إن “الحديث عن أن هذا الخيار قائم غير بناء”، مضيفا “نحن اقتنعنا أن لا حل للازمة السورية سوى التسوية السياسية”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here