عون وشكري يبحثان تطورات الأوضاع الإقليمية

القاهرة/ الأناضول بحث الرئيس اللبناني ميشال عون، الجمعة، مع وزير الخارجية المصري سامح شكري، تطورات الأوضاع الإقليمية.
جاء ذلك خلال لقائهما في بيروت التي يزورها شكري للمشاركة في أعمال الدورة الرابعة للقمة العربية الاقتصادية التنموية التي تلتئم الأحد، وفق بيان للخارجية المصرية.

وتناول اللقاء  العلاقات بين البلدين وسبل تطوير قنوات التواصل والتشاور في شأن قضايا المنطقة وكذلك تطورات الأوضاع الإقليمية .
وأكد شكري التزام بلاده بدعم ومساندة لبنان ومؤسسات الدولة بها على النحو الذي يسهم في استقرار الأوضاع بالبلاد.
وقال إن بلاده لديها ثقة في قدرة مؤسسات الدولة اللبنانيّة على النجاح في تشكيل حكومة وطنية تمثل كافة أطياف الشعب اللبناني في الوقت القريب.
وأضاف أن بلاده حريصة على تعزيز كافة أوجه التعاون الثنائي بين البلديّن، وكذا تطوير قنوات التواصل والتشاور في شأن قضايا المنطقة ومواجهة التحديات المختلفة التي تشهدها المنطقة.
بدوره، أكد الرئيس اللبناني حرص بلاده على تعزيز العلاقات مع القاهرة، مثمنا دور الدور المصري في ترسيخ دعائم السلام بالمنطقة.
ويعيش لبنان أزمة تأليف حكومة منذ 23 مايو/أيار 2018، وسط تبادل الاتهامات بين القوى السياسية بالمسؤولية عن عرقلة التشكيل.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here